Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
16:15
انتهت
لوجانو
بازل
20:15
انتهت
سبورتنج لشبونة
جل فيسنتي
20:15
بنفيكا
بوافيستا
20:00
غرناطة
فالنسيا
18:30
زيورخ
سيرفيتي
18:15
بورتيمونينسي
فيتوريا غيمارايش
17:30
ريال بلد الوليد
ديبورتيفو ألافيس
16:15
بازل
نيوشاتل
16:00
فيتوريا سيتوبال
باسوش فيريرا
15:00
سيلتا فيجو
ريال بيتيس
11:30
نورويتش سيتي
برايتون
19:15
سانت كلارا
ماريتيمو
20:30
سبورتينج براجا
ديسبورتيفو أفيش
18:30
انتهت
نيوشاتل
سانت جالن
18:00
انتهت
بيلينينسيس
تونديلا
18:30
انتهت
ثون
زيورخ
19:15
انتهت
مانشستر سيتي
ليفربول
17:00
انتهت
أرسنال
نورويتش سيتي
19:00
تشيلسي
واتفورد
20:00
أتليتكو مدريد
مايوركا
20:00
انتهت
ريال مدريد
خيتافي
17:00
انتهت
إيفرتون
ليستر سيتي
18:00
دينيزلي سبور
غازي عنتاب سبور
14:00
مانشستر يونايتد
بورنموث
17:00
انتهت
شيفيلد يونايتد
توتنام هوتسبر
19:15
انتهت
وست هام يونايتد
تشيلسي
16:30
ولفرهامبتون
أرسنال
15:15
يوفنتوس
تورينو
17:30
انتهت
إنتر ميلان
بريشيا
17:30
انتهت
أتالانتا
نابولي
19:45
انتهت
سبال
ميلان
19:45
لاتسيو
ميلان
19:45
انتهت
روما
أودينيزي
17:30
انتهت
ريال سوسيداد
إسبانيول
18:00
باير ليفركوزن
بايرن ميونيخ
17:00
انتهت
بورنموث
نيوكاسل يونايتد
17:30
انتهت
إيبار
أوساسونا
17:30
انتهت
بولونيا
كالياري
17:30
ساسولو
ليتشي
15:30
أنقرة جوتشو
ألانياسبور
19:45
انتهت
ليتشي
سامبدوريا
18:30
انتهت
سيون
لوزيرن
19:45
انتهت
هيلاس فيرونا
بارما
18:00
فنرباهتشة
جوزتيبي
15:30
مالاطيا سبور
غنتشلر بيرليغي
19:45
انتهت
فيورنتينا
ساسولو
18:00
أنطاليا سبور
بلدية إسطنبول
20:00
انتهت
ريال بلد الوليد
ليفانتي
17:30
انتهت
ديبورتيفو ألافيس
غرناطة
14:00
ليستر سيتي
كريستال بالاس
20:00
انتهت
ريال بيتيس
فياريال
17:30
انتهت
فالنسيا
أتليتك بلباو
المغرب ضد بوروندي.. خليلودزيتش يثير الجدل

المغرب ضد بوروندي.. خليلودزيتش يثير الجدل

وحيد خليلودزيتش المدرب البوسني للمنتخب المغربي لكرة القدم، لم يترك الفرصة تمر دون أن يخرج بتصريحات غريبة على الرغم من تفوق أسود الأطلس على بوروندي بثلاثة أهداف لصفر

توفيق الصنهاجي
توفيق الصنهاجي
تم النشر

لم يترك وحيد خليلودزيتش، المدرب البوسني للمنتخب المغربي لكرة القدم، الفرصة تمر مرة أخرى، من دون أن يخرج بتصريحات غريبة على الرغم من تفوق أسود الأطلس بميدان بوروندي بثلاثة أهداف لصفر، لحساب الجولة الثانية من مباريات المجموعة الخامسة ضمن إقصائيات كأس أمم إفريقيا المقررة بالكاميرون عام 2021.

