كأس الأمم الأوروبية

دي يونج: هدفا أوكرانيا «شيء مستفز».. ولا أعرف لماذا تشنجت

تحدث الدولي الهولندي فرينكي دي يونج نجم فريق برشلونة الإسباني عن مباراة منتخب بلاده أمام أوكرانيا وحالة التشنج التي أصيب بها خلال المباراة.

0
اخر تحديث:
%D8%AF%D9%8A%20%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%AC%3A%20%D9%87%D8%AF%D9%81%D8%A7%20%D8%A3%D9%88%D9%83%D8%B1%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A7%20%C2%AB%D8%B4%D9%8A%D8%A1%20%D9%85%D8%B3%D8%AA%D9%81%D8%B2%C2%BB..%20%D9%88%D9%84%D8%A7%20%D8%A3%D8%B9%D8%B1%D9%81%20%D9%84%D9%85%D8%A7%D8%B0%D8%A7%20%D8%AA%D8%B4%D9%86%D8%AC%D8%AA

بعد مباراة عصيبة، نجح منتخب هولندا في الفوز على نظيره أوكرانيا بصعوبة بالغة وبنتيجة 3-2، في مستهل مشوار منتخب الطاحونة البرتقالية في نهائيات بطولة كأس الأمم الأوروبية يورو 2020، والتي انطلقت منذ أيام وتستمر حتى الحادي عشر من الشهر المقبل.

وشهدت المباراة تألقاً لافتاً من فرينكي دي يونج، لاعب وسط فريق برشلونة الإسباني، حيث قاد منتخب بلاده للفوز عبر تحكمه على مجريات المباراة من وسط الملعب، وتمريراته المتقنة والدور الحيوي الذي قام به في الربط بين الخطوط الثلاثة للمنتخب الهولندي.

وشهدت المباراة حالة من التشنج في الشوط الثاني لفرينكي دي يونج، حيث تشنجت عضلاته وسقط في أرض الملعب وهو يشعر بالآلام فيها، قبل أن يتعافى ويستكمل المباراة بعد ذلك.

وعلق فرينكي دي يونج على هذه الحالة، عقب نهاية المباراة مع أوكرانيا، وقال: لا أعرف ماذا حديث؟ هذه المرة الاولى التي اتعرض فيها لتشنج في الجسد، لا أعرف ما سبب التشنج الذي أصابني، ربما التوتر وجو المباراة المشحون أثر عليّ وجعلني أتشنج بهذا الشكل.

وأعرب دي يونج عن سعادته الكبيرة، بفوز منتخب بلاده وحصد أول 3 نقاط في مشوار نهائيات يورو 2020، وقال نجم برشلونة: حققنا فوزاً مهماً جداً، وأنا سعيد به، الأجواء في غرفة ملابس المنتخب إيجابية جداً، ولدينا طموح كبير، كنا نعتقد بعد التعادل أننا لن نسجل، ولكننا فزنا وسجلنا هدفاً قاتلاً حصلنا به على 3 نقاط مهمة جداً.

وكان منتخب هولندا قد تقدم بهدفين في الشوط الثاني عبر فينالدوم وفوتر فيجورست، ولكن أوكرانيا نجحت بعدها في إدراك التعادل عبر أندريه يارمولنكو ورومان ياريمتشيوك، قبل أن يسجل دينزل دومفريس، هدفاً قاتلاً في الدقيقة 85 من عمر المباراة.

وعن هدفي أوكرانيا بعدما كان منتخب هولندا متقدماً بثنائية بيضاء، قال فرينكي دي يونج: لا شك إنه شيء مستفز، أن تستقبل هدفين بعد تقدمك وينجح المنافس في التعادل خلال عدة دقائق قليلة، وكان منتخب أوكرانيا قد سجل هدفيه في الدقيقتين 75 و79.

وحول الشعور بعد انتهاء الشوط الأول بالتعادل السلبي، قال دي يونج: واصلنا اللعب والاجتهاد وأداء ما علينا داخل الملعب، وعلمنا بعد نهاية الشوط الاول أنه علينا الاستمرار، والهدف كان آت لا محالة وهو ما تحقق.

وفي النهاية أثنى دي يونج على تواجد الجماهير في المدرجات، والدور الكبير الذي تلعبه خلال المباريات، وقال: وجود الجماهير يعطينا الطاقة ويحفز الفريق لمواصلة مشواره نحو الفوز والتقدم في البطولة، وبعد كل هذه الفترة من اللعب بدون جمهور، شعرنا أن الملعب الآن ممتلئ عن أخره، ومن المهم أن ترى الجماهير أنك تلعب بشكل هجومي وشرس، لأن هذا يحفزهم وبالتالي يعطينا الطاقة من تشجيعهم لنا.

واختتم دي يونج: نريد التقدم للأمام دائماً، نريد الهجوم وإعطاء الطاقة لأنفسنا وللجماهير التي كانت في الاستاد الليلة، ونعدهم بالقتال لآخر لحظة من أجل الوصول بعيداً في هذه البطولة.


.