كأس الأمم الأوروبية

عواقب الجدل بين كريستيانو وإحدى شركات المياه الغازية

انتشر فيديو لمهاجم يوفنتوس، البرتغالي كريستيانو رونالدو، بسرعة كبيرة بسبب إستبعاده لزجاجتين من المشروبات الغازية، مع إعطاء الأولوية للماء.

0
اخر تحديث:
%D8%B9%D9%88%D8%A7%D9%82%D8%A8%20%D8%A7%D9%84%D8%AC%D8%AF%D9%84%20%D8%A8%D9%8A%D9%86%20%D9%83%D8%B1%D9%8A%D8%B3%D8%AA%D9%8A%D8%A7%D9%86%D9%88%20%D9%88%D8%A5%D8%AD%D8%AF%D9%89%20%D8%B4%D8%B1%D9%83%D8%A7%D8%AA%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%8A%D8%A7%D9%87%20%D8%A7%D9%84%D8%BA%D8%A7%D8%B2%D9%8A%D8%A9

يعد النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو بالفعل أحد أعظم الشخصيات في بطولة كأس الأمم الأوروبية 2020 «اليورو» الحالية، وقد أظهر ذلك في أول مباراتين له مع منتخب البرتغال، حيث سجل ثلاثة أهداف، ضد المجر وألمانيا.

ومع ذلك، فقد أصبح أيضًا فيروسيًا بسبب الاستبعاد المثير للجدل لزجاجتين من منتج شركة كوكاكولا في منتصف المؤتمر الصحفي بعد المباراة، مع إعطاء الأولوية للمياه.

وهو أن النجم البرتغالي، في إطار الترويج لمشروبات غير محلاة، تسبب في خسائر بالملايين في الشركة متعددة الجنسيات، مما أثار أيضًا جدلًا تم التعليق عليه في جميع أنحاء العالم، بالإضافة إلى ذلك، تم تقليد هذا الإجراء من قبل أبطال البطولة الآخرين، مما أدى إلى إتلاف إعلانات «كوكا كولا».

الآن، هذه الإيماءة من مهاجم يوفنتوس تسببت في استفادة شركات أخرى من فرصتها لتحقيق ربح، كما هو الحال مع «إيكيا»، التي أصدرت للتو منتجًا جديدًا.

زجاجة ماء «كريستيانو»

أصدرت الشركة التي يقع مقرها في السويد للتو منتجًا بسيطًا ولكنه جذاب لعامة الناس، وربما يكون من أكثر المنتجات مبيعًا، إنها زجاجة مياه قابلة لإعادة الاستخدام باسم "كريستيانو".

هذا المنتج عبارة عن زجاجة زجاجية كلاسيكية لطالما كانت لدى شركة «أيكيا» بين كبار البائعين فيها، وباسم المهاجم البرتغالي يخططون لاختراق السوق.

وتجدر الإشارة أيضًا إلى وصفها، الذي ينص على أنها «زجاجة قابلة لإعادة الاستخدام للمياه فقط»، وبالتالي استبعاد المشروبات الغازية.

زجاجة المياه هذه لم تشاهدها سوى صفحة كندا، حيث تم الإعلان عن هذا المنتج الجديد من خلال شبكات التواصل الاجتماعي الخاصة بهم، والسعر 1.99 دولار كندي، والذي سيكون 1.35 يورو عند التغيير، وهو سعر أعلى من «كوركن» كما يطلق عليها في أسبانيا، والتي تكلف يورو واحد للزجاجة الوحدة.

في الوقت الحالي، من غير المعروف ما إذا كان هذا المنتج سيصل إلى دول أخرى في العالم أم أنه سيكون مجرد استراتيجية للشركة السويدية في كندا والأقاليم الحدودية الأخرى.

.