Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
20:00
إشبيلية
مايوركا
18:00
فنرباهتشة
سيفاس سبور
11:00
ولفرهامبتون
إيفرتون
14:00
ثون
نيوشاتل
14:00
سيرفيتي
سانت جالن
14:00
لوزيرن
لوجانو
15:15
جنوى
سبال
16:15
زيورخ
سيون
15:30
أنقرة جوتشو
جالاتا سراي
18:15
بيلينينسيس
موريرينسي
17:30
فيورنتينا
هيلاس فيرونا
17:30
كالياري
ليتشي
17:30
بارما
بولونيا
17:30
أودينيزي
سامبدوريا
18:00
دينيزلي سبور
طرابزون سبور
18:00
أنطاليا سبور
ألانياسبور
18:00
جوزتيبي
غنتشلر بيرليغي
18:30
بازل
يانج بويز
19:15
انتهت
أستون فيلا
مانشستر يونايتد
20:00
انتهت
ريال مدريد
ديبورتيفو ألافيس
19:45
نابولي
ميلان
14:00
ليفربول
بيرنلي
15:30
توتنام هوتسبر
أرسنال
17:30
ريال بلد الوليد
برشلونة
17:30
انتهت
ريال سوسيداد
غرناطة
17:00
انتهت
بورنموث
توتنام هوتسبر
13:15
أستون فيلا
كريستال بالاس
17:00
انتهت
إيفرتون
ساوثامبتون
20:30
انتهت
باسوش فيريرا
سبورتينج براجا
19:00
برايتون
مانشستر سيتي
16:30
شيفيلد يونايتد
تشيلسي
18:00
انتهت
بشكتاش
قاسم باشا
18:15
انتهت
سبورتنج لشبونة
سانت كلارا
18:00
بورنموث
ليستر سيتي
17:30
ليجانيس
فالنسيا
16:00
انتهت
فيتوريا غيمارايش
جل فيسنتي
15:30
انتهت
تشايكور ريزه سبور
قيصري سبور
19:45
يوفنتوس
أتالانتا
20:00
أتليتكو مدريد
ريال بيتيس
15:00
ليفانتي
أتليتك بلباو
18:00
انتهت
غازي عنتاب سبور
قونيا سبور
12:00
إسبانيول
إيبار
19:45
انتهت
هيلاس فيرونا
إنتر ميلان
11:30
نورويتش سيتي
وست هام يونايتد
17:30
انتهت
سبال
أودينيزي
11:30
واتفورد
نيوكاسل يونايتد
20:00
انتهت
أتليتك بلباو
إشبيلية
17:30
بريشيا
روما
17:30
انتهت
مايوركا
ليفانتي
15:15
لاتسيو
ساسولو
17:30
انتهت
إيبار
ليجانيس
15:00
أوساسونا
سيلتا فيجو
16:00
انتهت
ريو أفي
بورتيمونينسي
20:30
انتهت
فاماليساو
بنفيكا
18:15
انتهت
تونديلا
بورتو
18:30
انتهت
لوجانو
سانت جالن
تقارير: إنفانتينو تدخل لدّى المدعي العام لاسقاط التحقيق ضده

تقارير: إنفانتينو تدخل لدّى المدعي العام لاسقاط التحقيق ضده

الرسالة التي ترى الصحيفة أنها تدين جاني إنفانتينو فحواها «سأحاول أن أشرح لمكتب المدعي العام الفيدرالي إن من مصلحتي توضيح كل شيء في أسرع وقت ممكن وأن يكون جليا بأن لا علاقة لي بهذه القضية».

أ ف ب
أ ف ب
تم النشر
آخر تحديث

تدخل جاني إنفانتينو، رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم «الفيفا» لدى المدعي العام في سويسرا لاسقاط التحقيقات ضده وذلك حسبما أفادت صحيفة «تريبون دو جنيف» السويسرية.

وكان مكتب المدعي العام الفيدرالي بدأ تحقيقا في بداية عام 2016، بعد فترة وجيزة من انتخاب إنفانتينو لرئاسة الفيفا، حول مزاعم منح الأخير عقود حقوق البث التلفزيوني لشركة خارجية في الفترة التي كان فيها أمينا عاما للاتحاد الأوروبي للعبة «اليويفا».

