الأمس
اليوم
الغد
13:00
انتهت
بنين
سيراليون
13:00
إثيوبيا
كوت ديفوار
13:00
انتهت
تشاد
مالي
19:45
انتهت
جبل طارق
سويسرا
00:00
تأجيل
اتحاد طنجة
رجاء بني ملال
00:00
تأجيل
مولودية وجدة
الجيش الملكي
00:00
تأجيل
الدفاع الحسني الجديدي
الرجاء البيضاوي
00:00
تأجيل
يوسفية برشيد
حسنية أغادير
00:00
تأجيل
نهضة بركان
أولمبيك خريبكة
00:00
تأجيل
الفتح الرباطي
المغرب التطواني
00:00
تأجيل
سريع وادي زم
أولمبيك آسفي
06:00
تأجيل
الوداد البيضاوي
نهضة الزمامرة
16:00
زامبيا
زيمبابوي
19:45
انتهت
مالطا
النرويج
16:00
موريتانيا
أفريقيا الوسطى
16:00
النيجر
مدغشقر
19:00
ليبيا
تنزانيا
19:00
غينيا الاستوائية
تونس
19:45
بولندا
سلوفينيا
19:45
لاتفيا
النمسا
19:45
سان مارينو
روسيا
19:45
اسكتلندا
كازاخستان
19:45
مقدونيا الشمالية
إسرائيل
19:45
سلوفاكيا
أذربيجان
19:45
بلجيكا
قبرص
19:45
انتهت
اليونان
فنلندا
19:45
انتهت
ليختنشتاين
البوسنة و الهرسك
19:15
انتهت
الأرجنتين
أوروجواي
13:00
انتهت
ساو تومي وبرينسيبي
غانا
13:00
انتهت
جنوب السودان
بوركينا فاسو
13:00
انتهت
أوغندا
مالاوي
16:00
انتهت
الكونغو
غينيا بيساو
16:00
انتهت
رواندا
الكاميرون
16:00
انتهت
غينيا
ناميبيا
19:00
انتهت
الجابون
أنجولا
19:45
انتهت
أندورا
تركيا
17:45
انتهت
مولودية الجزائر
أهلي برج بوعريريج
14:00
انتهت
حسنية أغادير
الإتحاد البيضاوي
16:00
انتهت
كاب فيردي
موزمبيق
19:45
ويلز
المجر
16:00
انتهت
جامبيا
الكونغو الديمقراطية
13:00
انتهت
جنوب إفريقيا
السودان
13:00
انتهت
جزر القمر
مصر
14:00
انتهت
لوكسمبورج
البرتغال
16:00
انتهت
كينيا
توجو
17:00
انتهت
كوسوفو
إنجلترا
19:00
انتهت
بوتسوانا
الجزائر
19:45
ألمانيا
أيرلندا الشمالية
19:45
انتهت
إسبانيا
رومانيا
19:45
هولندا
استونيا
19:45
انتهت
ألبانيا
فرنسا
13:00
انتهت
إي سواتيني
السنغال
13:30
البرازيل
كوريا الجنوبية
19:45
انتهت
أيرلندا
الدنمارك
19:45
انتهت
إيطاليا
أرمينيا
16:30
السعودية
باراجواي
16:00
انتهت
ليسوتو
نيجيريا
14:00
انتهت
صربيا
أوكرانيا
19:45
انتهت
السويد
جزر الفارو
13:00
بوروندي
المغرب
17:00
انتهت
بلغاريا
التشيك
19:45
انتهت
مولدوفا
ايسلندا
رينارد يتحدث عن مستقبله مع المغرب.. ويؤكد صعوبة مواجهة ناميبيا

رينارد يتحدث عن مستقبله مع المغرب ويؤكد صعوبة مواجهة ناميبيا

تولى رينارد تدريب المغرب عام 2016 ويرتبط بعقد حتى 2022، وخلال الأعوام الماضية، قاده إلى ربع النهائي في كأس الأمم الإفريقية 2017 قبل الخسارة أمام مصر، ونهائيات مونديال روسيا 2018.

آس آرابيا وأف ب
آس آرابيا وأف ب

ترك المدرب الفرنسي هيرفي رينارد الباب مفتوحا بشأن مستقبله مع المنتخب المغربي لكرة القدم، وذلك في تصريحات السبت عشية المباراة الأولى لأسود الأطلس ضد ناميبيا ضمن المجموعة الرابعة لبطولة كأس الأمم الإفريقية 2019 في مصر.

وقال رينارد في مؤتمر صحفي في استاد السلام في القاهرة، ردًا على سؤال عما إذا كان سيستمر في مهامه على رأس الادارة الفنية للمنتخب، «أنا مع المغرب منذ ثلاثة أعوام ونصف عام، اختبرت أمورا جميلة جميلة جدا وآمل في ألا يكون ذلك قد انتهى».

