لقطة طريفة غير مسبوقة.. حكم يعتدي على مدرب في تصفيات أمم إفريقيا

موقف غريب وغير مسبوق حدث في تصفيات كأس أمم إفريقيا لكرة القدم، في المباراة التي كانت بين غانا والسودان، حيث قام حكم اللقاء بالاعتداء على مدرب المنتخب السوداني.

0
%D9%84%D9%82%D8%B7%D8%A9%20%D8%B7%D8%B1%D9%8A%D9%81%D8%A9%20%D8%BA%D9%8A%D8%B1%20%D9%85%D8%B3%D8%A8%D9%88%D9%82%D8%A9..%20%D8%AD%D9%83%D9%85%20%D9%8A%D8%B9%D8%AA%D8%AF%D9%8A%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D8%A8%20%D9%81%D9%8A%20%D8%AA%D8%B5%D9%81%D9%8A%D8%A7%D8%AA%20%D8%A3%D9%85%D9%85%20%D8%A5%D9%81%D8%B1%D9%8A%D9%82%D9%8A%D8%A7

موقف غريب للغاية حدث في تصفيات كأس أمم إفريقيا لكرة القدم، في المباراة التي كانت بين غانا والسودان، حيث قام حكم اللقاء بالاعتداء على مدرب المنتخب السوداني.


وفي منتصف الشوط الأول، وحينما كانت النتيجة تشير إلى تقدم غانا بهدف نظيف، توغل مهاجم منتخب السودان الغربال في عمق منطقة جزاء منتخب غانا ثم سقط مطالبا بركلة جزاء، الأمر الذي أثار حفيظة الحكم، وبدأت الاحتجاجات في دكة بدلاء المنتخب السوداني.


مدرب منتخب السودان هوبير فيلود انتفض معترضا، لكن اعتراضه لم يكن مبالغا به، كأي اعتراض لأي مدرب على لقطة شبيهة، لكن أتى رد الفعل غريبا للغاية من حكم، لم تظهر الإعادات التليفزيونية بوضوح هل هو السنغالي ماجيتي نداي حكم الساحة أم أحد معاونيه؟.

الحكم المعتدي ذهب غاضبا إلى حيث وجود الفرنسي هوبير فيلود وقام بدفعه وإسقاطه أرضا في نادرة هي الأولى من نوعها ربما، الكل يسمع عن اعتداء لاعب أو مدرب على الحكم، لكن لأول مرة الحكم هو المعتدي على المدرب.


بعدها وجه حكم الساحة نداي له البطاقة الصفراء نظير اعتراضه، وسط دهشة فيلود لموقف ربما يراه لأول مرة فضلا عن أن يختبره بنفسه.


المباراة انتهت بفوز منتخب غانا 2-0 بهدفي النجم أندريه أيو في الدقيقتين 19 و81، أيو نفسه حاول تهدئة فيلود بعد موقف ربما لم يره أيو أيضا في مسيرته الطويلة داخل الملاعب الأوروبية سواء في تركيا أو إنجلترا أو فرنسا.


ويعد فيلود لاعب كرة قدم فرنسي سابق، ولم يسبق له ارتداء قميص المنتخب الفرنسي، ولكن المدرب البالغ من العمر 61 عاما بدأ مسيرته التدريبة في 1989، ودرب العديد من الأندية في منطقة الشمال الإفريقي وتحديدا في الجزائر والمغرب، وهو يخوض العام الأول له مدربا للمنتخب السوداني.



.