كأس الأمم الأوروبية

مورينيو: بكيت من أجل إريكسن.. واطمأننت عليه بهذه الطريقة

جوزيه مورينيو مدرب روما يتحدث عن لاعبه السابق كريستيان إريكسن نجم منتخب الدنمارك الذي سقط مغشيا عليه في مباراة فنلندا بكأس أمم أوروبا «يورو 2020» مشيرا إلى أنه حرص على الاطمئنان عليه.

0
اخر تحديث:
%D9%85%D9%88%D8%B1%D9%8A%D9%86%D9%8A%D9%88%3A%20%D8%A8%D9%83%D9%8A%D8%AA%20%D9%85%D9%86%20%D8%A3%D8%AC%D9%84%20%D8%A5%D8%B1%D9%8A%D9%83%D8%B3%D9%86..%20%D9%88%D8%A7%D8%B7%D9%85%D8%A3%D9%86%D9%86%D8%AA%20%D8%B9%D9%84%D9%8A%D9%87%20%D8%A8%D9%87%D8%B0%D9%87%20%D8%A7%D9%84%D8%B7%D8%B1%D9%8A%D9%82%D8%A9

كشف جوزيه مورينيو، مدرب روما الجديد، أنه بكى من أجل لاعبه السابق كريستيان إريكسن، نجم منتخب الدنمارك، الذي سقط مغشيا عليه في مباراة منتخب بلاده ضد فنلندا في كأس أمم أوروبا «يورو 2020»، مشيرا إلى أنه حرص على الاطمئنان عليه.

وسقط كريستيان إريكسن فجأة على الأرض بسبب أزمة قلبية عند تسلمه الكرة قرب خط التماس، قبل نهاية الشوط الأول، ليضطر الحكم لإيقاف المباراة.

وبدا القلق على وجوه لاعبي منتخب الدنمارك الذين شاهدوا كريستيان إريكسن في حالة إغماء وعينيه مفتوحتين، ما دفعهم للوقوف حائلا بينه والكاميرات التليفزيونية.

وتوقفت مباراة الدنمارك وفنلندا لنحو ساعة ونصف الساعة، حيث نُقل إريكسن إلى مستشفى قريب من الملعب، وتلقى الإسعافات الأولية، ثم اُستأنفت المباراة، وانتهت بفوز تاريخي للفلنديين.

وأشرف مورينيو على تدريب كريستيان إريكسن في الشهور الأخيرة للاعب في صفوف توتنهام هوتسبير، قبل أن ينتقل إليه فريقه الحالي إنتر ميلان في يناير 2020.

وقال مورينيو في تصريحات لشبكة «توك سبورت» البريطانية «لم أستطع التوقف عن التفكير في ما حدث لإريكسن يوم السبت، أعتقد أن علينا الآن أن نحتفل لا نحزن».

وأضاف مورينيو «إنقاذ كريستيان إريكسن كان أهم من كرة القدم، لكن في نفس الوقت أعتقد أن هذا الموقف أظهر القيمة الرائعة للعبة».

وواصل المدرب البرتغالي «الحب، والتضامن، وروح العائلة، ليس فقط عائلة إريكسن، وإنما عائلة كرة القدم التي توحدت خلال الساعات القليلة الماضية».

وتابع مورينيو «صليت وبكيت من أجل إريكسن، لكن كم من ملايين من الناس فعلوا ذلك أيضا، كرة القدم يمكنها توحيد الجميع، أعتقد أن علينا الاحتفال الآن بنجاة إريكسن».

وحسب آخر الأنباء الواردة من الاتحاد الدنماركي لكرة القدم، فإن إريكسن تلقى الفحوصات اللازمة، وحالته مستقرة الآن.

وأكمل مورينيو تصريحاته قائلا «بالطبع لم أتحدث مع إريكسن، لكني اتصلت ببيير إيميل هويبيرج (زميله في منتخب الدنمارك)، وتحدث عن حالته بإيجابية، وهذه أنباء جيدة لذلك علينا الاحتفال».

.