وأضاف «الآن أعلم أنه ينتظر مني الكثير لبطولة إفريقيا، الكثير منا، لنبقى مركزين على المنافسة، لن يكون لدي ما أقوله خلال هذه البطولة وآمل في أن نكون معا لأطول فترة ممكنة».

وأشارت تقارير صحفية في الآونة الأخيرة الى أن رينار (50 عاما) صاحب الخبرة الكبيرة في كرة القدم الإفريقية، سيرحل عن المنتخب المغربي في ختام البطولة.

اقرأ أيضًا: الجزائر والمغرب في رحلة البحث عن اللقب الثاني في أمم إفريقيا

وأبرزت بعض التقارير أن علاقة رينارد برئيس الاتحاد المغربي فوزي لقجع تشوبها تباينات، بينما ألمحت تقارير أخرى إلى احتمال عودته إلى فرنسا، أو الانتقال لتدريب منتخب وطني آخر.

وتولى رينارد تدريب المغرب عام 2016 ويرتبط بعقد حتى 2022. وخلال الأعوام الماضية، قاده إلى ربع النهائي في كأس الأمم الإفريقية 2017 قبل الخسارة أمام مصر، ونهائيات مونديال روسيا 2018 حيث خرج بصعوبة من الدور الأول عن مجموعة ضمت إسبانيا والبرتغال وإيران.

ويأمل رينارد في منح المغرب اللقب الثاني في تاريخه في بطولة الأمم بعد 1976، علما بأنه المدرب الوحيد الذي تمكن حتى الآن من الفوز باللقب القاري مع منتخبين مختلفين (زامبيا 2012 وكوت ديفوار 2015).

المباراة الأولى

وتعد المجموعة الرابعة الأصعب في الدور الأول من النسخة الحالية للبطولة، إذ تضم منتخبين قويين أيضا هما كوت ديفوار وجنوب إفريقيا.

وعلق رينارد على مباراة الغد بالقول «دخلنا منذ وصولنا إلى القاهرة بذهنية المنافسة من المهم أن نأخذ في الاعتبار كل عوامل البطولة الإفريقية. كما رأينا في مباراة الأمس (فوز مصر على زيمبابوي بهدف وحيد) لا توجد أبدا مباريات سهلة، المباراة الأولى لكل فريق صعبة لأن الجميع يدخل مع حافز كبير»، محذرا من الاحتمال الدائم لحصول مفاجآت.

واستعاد رينارد بداية تجربته الإفريقية عام 2008 عندما كان مدربا مساعدا لمواطنه كلود لوروا في الإدارة الفنية لمنتخب غانا المضيف، وتمكن من الفوز بصعوبة على ناميبيا (1-صفر) متوقعا «النمط ذاته في مباراة الغد، ويعود إلينا أن نجعله أسهل، سيصبح أسهل إذا تمكنا من جعله أسهل».

زياش المفتاح... وحمد الله للنسيان

وتطرق رينارد إلى ما شاب الاستعدادات من انسحاب المهاجم عبد الرزاق حمدالله لسبب معلن هو الإصابة، لكن لسبب مضمر هو خلاف مع زميله فيصل فجر على تنفيذ ركلة جزاء في مباراة ودية ضد جامبيا.

وقال المدرب «لا نتمنى أبدا حصول مثل هذه الأمور خلال معسكر تحضيري. الآن، كما يجب دائما أن نرى الأمور من منظار إيجابي، من الأفضل أن تحصل أمور كهذه قبل بداية المنافسات بدلا من خلالها. هذا حدث حصل، كل شخص يتحمل مسؤولياته، نحن لدينا تشكيلة لاعبين تركز على هدف، جمهور مغربي ينتظر الكثير من هذا الفريق، ويجب أن نبقى على طريقنا وننسى هذه الحادثة الصغيرة في أسرع وقت ممكن».

اقرأ أيضًا: 10 لاعبين صغار يجب متابعتهم في بطولة أمم إفريقيا.. بينهم لاعب مغربي

وشدد رينارد على أهمية دور حكيم زياش في التشكيلة المغربية، لاسيما بعد الأداء الذي قدمه مع فريقه أياكس أمستردام الهولندي في الموسم المنصرم، والمساهمة في بلوغه نصف نهائي دوري أبطال أوروبا، علما بأن المنتخب المغربي يضم أيضا في صفوفه زميله في أياكس المدافع نصير مزراوي.

وأبدى رينارد فخره بما قدمه اللاعبان هذا الموسم، منوها خصوصا بزياش «الذي بلغ مستوى مذهلا هذا الموسم، وأرى خلال التحضيرات أنه على الطريق نفسه، وهذا جيد جدا بالنسبة إلينا، نحتاج إلى لاعب مفتاح (زياش) مثل (المصري) محمد صلاح».

وتابع «هو اللاعب الذي علينا أن نستفيد منه وأن يفيد الآخرين».

اخبار ذات صلة