كأس الأمم الأوروبية

بيتر شمايكل: «يويفا» هدد الدنمارك للموافقة على استئناف مباراة فنلندا

بيتر شمايكل نجم منتخب الدنمارك السابق ووالد كاسبر حارس المنتخب حاليا يكشف أن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم «يويفا» هدد لاعبي الفريق باعتبارهم منسحبين من مباراة فنلندا في كأس أمم أوروبا «يورو 2020» من أجل إجبارهم على استكمالها بعد واقعة سقوط كريستيان إريكسن.

0
اخر تحديث:
%D8%A8%D9%8A%D8%AA%D8%B1%20%D8%B4%D9%85%D8%A7%D9%8A%D9%83%D9%84%3A%20%C2%AB%D9%8A%D9%88%D9%8A%D9%81%D8%A7%C2%BB%20%D9%87%D8%AF%D8%AF%20%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%86%D9%85%D8%A7%D8%B1%D9%83%20%D9%84%D9%84%D9%85%D9%88%D8%A7%D9%81%D9%82%D8%A9%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A6%D9%86%D8%A7%D9%81%20%D9%85%D8%A8%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D8%A9%20%D9%81%D9%86%D9%84%D9%86%D8%AF%D8%A7

أكد بيتر شمايكل، نجم منتخب الدنمارك السابق، أن لاعبي المنتخب لم يرغبوا في استئناف مباراة منتخب فنلندا في كأس أمم أوروبا «يورو 2020» بعد تعرض كريستيان إريكسن لأزمة قلبية، ولكن الاتحاد القاري للعبة «يويفا» هددهم باعتبارهم منسحبين.

وسقط كريستيان إريكسن نجم منتخب الدنمارك فجأة على الأرض متأثرا بأزمة قلبية قبل 3 دقائق من نهاية الشوط الأول لمباراة منتخب بلاده ضد فنلندا يوم السبت الماضي، في الجولة الأولى لحساب المجموعة الثانية من البطولة القارية.

وتوقفت المباراة لنحو ساعة ونصف الساعة، حيث نُقل إريكسن إلى أقرب مستشفى وتلقى الإسعافات الأولية، حتى استعاد وعيه، وبات «في حالة مستقرة»، حسبما أفاد الاتحادين الأوروبي والدنماركي وقتها.

وكشف الاتحاد الأوروبي لكرة القدم في ذلك الوقت أن «المباراة ستستأنف بناء على طلب من لاعبي منتخبي الدنمارك وفنلندا».

وبعد استئناف المباراة، وخوض الـ48 دقيقة المتبقية، خسر منتخب الدنمارك بهدف، فيما حقق منتخب فنلندا أول انتصار في تاريخه بالنهائيات.

لكن بيتر شمايكل، نجم منتخب الدنمارك السابق ووالد كاسبر حارس مرمى المنتخب حاليا، كشف أن لاعبي الفريق لم يرغبوا في اللعب بعد الواقعة، ولكنهم أجبروا على ذلك بعد تهديدات «يويفا».

وقال بيتر شمايكل، الفائز مع منتخب الدنمارك بلقب كأس أمم أوروبا 1992، في تصريحات لشبكة «ITV» اليوم الإثنين «قرأت بيان اليويفا الذي يقول إن لاعبي منتخبي الدنمارك وفنلندا هم من طلبوا استئناف المباراة، لكن هذا غير صحيح».

وأضاف بيتر شمايكل «اليويفا عرض على منتخب الدنمارك 3 خيارات، إما استئناف المباراة وقتها ولعب 50 دقيقة متبقية، أو استئنافها عند الساعة 12:00 ظهر اليوم التالي (الأحد)، والخيار الأخير هو اعتبار منتخب الدنمارك منسحبا، وبالتالي خسارته بنتيجة 0-3».

وتابع الحارس الأسطوري «لذا إذا وضعت نفسك بدلا من اللاعبين، هل كان لديهم الخيار؟، لا أعتقد أنه كان بإمكانهم رفض اللعب».

وواصل بيتر شمايكل «كما سمعت في المؤتمر الصحفي، فإن المدرب أبدى ندمه على إعادة لاعبيه إلى أرض الملعب بعد ما حدث».

وكان كاسبر شمايكل، نجل الحارس المعتزل، انتقد هو الآخر، في وقت سابق، يويفا بعد استئناف مباراة فنلندا.

يذكر أنه حسب آخر الأنباء الواردة من الاتحاد الدنماركي ووكيل كريستيان إريكسن، فإن حالة لاعب إنتر ميلان مستقرة، وسيبقى في المستشفى حتى الغد الثلاثاء على أقل تقدير للخضوع على فحوصات إضافية، لمعرفة سبب الواقعة.

.