كأس الأمم الأوروبية

مبابي ورونالدو يشعلان وسائل التواصل الاجتماعي

رونالدو ومبابي استطاعا اشعال وسائل التواصل الاجتماعي عقب انتهاء مباراة البرتغال وفرنسا التي أقيمت على ملعب «بوشكاش أرينا» مساء الخميس، وانتهت بالتعادل الإيجابي 2-2.

0
اخر تحديث:
%D9%85%D8%A8%D8%A7%D8%A8%D9%8A%20%D9%88%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88%20%D9%8A%D8%B4%D8%B9%D9%84%D8%A7%D9%86%20%D9%88%D8%B3%D8%A7%D8%A6%D9%84%20%D8%A7%D9%84%D8%AA%D9%88%D8%A7%D8%B5%D9%84%20%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%AC%D8%AA%D9%85%D8%A7%D8%B9%D9%8A

نجح منتخبا البرتغال وفرنسا في النجاة من مجموعة الموت والتأهل إلى دور ثمن نهائي كأس الأمم الأوروبية «يورو 2020».

وساهم النجم كريستيانو رونالدو في نجاح مهمة منتخب بلاده بشكل كبير، خاصة أنه سجل 5 أهداف في 3 مواجهات خلال دور المجموعات.

بينما تأهل منتخب الديوك إلى دور الـ 16 على الرغم من عدم تسجيل كيليان مبابي، نجم كتيبة ديديه ديشامب لأي هدف.

وعلى الرغم من كل هذا، إلا أن رونالدو ومبابي استطاعوا اشعال وسائل التواصل الاجتماعي عقب انتهاء المباراة التي أقيمت على ملعب «بوشكاش أرينا» مساء الخميس، وانتهت بالتعادل الإيجابي 2-2.

وشهدت المباراة أحداث حب وعطف من رونالدو تجاه مبابي، خاصة أن البرتغال يعي جيدًا أن النجم الفرنسي سيكون وريث عرشه وليونيل ميسي، لهذا كان يتعامل معه بعطف أثناء ابتعاد الكرة عن منطقتهم.

وعقب إطلاق ماتيو لاهوز، صافرة نهاية المباراة، تبادل اللاعبين الأعناق والضحكات، والأبرز كان ما حدث بين رونالدو ومبابي.

وأثناء ذهاب الثنائي إلى غرفة الملابس، تبادل النجمين القمصان، وسط نظرات إعجاب ودهشة من مبابي تجاه رونالدو، ليحقق النجم الفرنسي حلم الطفولة.


ويعلم الجميع أن مبابي، نجم باريس سان جيرمان يعشق صاروخ ماديرا، وغرفته تشهد على هذا الأمر، خاصة أن كان معلقًا لصور رونالدو على حوائط الغرفة، وقصاصات صور لرونالدو أثناء مسيرته في ريال مدريد.

وعقب انتهاء المباراة، نشر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم صورة مبابي ورونالدو وكل منهم يحمل قميص الأخر، وحظت هذه الصورة بإعجاب الآلاف حول العالم.

وتساءل البعض الحوار الذي دار بين مبابي ورونالدو، وإمكانية اقناع الفرنسي للبرتغالي بالقدوم إلى باريس سان جيرمان، في ظل حالة الغموض التي تحوم حول مستقبل مهاجم يوفنتوس ومسألة مغادرة الدوري الإيطالي وخوض تجربة جديدة.

ونجح رونالدو في تسجيل هدفي المنتخب البرتغال ليرفع رصيده إلى 109 هدف، ليعادل رقم الإيراني علي دائي صاحب الرقم القياسي للتسجيل في الأهداف الدولية.

جدير بالذكر أن رونالدو قام بتغيير قميصه مع كريم بنزيما، زميله السابق في ريال مدريد، بين شوطي المباراة، بعدما شهدت بداية المباراة ابتسامات بين الثنائي وكأنهم يسترجعون ذكرياتهم في النادي الملكي.


.