الأمس
اليوم
الغد
16:00
تأجيل
ألانياسبور
طرابزون سبور
15:00
تأجيل
وادي دجلة
الاتحاد السكندري
15:00
تأجيل
الزمالك
الأهلي
15:00
تأجيل
المصري
مصر للمقاصة
15:00
تأجيل
حرس الحدود
الإسماعيلي
15:00
تأجيل
طلائع الجيش
طنطا
15:00
تأجيل
الجونة
نادي مصر
15:00
تأجيل
سموحة
بيراميدز
15:00
تأجيل
أسـوان
المقاولون العرب
13:30
تأجيل
بوروسيا دورتموند
بايرن ميونيخ
13:00
تأجيل
تشاد
غينيا
13:30
تأجيل
لايبزج
هيرتا برلين
13:30
تأجيل
باير ليفركوزن
فولفسبورج
13:30
تأجيل
إينتراخت فرانكفورت
فرايبورج
13:30
تأجيل
فيردر بريمن
بوروسيا مونشنجلاتباخ
13:30
تأجيل
هوفنهايم
كولن
13:30
تأجيل
فورتونا دوسلدورف
شالكه
13:30
تأجيل
أوجسبورج
بادربورن
13:30
تأجيل
يونيون برلين
ماينتس 05
15:00
تأجيل
الإنتاج الحربي
إنبـي
19:45
تأجيل
سبال
كالياري
16:00
تأجيل
جنوب السودان
أوغندا
16:00
تأجيل
أنجولا
الكونغو الديمقراطية
13:00
تأجيل
مدغشقر
كوت ديفوار
14:00
تأجيل
جنوى
بارما
14:00
تأجيل
فيورنتينا
بريشيا
15:00
تأجيل
سيراليون
نيجيريا
16:00
تأجيل
ناميبيا
مالي
16:00
تأجيل
غينيا بيساو
السنغال
13:00
تأجيل
أفريقيا الوسطى
المغرب
13:00
تأجيل
إثيوبيا
النيجر
18:45
الغاء
ألمانيا
إيطاليا
19:00
الغاء
إنجلترا
الدنمارك
19:00
الغاء
فرنسا
فنلندا
13:00
تأجيل
ساو تومي وبرينسيبي
جنوب إفريقيا
20:00
تأجيل
ليتشي
ميلان
17:45
تأجيل
تورينو
أودينيزي
17:00
تأجيل
بولونيا
يوفنتوس
11:30
تأجيل
إنتر ميلان
ساسولو
19:45
تأجيل
روما
سامبدوريا
14:00
تأجيل
هيلاس فيرونا
نابولي
17:00
تأجيل
أتالانتا
لاتسيو

كأس الأمم الإفريقية 2019.. مصر تتقدم بطلب رسمي لاستضافة «الكان» والدوحة تظهر على الخط

انتشرت تقارير خلال الأيام القليلة الماضية تؤكد اقتراب العاصمة القطرية الدوحة من تنظيم بطولة كأس الأمم الإفريقية والمقرر إقامتها في صيف 2019

توفيق الصنهاجي وآس آرابيا
توفيق الصنهاجي وآس آرابيا
تم النشر
آخر تحديث

أصبح مصير بطولة كأس الأمم الإفريقية لكرة القدم، والمقرر إقامتها في صيف 2019، في خبر كان، وذلك بعد إعلان دولة المغرب عن التراجع عن تنظيم البطولة الأكبر على مستوى المنتخبات في القارة السمراء، ومن قبلها قرر الاتحاد الإفريقي للعبة «الكاف» سحب شرف تنظيم المسابقة من الكاميرون، نظرًا لعدم استعدادها بالشكل الأمثل لتنظيم البطولة.

قرار مغربي أخير

وزير الرياضة المغربي، رشيد الطالبي، قال في تصريحات صحفية، إن بلاده لن تتقدم بطلب استضافة البطولة التي ستقام في 2019، يأتي ذلك في الوقت الذي اتهم فيه أعضاء اللجنة التنفيذية في الكاف، رئيس الاتحاد أحمد أحمد، بالتسرع في سحب البطولة من الكاميرون، وعدم منحها فرصة أكبر لإنهاء التجهيزات قبل 6 أشهر من انطلاق المسابقة الأعرق.

اقرأ أيضًا: في مفاجأة من العيار الثقيل.. المغرب لن تستضيف بطولة كأس الأمم


كما تراجعت الكونغو برازافيل، عن التقدم بطلب لتنظيم كأس الأمم، حيث تتخوف حكومتها من اقتراب موعد إقامة البطولة في الصيف المقبل.

