الأمس
اليوم
الغد
20:30
بوافيستا
باسوش فيريرا
18:00
أميان
نانت
15:30
النادي الإفريقي
الملعب التونسي
15:30
شبيبة القيروان
مستقبل سليمان
15:50
الفتح
الشباب
16:00
شارلروا
كلوب بروج
16:05
الفيصلي
الفيحاء
16:15
أنقرة جوتشو
قيصري سبور
16:30
فيليم 2
إيمن
17:00
يانج بويز
زيورخ
17:00
نيوشاتل
بازل
17:45
هيراكلس
فيتيس
17:50
الوحدة
الاتفاق
18:00
بنفيكا
بورتو
18:00
سينت ترويدن
زولتة فاريغيم
18:00
سيركل بروج
ويسلاند بيفرين
18:00
أنجيه
ميتز
14:00
واتفورد
وست هام يونايتد
18:00
ستاد بريست
ريمس
18:00
ديجون
بوردو
18:30
أوستيند
ميشيلين
18:45
هيرنفين
تفينتي
18:45
أيندهوفن
غرونينغين
18:45
بلدية إسطنبول
فنرباهتشة
18:45
ألانياسبور
قاسم باشا
18:45
فيورنتينا
نابولي
19:00
وفاق سطيف
مولودية وهران
19:00
أولمبي الشلف
نصر حسين داي
19:00
سيلتا فيجو
فالنسيا
19:00
خيتافي
أتليتك بلباو
19:30
اتحاد بلعباس
أهلي برج بوعريريج
20:00
جمعية عين مليلة
شبيبة الساورة‎‎
14:00
ولفرهامبتون
بيرنلي
15:00
أوساسونا
إيبار
14:00
شيفيلد يونايتد
ليستر سيتي
20:15
ريو أفي
ديسبورتيفو أفيش
17:30
بشكتاش
جوزتيبي
14:00
برايتون
ساوثامبتون
13:30
أوجسبورج
يونيون برلين
13:30
بادربورن
فرايبورج
18:00
فيتوريا سيتوبال
موريرينسي
13:30
ماينتس 05
بوروسيا مونشنجلاتباخ
13:30
فورتونا دوسلدورف
باير ليفركوزن
13:30
هوفنهايم
فيردر بريمن
18:30
جينك
أندرلخت
14:20
انتهت
السد
الوكرة
17:50
انتهت
الأهلي
العدالة
16:30
ليفربول
أرسنال
16:30
انتهت
نادي قطر
الدحيل
19:00
أستون فيلا
إيفرتون
16:00
انتهت
النصر
ضمك
17:00
ريال مدريد
ريال بلد الوليد
18:30
كولن
بوروسيا دورتموند
16:00
بارما
يوفنتوس
17:30
انتهت
بني ياس
الشارقة
18:00
غرناطة
إشبيلية
11:30
نورويتش سيتي
تشيلسي
15:15
انتهت
عجمان
حتا
20:00
ليفانتي
فياريال
14:00
مانشستر يونايتد
كريستال بالاس
15:15
انتهت
الجزيرة
خورفكان
16:30
انتهت
السيلية
الخور
16:30
شالكه
بايرن ميونيخ
15:15
الوحدة
الفجيرة
15:15
النصر
اتحاد كلباء
14:20
انتهت
الغرافة
الشحانية
17:30
العين
شباب الأهلي دبي
16:00
الهلال
أبها
16:10
التعاون
الحزم
17:50
الاتحاد
الرائد
14:20
العربي
الأهلي
16:30
الريان
أم صلال
حوار| حجي ضيوف لـ«آس آرابيا»: السنغال مرشحة لكأس إفريقيا.. وتمنيت اللعب لبرشلونة

حوار| حجي ضيوف لـ«آس آرابيا»: السنغال مرشحة لكأس إفريقيا.. وتمنيت اللعب لبرشلونة

أجرى «آس آرابيا» حوارًا مع السنغالي حجي ضيوف فتح فيه قلبه وتحدث حول كأس الأمم الإفريقية ومنتخب السنغال ورأيه في رونالدو وميسي وأمنيته باللعب في برشلونة.

محمد أبو الوفا
محمد أبو الوفا

أدلى الدولي السنغالي السابق، حجي ضيوف، بتصريحات خاصة إلى «آس آرابيا» حيال مشاركة منتخب بلاده بكأس أمم إفريقيا المُزمع عقدها بمصر، إضافة إلى بعض الأمور الأخرى المرتبطة برؤيته للبطولة بشكل عام والنجوم المتوقع تألقهم، كما تطرق للحدث عن البرتغالي كريستيانو رونالدو وليونيل ميسي، وعن حلمه باللعب في صفوف فريق برشلونة.

المنتخب السنغالي يستهل مشوار البطولة بملاقاة تنزانيا يوم 32 من الشهر الجاري، في مجموعة ضمّت بجانبه منتخبات كينيا والجزائر، والتي سيخوض معها مواجهة نارية بالجولة الثانية من أجل ضمان العبور المُبكر.