ووفقا للصحيفة كتب إنفانتينو إلى صديق طفولته، رينالدو أرنولد، الذي أصبح مدعيا عاما في هوت - فاليه، وهي مسقط رأس الرجلين انه «قلق» إزاء التحقيق.

وكتب إنفانتينو في رسالة إلكترونية نقلتها الصحيفة «سأحاول أن أشرح لمكتب المدعي العام الفيدرالي إن من مصلحتي توضيح كل شيء في أسرع وقت ممكن وأن يكون جليا بأن لا علاقة لي بهذه القضية».

ورد أرنولد، الذي ساعد بالفعل في ترتيب أول اجتماع بين المدعي العام مايكل لاوبر وإنفانتينو «المهم الآن أن يكون الاجتماع في غضون أسبوعين، إذا كنت تريد، يمكنني أن أذهب معك مجددا».

وأشارت الصحيفة إلى أن الاجتماع عقد بالفعل في 22 ابريل 2016، وأضافت أن مضمونه لا يزال «غامضا» وأن مكتب المدعي العام الفيدرالي «يرفض الحديث عن الموضوع».

ورفض مكتب المدعي العام الفيدرالي الجواب على سؤال وكالة «فرانس برس»، حول مقال «تريبون دو جنيف».

وأصدر الاتحاد الدولي بيانا مساء الإثنين اعتبر فيه أن «محتوى الرسالة الالكترونية الخاصة التي بعثها السيد إنفانتينو إلى صديق مقرب تم إخراجها من سياقها تماما بهدف وحيد هو تضليل القارئ»، مضيفا أنه تم الحصول على الرسالة الإلكترونية من خلال «القرصنة، وهو أمر غير قانوني وعمل إجرامي».

اقرأ أيضًا: رمضان والكورونا| كيف أعادت الجائحة إلينا روح رمضان الحقيقية؟

وتابع «ليس فقط أن السيد إنفانتينو لم يكن لديه أي سبب للكذب في هذه الرسالة الإلكترونية، ولكن الرسالة الإلكترونية لم توضح أبدا أن السيد إنفانتينو كان يريد تبرئة نفسه».

كما أوضح الفيفا أن «بعض وسائل الإعلام ذكرت وقتها أن السيد إنفانتينو كان موضوع تحقيق جنائي مرتبط بعقد ثانوي جدا يتعلق بحقوق التلفزيوني في الإكوادور لمسابقات للاتحاد الاوروبي لكرة القدم».

بالنسبة للاتحاد الدولي «يتعلق الأمر بكذبة واضحة وتامة، كان الغرض الوحيد منها هو الإضرار بسمعة السيد إنفانتينو».

وأوضح الاتحاد الدولي مرة أخرى أن الاجتماعات بين إنفانتينو والمدعي العام كان القصد منها إظهار أن الفيفا «مستعد للتعاون مع العدالة السويسرية»وهو ما كان يشير غليه دائما خلال الحديث عن هذه القضية.

في نوفمبر 2017، «بعد اجتماع غير رسمي ثالث» بين إنفانتينو ولاوبر، أنهى مكتب المدعي العام الفيدرالي التحقيق في واقعة العقد الموقع من قبل إنفانتينو بالنيابية عن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم.

كما تحدثت الصحيفة عن اتصالات هاتفية متكررة بين المدعين العامين السويسريين ومحامي الفيفا.

وقالت الصحيفة «يبدو أن المدعين العامين ساعدوا الفيفا في صياغة مطالبه» كمدع، وهو سلوك «بدو غير متوافق مع التزام مكتب المدعي العام الفيدرالي بالحياد».

ووفقا لتقرير صادر عن هيئة الإشراف التابعة لمكتب المدعي العام السويسري أوردته صحيفة «لوموند» الفرنسية في أوائل مارس وحصلت «فرانس برس» على نسخة منه، سعى شخص مقرب من إنفانتينو أيضا إلى الحصول على معلومات سرية تتعلق بالتحقيق بشأن الدعوى في يوليو 2015، قبل سبعة أشهر من انتخابه على رأس الفيفا.

اخبار ذات صلة