أمم إفريقيا 2019| منتخب المغرب يواجه اختبارًا سهلًا في طريقه لدور الـ 8

منتخب المغرب يواجه منتخب بنين في دور الستة عشر من بطولة كأس أمم إفريقيا 2019، في مباراة تبدو سهلة على فريق المدرب الفرنسي هيرفي رينارد، وقد تقود «أسود الأطلس» إلى الدور الثاني

0
%D8%A3%D9%85%D9%85%20%D8%A5%D9%81%D8%B1%D9%8A%D9%82%D9%8A%D8%A7%202019%7C%20%D9%85%D9%86%D8%AA%D8%AE%D8%A8%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%BA%D8%B1%D8%A8%20%D9%8A%D9%88%D8%A7%D8%AC%D9%87%20%D8%A7%D8%AE%D8%AA%D8%A8%D8%A7%D8%B1%D9%8B%D8%A7%20%D8%B3%D9%87%D9%84%D9%8B%D8%A7%20%D9%81%D9%8A%20%D8%B7%D8%B1%D9%8A%D9%82%D9%87%20%D9%84%D8%AF%D9%88%D8%B1%20%D8%A7%D9%84%D9%80%208

يدخل منتخب المغرب مباراته المرتقبة أمام منتخب بنين، والتي تقام لحساب مواجهات دور الستة عشر في بطولة كأس أمم إفريقيا 2019، وعينه على تحقيق الفوز، والذي يضمن لـ «أسود الأطلس» التأهل إلى دور الثمانية، ومواصلة مشوارهم نحو حلم التتويج باللقب الثاني في تاريخهم بالبطولة.

منتخب المغرب قدم أداءً مثاليًا في الدور الأول من البطولة، ونجح في الخروج بالعلامة الكاملة من دور المجموعات للمرة الأولى في تاريخه، رغم أنه كان يلعب في المجموعة الرابعة، التي أطلق عليها قبل بداية بطولة أمم إفريقيا 2019، مجموعة الموت، لأنها ضمت إلى جانب «أسود الأطلس» منتخبات كوت ديفوار وجنوب إفريقيا وناميبيا.

وسيكون فريق المدرب الفرنسي هيرفي رينارد على موعد مع مباراة في المتناول، يوم الجمعة على استاد السلام بمدينة القاهرة، حين يواجهون منتخب بنين، الذي صعد من الدور الأول كأحد أفضل المنتخبات أصحاب المركز الثالث، حيث حصد 3 نقاط، من المجموعة السادسة، التي ضمت إلى جانبه منتخب غانا ومنتخب الكاميرون ومنتخب غينيا بيساو، حيث تعادل «السناجب» في مبارياتهم الثلاث، وحجزوا مكانًا في الدور الثاني.

تاريخ مواجهات المنتخبين يؤكد أن «أسود الأطلس» سيكونون في نزهة على ملعب السلام، حيث سبق وأن لعب المغاربة أمام منتخب بنين خمس مواجهات، آلت جميعها للفريق العربي، الذي يتفوق كذلك في سجل مواجهاته مع فرق غرب إفريقيا.

وسيتسلح رينارد بخدمات مهاجمه خالد بوطيب، الذي تأكدت جاهزيته للمشاركة في مباراة منتخب بنين، بعدما غاب عن مباراتي الجولتين الثانية والثالثة بسبب إصابة في الركبة اليمنى، وتعافى منها، وبات جاهزًا من الناحية الطبية للمشاركة في لقاء دور الستة عشر، وأكد رينارد تواجده على مقاعد البدلاء.

وعلى الجانب الآخر، فإن منتخب بنين سيفقد خدمات مهاجمه ستيف موني، بسبب الإيقاف، بعد حصوله على إنذارين خلال الدور الأول من البطولة، حيث حصل على البطاقة الصفراء الأولى أمام منتخب غانا، والثانية أمام منتخب الكاميرون.

ومن جانبه، شدد الفرنسي ميشيل دوسييه المدير الفني لمنتخب بنين على أنه لا يسعى للانتقام من المغرب، ويعلم جيدًا كل كبيرة وصغيرة عن «أسود الأطلس».

اقرأ أيضًا.. حكيمي أفضل لاعب مغربي في «مجموعات» أمم إفريقيا 2019

وقال دوسييه خلال المؤتمر الصحفي المخصص للمباراة: «لا أسعى للانتقام من المغرب بعد الخسارة الأخيرة، كل مباراة لها دوافعها، أنا على دراية كبيرة بصعوبة المهمة، أنا لا ألعب كرة القدم، اللاعبون قادرون على إثبات أنفسهم أمام أسود الأطلس، لقد كنا أقل الفرق حصولا على الراحة، ولن نطلب تأجيل المباراة بالتأكيد، هذه هي الظروف التي نشارك فيها، لقد قلت إن كل العناصر ليست في صالحنا ولكن سوف نتعامل معها».

وأضاف: «وصلت لبطولة كأس الأمم الإفريقية، فلا يربطني بهيرفي رينارد المدير الفني بالمغرب، علاقة انسانية طويلة وليست علاقة مدرب مع مدرب، أما بالنسبة لمعايير الصرامة والتنظيم داخل الفريق فهي أمور تهمني كثيرا، نحن قادرون على اللعب أمام الفرق الكبيرة، وعازمون على ذلك، ويمكننا أن نحلم ونحقق حلمنا».

أما رينارد فأكد أن مواجهة بنين ليست بالسهلة على الإطلاق، وأنه يرى فيها مباراة نهائية، ويجب الفوز فيها من أجل التأهل إلى الدور ربع النهائي.

وقال المدرب الفرنسي خلال المؤتمر الصحفي المخصص للمباراة: «نحن في منافسة شرسة وأعتبر مواجهة بنين مباراة نهائية لأننا يجب أن نفوز للتأهل لدور المقبل».

وأضاف: «اللاعبون جاهزون لمباراة الغد الصعبة للغاية وهم ينفذون تعليماتي على أكمل وجه وأعتقد أننا قادرون على تحقيق نتيجة إيجابية».

وأشار رينارد إلى أنه يجب الحذر أمام بنين، خاصة كونه تأهل من مجموعة صعبة، وأنه يرى أنها ليست مصادفة، ويجب على فريقه أن يقدم كل ما يملك من أجل الفوز.

وقال في ختام تصريحاته: «علينا أن نستعيد تركيزنا بعد هذا الكم الكبير من المباريات من أجل تجنب المفاجآت في مباراة الغد لأن بنين فريق صعبا جدا وسيخوض مباراة الغد بمعنويات مرتفعة للغاية بعد أن تأهل من دور المجموعات للبطولة».

.