ضيوف يعتبر أحد أساطير القارة، فهو أفضل لاعب إفريقي عامي 2001، 2002 ونجم ليفربول الفائز معه بكأس الرابطة الإنجليزية عام 2003، كما تقمّص ألوان أندية بولتون واندررز وبلاكبيرن روفرز وسندرلاند، والأهم هو قيادته لمنتخب السنغال إلى ربع نهائي مونديال 2002 بإحرازه لثلاثة أهداف.

اقرأ أيضًا: قبل أمم إفريقيا 2019.. السنغال في صدارة منتخبات القارة السمراء

وتحدث ضيوف عن حظوظ المنتخب السنغالي في البطولة فقال: «أعتقد أن لدينا فرصة، كاليدو كوليبالي وهداف الدوري الإنجليزي ساديو ماني تطورا بشكل هائل، لكن لا يكفي أن تمتلك لاعبين كبار للفوز بالبطولة، ينبغي أن يكون لديك فريق قوي جماعيًا، ويتعين على المدرب إقرار خطة متميزة ومتوازنة لنكون في أفضل تنظيم ويظهر اللاعبون نفس مستواهم مع أنديتهم».. كان هذا رد ضيوف عمّا إذا كان السنغال قادرة على الفوز بالبطولة.

وعن حظوظ المنتخب المصري، أوضح: «البلد المنظم دائمًا ما يتعين عليه الفوز بالبطولة، سيكون هناك ضغط كبير على مصر، لكن بالوقت ذاته ستكون هناك ميزة اللعب على الأرض وبين الأنصار، هذا شيء مهم للغاية، كان للمشجعين دور كبير في ريمونتادا ليفربول ضد برشلونة، إن حققت مصر اللقب فسينتج عنه استقرار في أمور عديدة».

تردد

وعن مستوى البطولة المتوقع، قال: «المستويات المتقاربة بين المنتخبات الكبيرة قد تجعلنا نشاهد النسخة الأفضل من البطولة عبر تاريخها».

لكن ضيوف تردد في الأمر ليوضح: «لا، لن أقول إنها ستكون النسخة الأفضل، سبق وشاهدنا بطولات أقوى، لكن أتمنى أن تكون هذه البطولة ممتعة وبها أهداف كثيرة، على نقيض نسخة الجابون التي شارك بها نفس المنتخبات لكنها كانت فقيرة فنيًا».

ضيوف ألمح إلى الدور الكبير للجماهير من أجل إنجاح تقديم دورة متميزة، وقال: «اكتظاظ الملاعب بالجماهير والتشجيع المستمر سيساهم في إنجاح البطولة، معروف عن الشعب المصري شغفه بكرة القدم، لذا أتمنى أن تمتلئ الملاعب في جميع المباريات وليس فقط مباريات المنتخب المصري».

الأفضل

أما عن.. هل يكون أفضل لاعب إفريقي لهذا العام من المنتخب الفائز بالبطولة؟ ضيوف كان له وجهة نظر وقال: «بالتأكيد، الفوز بكأس الأمم خطوة مهمة نحو جائزة أفضل لاعب بإفريقيا، فمثلًا الكرواتي لوكا مودريتش لم ينل الكرة الذهبية في حضرة رونالدو والأرجنتيني ليونيل ميسي إلا بعد الوصول لنهائي كأس العالم والظهور المتميز، من الطبيعي أن يكون أفضل لاعب إفريقي من الفريق الفائز بالبطولة، فهو تكليل للعطاء الجماعي في شكل فردي».

أسطورة السنغال حدد بعض الأسماء للترشيح للقب أفضل لاعب إفريقي، وقال: «لدينا ثلاثة هدّافين أفارقة للدوري الإنجليزي، حزين لغياب أوباميانج عن النهائيات، هناك ساديو ماني والمصري محمد صلاح اللذان حصدا الأبطال مع ليفربول، حكيم زياش الذي لعب موسمًا جيدًا وسجل العديد من الأهداف مع أياكس، أعتقد أن البطولة فرصة لبروز بعض الأسماء للترشح لهذه الجائزة».

اقرأ أيضًا: في عيد مولده.. 5 مشاهد أدت لتوهج «النجم» محمد صلاح في سماء أوروبا

وأردف ضيوف للإجابة عن السؤال المثير للجدل، أيهما أفضل رونالدو أم ميسي، حيث أجاب: «أحترم رونالدو وأعتبره واحدًا من أفضل اللاعبين على ظهر كوكب الأرض، لكن ميسي لاعب من ذهب، لقد قدّم موسمًا كبيرًا وهو الأفضل في كل الأحوال، لكنه للأسف ما زال يتعرض للانتقادات، الجماهير تركز فقط على الخسائر».

وعن ترشيحه للاعب الفائز بالكرة الذهبية، قال: «أعتقد أن ميسي يستحق الكرة الذهبية، رغم الانتقادات هو الأفضل».


واختتم ضيوف عمّا إذا كان سيفضل الانضمام إلى برشلونة أو ريال مدريد حال تلقيه عرضا منهما لما كان لاعبًا، فقال: «سأختار برشلونة، لأنني أحب كرة القدم وأحبذ طريقة لعبه، شرف كبير أن ألعب لبرشلونة».

اخبار ذات صلة