وهاجم المدرب هذه المرة الصحافة والإعلام المغربي، عندما قال عقب مباراة الأمس: «لا أفهم حماقاتكم أنتم الصحفيين، لماذا كل تلك الانتقادات والمنتخب المغربي يخوض فقط مباراته الثانية؟».

وأضاف المتحدث في تصريح إعلامي، أنه وخلافا لكل الانتقادات التي طالته، فإن المنتخب المغربي قدم عرضا جيدا وكان قريبا من الفوز الجمعة الماضي بالرباط على منتخب موريتانيا، غير أن الحظ لم يسعفه.

وتابع خليلودزيتش: «بعكس مباراة الجمعة الماضي، فإن المنتخب المغربي ظهر بمظهر أقوى خلال مباراة بوروندي، وتحكم في كل أطوار المواجهة، وسجل الأهداف، يمكنكم الوقوف الآن على الحالة النفسية للاعبين بعد هذا الفوز،إنهم يعيشون أجواء رائعة».

وأردف المتحدث قائلا، إنه لا يوجد فريق رسمي عنده، مستبعدا أن يكون قد تحصل بعد على التشكيلة الرسمية للمنتخب المغربي التي سيخوض بها بقية المباريات والمنافسات، غير أنه أوضح أن المنتخب المغربي في طريق البناء، مشيرا في الآن ذاته إلى أن المجموعة وروح المجموعة هما الأهم عندما يتعلق الأمر بمنتخب وطني.

على صعيد آخر، قال بدر بانون، قائد المنتخب المحلي، ولاعب الرجاء الرياضي الذي لم يشارك في مباراة الأمس، إن الكل يؤمن بهذه المجموعة المتوفرة حاليا في صفوف المنتخب المغربي، والتي تتميز بكثرة اللاعبين الشباب.

وأضاف بانون في حديث إعلامي عقب مواجهة الأمس، إن المنتخب المغربي تسيد الموقف، ولعب بشكل جيد أمام منتخب موريتانيا غير أن الحظ لم يساعده على التسجيل، في حين كانت الفعالية حاضرة هذه المرة، ليخرج الأسود متفوقين بقلب بوروندي بثلاثية كاملة، متمنيا في الآن ذاته أن يستمروا على هذا المنوال في باقي المنافسات.

بدوره قال نصير المزراوي، نجم أياكس أمستردام الهولندي، ومسجل الهدف الأول للمنتخب المغربي في مباراة الأمس ببوروندي، إنه يشعر بسعادة غامرة عقب فوز الأمس الذي أدركه الأسود، وهو الفوز الذي أتي بعد إحساس العناصر المغربية بضغط رهيب من جميع الجوانب، خصوصا وأن كل الشعب المغربي كان ينتظر هذه النتيجة.

وتابع المتحدث قائلا إن نتيجة الانتصار أراحت العناصر المغربية، وأخرجتهم كثيرا من ذلك الضغط القوي الذي كانوا يشعرون به.

أما غانم سايس، عميد الأسود لأول مرة في تاريخه، حيث كان ذلك خلال مباراة الأمس، فقد أوضح أن المهمة لم تكن سهلة، لكن المباراة التي أداها الأسود كانت جيدة للغاية.

وأضاف العميد الجديد للأسود في معرض حديثه الإعلامي، أنه لا زال هناك عمل ينتظر المنتخب المغربي طبعا، مشيرا إلى أن العناصر المغربية كانت تدري أنها تملك إمكانيات مهمة مقارنة مع المنتخب الخصم، لكنه كان يجب عليها أن تؤكد على ذلك داخل رقعة الميدان من خلال التفوق في الثنائيات وربح أكبر عدد من الكرات.

وواصل سايس قائلا، إنها فقط البداية لمسار جديد للأسود، لكنها تبقى عموما بداية جيدة، متمنيا أن يتطور المنتخب المغربي أكثر ويستمر على هذا المنوال.


اقرأ أيضًا: تصفيات أمم إفريقيا| منتخب المغرب يهزم بوروندي ويستعيد توازنه

اخبار ذات صلة