وكان أحمد أحمد، قد أكد في تصريحات صحفية من قبل، أن 3 دول إفريقية فقط تستطيع تنظيم البطولة، وهي مصر والمغرب وجنوب إفريقيا، مشيرًا إلى أن المغرب تقدم نموذجًا رائعًا لتطور كرة القدم في القارة الإفريقية، موضحاً أن المغرب وجنوب إفريقيا أعلنتا اهتمامهما بتنظيم كأس أمم إفريقيا 2019، وأن باب الترشيحات لاستضافة البطولة سيغلق غدًا (الجمعة) الموافق 14 ديسمبر 2018، والذي فُتح في الخامس منه، وسيكون القرار النهائي لاختيار البلد المنظم للبطولة من خلال الجمعية العمومية الطارئة، التي ستعقد في 9 يناير المقبل، في العاصمة السنغالية، داكار.

دوافع المغرب للتراجع

قرار المغرب بعدم الترشح لاستضافة كأس الأمم الإفريقية، يأتي بسبب الاتهامات القوية التي تعرضت لها، ورد عليها أحمد أحمد، على هذه الاتهامات، قائلًا، إنه نفذ صبره، من كثرة هذه الأقاويل، التي تتهمه بمحاباة المغرب، واتهمت الكاف، بكونها منحت شرف التنظيم للكان 2019 في الخفاء إلى المغرب.

وأضاف رئيس الكاف، إن الكثيرين يحسدون المغرب، مما يدفعهم إلى الحديث بهذا الشكل عنه، معتبرًا أن الذين يرشحون المملكة المغربية، فوق العادة لاحتضان العرس القاري الكبير، هم يتصورون ذلك بفعل التطور الكبير الذي شهده هذا البلد على صعيد بناه التحتية، وطرق تنظيمه، وبفعل مواكبة المغرب كذلك لكل المشاريع التي تعتمدها الكاف للرقي بمستوى الممارسة في القارة السمراء.

ويمكن تفسير الخروج الإعلامي الأخير للوزير المغربي، كونه جاء فورا للرد على كلام أحمد أحمد الأخير، على اعتبار أن المغرب بعدم ترشيحه لتنظيم التظاهرة القارية الأغلى، سيكون قد أسكت الأفواه، التي كانت تتكلم بما جاء على لسان رئيس الكاف مؤخرًا.

وبعدم ترشحه لتنظيم الكان، يبرهن المغرب أيضًا، أن توجهه كان دائما هو مساعدة القارة السمراء وبلدانها، والوقوف معها، لا الوقوف ضدها، كأن يعمل على سحب تنظيم أقوى التظاهرات الرياضية منها في سبيل أن تحظى المملكة بهذا الشرف.

قطر.. بين التنظيم والنفي

ووسط هذا التضارب، انتشرت تقارير خلال الأيام القليلة الماضية، عن اقتراب العاصمة القطرية الدوحة من تنظيم أمم إفريقيا 2019، وذلك بعدما أعلن رئيس «الكاف» عن مصادقة اللجنة التنفيذية للاتحاد الإفريقي لكرة القدم على إقامة كأس السوبر الإفريقي، بين الترجي التونسي بطل دوري أبطال إفريقيا، والرجاء المغربي بطل الكونفيدرالية في الدوحة في فبراير القادم.

إلا أن كونستون عمري، النائب الثاني لأحمد أحمد وعضو اللجنة التنفيذية في الاتحاد الإفريقي، أكد أن نهائيات كأس أمم إفريقيا لن تُنظّم خارج القارة السّمراء.

عودة مصر للصورة من جديد

على الجانب الآخر، كشف هاني أبو ريدة، رئيس اتحاد الكرة المصري، عن أن مصر تقدمت بطلب رسمي من أجل استضافة كأس أمم إفريقيا المقبلة.

وقال أبو ريدة خلال تصريحات صحفية، مصر قررت بشكل نهائي، التقدم للحصول على حق التنظيم لبطولة كأس أمم إفريقيا 2019، المقرر إقامتها في يونيو المقبل، وشدد على أن أهمية استضافة مصر لمثل هذا العرس الكروي، وذلك بناء على تنسيق تم بينه وبين وزير الشباب والرياضة المصري، الدكتور أشرف صبحي.



اقرأ أيضًا: ميدو: أتمنى تنظيم مصر لأمم إفريقيا 2019


علمًا بأن اتحاد الكرة المصري، كان أعلن من خلال بيان رسمي، في وقت سابق أنه لن يترشح لاستضافة البطولة، والسبب في ذلك أنه لا يريد منافسة دولة شقيقة وهي المغرب، إلا أن تراجع المغرب، ربما فتح المجال أمام وصيف البطولة الأخيرة، من العودة إلى المشهد مرة أخرى.

كما تعتبر جنوب إفريقيا، بمثابة المنقذ لبطولات القارة، لامتلاكها بنية تحتية قوية، تستطيع من خلالها تنظيم أي بطولة، بعد تنظيمها لنهائيات كأس العالم لكرة القدم 2010.

اقرأ أيضًا: جنوب إفريقيا تفتح الباب أمام المغرب لاستضافة بطولة أمم إفريقيا 2019

الأكثر قراءة
اخبار ذات صلة