كأس الأمم الأوروبية

كأس بطولة الأمم الأوروبية يبدأ جولته قبل شهور من انطلاق البطولة

حطّت كأس بطولة الأمم الأوروبية في أولى محطاتها في روما وبوخارست، وذلك ضمن جولة ستمر بالـ11 مقرًا التي ستستضيف البطولة خلال الصيف المقبل.

0
اخر تحديث:
%D9%83%D8%A3%D8%B3%20%D8%A8%D8%B7%D9%88%D9%84%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%85%D9%85%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%88%D8%B1%D9%88%D8%A8%D9%8A%D8%A9%20%D9%8A%D8%A8%D8%AF%D8%A3%20%D8%AC%D9%88%D9%84%D8%AA%D9%87%20%D9%82%D8%A8%D9%84%20%D8%B4%D9%87%D9%88%D8%B1%20%D9%85%D9%86%20%D8%A7%D9%86%D8%B7%D9%84%D8%A7%D9%82%20%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%B7%D9%88%D9%84%D8%A9

حطّت كأس بطولة الأمم الأوروبية في أولى محطاتها في روما وبوخارست، وذلك ضمن جولة ستمر بالـ11 مقرًا التي ستستضيف البطولة خلال الصيف المقبل وستشمل نشاطات يمكن للجماهير المشاركة بها عبر الإنترنت نظرًا للقيود المفروضة بسبب وباء كورونا.

وستمر كأس هنري ديلوناي في المحطات القادمة على النحو التالي، بوادبست (من 30 أبريل وحتى الأول من مايو) ثم باكو (7-8 مايو) ثم كوبنهاجن (11 مايو) ثم أمستردام (14-15 مايو) ثم سان بطرسبرج (22-23 مايو) ثم ميونخ (28 مايو) ثم جلاسكو (1-3 يونيو) وأخيرًا لندن (4-5 يونيو).

وأكد الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا" اليوم الخميس أن الكأس ستجوب الأماكن الأكثر شهرة بكل مدينة ستمر بها ولكن النشاطات لن تقام في تلك الأماكن بل سيشارك الجمهور بها عبر الإنترنت.

وقامت شخصيات بارزة في عالم كرة القدم مثل الإيطالي ديميتريو ألبرتيني والرومانيان دورينيل مونتيانو وميودرام بيلوديديتشي بالجولة مع الكأس في إيطاليا وبوخارست، كما أن كلا من الدنماركيين بيتر شمايكل وبريان لاودروب وفليمينج بوفلسن والألماني فيليب لام والهولندي ويسلي شنايدر هم بعض السفراء الذين تأكدت مشاركتهم في جولة الكأس بجانب التميمة (سكيلزي).

وكان من المقرر أن تقام بطولة كأس الأمم الأوروبية خلال صيف عام 2020، ولكن أزمة فيروس كورونا التي اجتاحت العالم في نهاية عام 2019 أجبرت الاتحاد الأوروبي على تأجيل هذه البطولة، على غرار العديد من البطولات الأخرى، سواء كانت جماعية أم فردية.

وظهر فيروس كورونا للمرة الأولى في نهاية عام 2019 واجتاح العالم بأسره، خاصة البلدان الأوروبية ومعظم بلدان قارة أمريكا الجنوبية، ما عرقل إقامة منافسات اليورو الصيف الماضي.

وتشهد ملاعب الساحرة المستديرة غياب الجماهير منذ منتصف الموسم الماضي، ولا يزال يعاني العالم بأسره من تلك الجائحة، لا سيما في الأوقات الحالية التي نمر خلالها بما يُعرف بالموجة الثالثة. 


.