Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
21:00
أولمبيك خريبكة
اتحاد طنجة
19:00
نهضة الزمامرة
الفتح الرباطي
19:00
الجيش الملكي
الوداد البيضاوي
17:00
رجاء بني ملال
الدفاع الحسني الجديدي
19:00
انتهت
شاختار دونتسك
بازل
19:00
الإنتاج الحربي
الأهلي
19:00
انتهت
أتالانتا
باريس سان جيرمان
16:30
سموحة
المقاولون العرب
19:00
انتهت
ولفرهامبتون
إشبيلية
16:00
انتهت
البنزرتي
النجم الساحلي
16:30
المصري
الإسماعيلي
14:00
أسـوان
نادي مصر
19:00
برشلونة
بايرن ميونيخ
19:00
لايبزج
أتليتكو مدريد
17:00
تأجيل
اتحاد طنجة
نهضة بركان
16:00
انتهت
شبيبة القيروان
النادي الإفريقي
14:00
الجونة
الاتحاد السكندري
19:00
انتهت
حسنية أغادير
الرجاء البيضاوي
16:00
انتهت
نجم المتلوي
هلال الشابة
13:00
السيلية
العربي
16:00
انتهت
اتحاد تطاوين
الملعب التونسي
16:30
نادي قطر
السد
19:00
انتهت
يوسفية برشيد
مولودية وجدة
16:30
وادي دجلة
حرس الحدود
16:30
الشحانية
الريان
16:30
الأهلي
الوكرة
21:00
انتهت
أولمبيك آسفي
المغرب التطواني
18:10
انتهت
الترجي
الصفاقسي
17:50
الاتحاد
الاتفاق
21:00
تأجيل
الفتح الرباطي
رجاء بني ملال
15:55
الفتح
أبها
16:00
انتهت
مستقبل سليمان
اتحاد بن قردان
16:15
الرائد
الحزم
18:00
انتهت
الاتحاد المنستيري
حمام الأنف
16:10
الفيحاء
الشباب
13:00
أم صلال
الغرافة
16:30
الدحيل
الخور
اللاعب المصري محمد ناجي جدو

حكايات الأرقام والألقاب| «البديل الذهبي» الذي أهدى اللقب للفراعنة

«آس آرابيا» يقدم لكم في سلسلة تقارير، أبرز الحكايات حول بعض الأرقام القياسية والألقاب المختلفة في بطولة كأس أمم إفريقيا لكرة القدم، وهي البطولة الأغلى بالنسبة للمنتخبات

محمد عيسى
محمد عيسى
تم النشر
آخر تحديث

تقترب بطولة كأس أمم إفريقيا، البطولة التي تحتل المركز الثالث في البطولات القارية، بعد كأس الأمم الأوروبية والكوبا أمريكا، من الانطلاق.

فتنطلق كأس أمم إفريقيا 2019، والتي تستضيفها جمهورية مصر العربية، للمرة الأولى منذ عام 2006، في الـ 21 من شهر يونيو القادم.

ويستعرض لكم «آس آرابيا» في سلسلة تقارير، أبرز الحكايات حول تحقيق بعض الأرقام القياسية في البطولة الإفريقية الأغلى بالنسبة للمنتخبات.

حكاية البديل الذهبي الذي أهدى اللقب للفراعنة

البديل الذهبي، الذي كان يعد الوصف الأبرز للاكتشاف المصري وقتها، محمد ناجي الملقب بـ «جدو»، بالنسبة لمنتخب الفراعنة، في كأس أمم إفريقيا 2010، والتي أقيمت في أنجولا.

كان النجم المصري محمد ناجي جدو قبل البطولة، غير مشهورًا داخل الأراضي المصرية، وكان فقط معروفًا بشدة للمحبين لكرة القدم وخاصة المشجعين لنادي الاتحاد السكندري، والذي كان يلعب له اللاعب المصري.

وكان في ذلك الوقت يسعى جدو مثله مثل العديد من اللاعبين الانتقالات إلى أحد القطبين، ومحاولة تقديم أفضل أداء له لكي يلفظ أنظارهم.

ولكن ما حدث في البطولة، جعل الأمور تنقلب رأسًا على عقب، وأصبح يبحث عن أفضل العروض المقدمة له بعد الأداء المبهر الذي قدمه هناك في أنجولا.

الهجوم على حسن شحاتة

أعلن المدير الفني للمنتخب المصري وقتها، الأسطورة حسن شحاتة، عن ضم محمد ناجي جدو الذي كان يبلغ من العمر وقتها 26 عامًا، في القائمة النهائية للفراعنة التي ستخوض كأس الأمم.

وهاجمت العديد من الصحف والجماهير أيضًا اختيار شحاته الغريب بالنسبة لهم، والذي استبعد فيه ضم نجوم بحجم عمرو زكي وأحمد حسام «ميدو».

حسن شحاتة يكسب الرهان وجدو «البديل» يقود مصر للقب

نجح المدير الفني حسن شحاته في كسب الرهان وأصبح اللاعب الذي اختاره للفراعنة، حديث العالم أجمع وليس مصر أو افريقيا فقط.

ففي المباريات الاستعدادية للبطولة واجه المنتخب المصري نظيره مالي، وفاز بهدف نظيف سجله البديل محمد ناجي جدو، وسط شكوك أيضًا حول قدراته في البطولة الإفريقية.

وطوال مباريات البطولة كان محمد ناجي جدو على دكة البدلاء، ولكن بالرغم من مشاركته في كل المباريات كبديل، إلا أنه سجل في 5 مباريات من أصل 6 في البطولة الإفريقية الأغلى.

أهداف «البديل الذهبي»

فسجل جدو الهدف الثالث لمنتخب مصر، في أول مباراة بدور المجموعات أمام نيجيريا، المباراة التي انتهت بالفوز بثلاثية مقابل هدف.

وفي مباراة موزمبيق التي انتهت بفوز المنتخب المصري بهدفين مقابل هدف، سجل جدو الهدف الثاني لمنتخب الفراعنة.

وفي دور ربع النهائي لكأس الأمم الإفريقية كانت الأمور معقدة في مواجهة الكاميرون، وكانت المباراة في الأشواط الإضافية بعد التعادل في الوقت الأصلي بهدف لمثله، وسجل جدو الهدف الثاني للفراعنة، وبعدها أضاف أحمد حسن الهدف الثالث ليفوز الفراعنة بثلاثة مقابل هدف.

والهدف الثالث الذي سجله محمد ناجي جدو، كان في مرمى المنتخب الجزائري في دور نصف النهائي، وجاء توقيع لاعب الأهلي السابق على الهدف الرابع والأخير للفراعنة في مرمى الجزائر.

أما بالنسبة للمباراة النهائية، شارك محمد ناجي جدو كبديل أيضًا أمام المنتخب الغاني، وسجل هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 85 من عمر اللقاء، والذي أهدى اللقب القاري السابع للفراعنة والثالث على التوالي.

وسجل جدو 5 أهداف في البطولة، وحصد لقب هداف البطولة، على الرغم من أنه لم يشارك في أي من هذه المباريات كأساسيًا، وكان شحاته يدفع به دائما في اللحظات الحرجة من الشوط الثاني.

حيث شارك محمد ناجي جدو في البطولة في 167 دقيقة، سجل فيها 5 أهداف كاملة أي بمعدل هدف كل 33 دقيقة.

وحتى هذه اللحظة لم ينجح المنتخب المصري في حصد اللقب مرة أخرى، واللقب الأخير الذي توج به منتخب مصر جاء بأقدام «البديل الذهبي».

الأكثر قراءة
اخبار ذات صلة