كأس الأمم الأوروبية

«يويفا» يدرس استبعاد 3 مدن من استضافة يورو 2020

17 يونيو هو الموعد النهائي الذي اختارته اللجنة التنفيذية برئاسة تشيفيرين لتأكيد أو إلغاء ترشيح بلباو لاستضافة يورو 2020، ولا يزال الاتحاد الإسباني يأمل في إنقاذ الموقف.

%C2%AB%D9%8A%D9%88%D9%8A%D9%81%D8%A7%C2%BB%20%D9%8A%D8%AF%D8%B1%D8%B3%20%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A8%D8%B9%D8%A7%D8%AF%203%20%D9%85%D8%AF%D9%86%20%D9%85%D9%86%20%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%B6%D8%A7%D9%81%D8%A9%20%D9%8A%D9%88%D8%B1%D9%88%202020

يدرس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم «يويفا» استبدال ثلاث مدن من 12 مدينة اختيرت لاستضافة بطولة «يورو 2020» في الصيف المقبل، وإحدى هذه المدن هي بلباو.

في حالة عاصمة مقاطعة بيسكاي الإسبانية، فإن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم يشعر بالخيبة من التعاون المحدود في جميع المجالات التي تم النقاش حولها في العام الماضي.

17 يونيو هو الموعد النهائي الذي اختارته اللجنة التنفيذية برئاسة تشيفيرين لتأكيد أو إلغاء ترشيح بلباو، ولا يزال الاتحاد الإسباني يأمل في إنقاذ الموقف.

اقرأ أيضًا: تأجيل اجتماع اللجنة التنفيذية لليويفا بسبب مقرات يورو 2020

كان الاحتكاك الأخير بين الاتحاد الأوروبي لكرة القدم وبلباو بسبب رفض نادي أتلتيك الالتزام بتسليم ملعب سان ماميس مسبقًا، حيث يشترط الاتحاد الأوروبي أن تتيح الأندية ملاعبها للمنظمة قبل عدة أسابيع من بدء البطولة المقرر إجراؤها في 12 يونيو 2021.

وأعلن أتلتيك أن تأثير فيروس كورونا التاجي سيؤخر نهاية الموسم، وأنه لا يريد أن يلتزم بالتخلي عن ملعبه في المرحلة الأخيرة من البطولة، بالتحديد في وقت قد يكون يقاتل من أجل أهداف أكبر، لعب تلك المباريات الثلاث أو الأربع الأخيرة في سان ماميس هو أولوية للنادي، لكل هذه الأسباب، أصبح ترشيح بلباو محل شك.

يحتفظ الاتحاد الأوروبي بـ12 مكانًا ليورو 2021، والتي كان من المقرر أن تبدأ في غضون ثلاثة أسابيع ولكن تم تأجيلها لمدة عام بسبب فيروس كورونا، وهي أمستردام وباكو وبلباو وبودابست وبوخارست وكوبنهاجن ودبلن وجلاسكو ولندن وميونخ وروما وسانت بطرسبرج، لكن ثلاثة منهم بلباو، ويبدو أن أمستردام وروما أيضا موضع شك.

.