الأمس
اليوم
الغد
بلقبلة يعتذر للجزائريين بعد الفضيحة التي أدت لغيابه عن أمم إفريقيا

بلقبلة يعتذر للجزائريين بعد الفضيحة التي أدت لغيابه عن أمم إفريقيا

هاريس بلقبلة يوجه اعتذارًا للشعب الجزائري عقب الفضيحة الأخلاقية التي قام بها، وأدت لاستبعاده من قائمة «ثعالب الصحراء» التي تستعد للمشاركة في بطولة أمم إفريقيا 2019

أ ف ب
أ ف ب

وجّه لاعب الوسط الجزائري هاريس بلقبلة اعتذارًا إلى الشعب الجزائري، بعد الخطأ الفادح الذي ارتكبه في شريط فيديو متداول على مواقع التواصل الاجتماعي، والذي أدى إلى استبعاده من تشكيلة المنتخب الذي سيخوض غمار بطولة كأس الأمم الإفريقية 2019، والتي تقام في جمهورية مصر العربية، في الفترة من 21 يونيو الجاري وحتى 19 يوليو المقبل.

وكان الاتحاد الجزائري قد أكد اليوم أن أسبابا «تأديبية» دفعت إلى استبعاد لاعب نادي بريست الفرنسي من تشكيلة المنتخب الجزائري للبطولة القارية.

وأوضح الاتحاد في بيان بالعربية على موقعه الالكتروني على شبكة الإنترنت: «بعد التشاور مع رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم خير الدين زطشي، قرر المدرب الوطني جمال بلماضي إبعاد متوسط ميدان الخضر هاريس بلقبلة من التربص التحضيري لكأس إفريقيا»، معللا ذلك بأسباب انضباطية.

وأشارت تقارير صحفية إلى أن عدم مشاركة اللاعب في مباراة الأمس الودية ضد بوروندي في الدوحة، تعود للشريط الذي تم تداوله على مواقع التواصل، وفيه يقوم بحركة غير أخلاقية بمواجهة الكاميرا بينما كان زميله الحارس ألكسندر أوكيدجة يزاول لعبة إلكترونية ويقوم ببث مباشر لذلك.

اقرأ أيضًا.. حوار | لخضر بلومي لـ«آس آرابيا»: أتمنى مربعًا ذهبيًا عربيًا في أمم إفريقيا

ونشر اللاعب اليوم اعتذارا عبر صفحته على موقع فيسبوك موجها رسالة إلى جماهير بلاده، حيث قال: «أعتذر للشعب الجزائري العزيز على ما بدر مني عبر شبكات التواصل الاجتماعي»، مؤكدا أنه لم يكن على علم بأن أوكيدجة يقوم ببث مباشر.

وأضاف: «أنا لا أسعى إلى تبرئة نفسي لأنني أعترف أنني ارتكبت خطأ فادحا حيث دفعت الثمن فورا من خلال استبعادي، هذا الإبعاد شطر قلبي لكنه شرعي وبالطبع أنا لا ألوم أحدا إلا نفسي خاصة أنني خيبت آمالكم وأرجو منكم ألا تحمّلوا عائلتي مسؤولية هذا الخطأ».

وأتى استبعاد اللاعب البالغ من العمر 25 عاما، بعد غيابه عن المباراة الودية ضد بوروندي الثلاثاء في الدوحة، والتي انتهت بالتعادل بهدف لكل منهما.

ولم يكشف الاتحاد الجزائري في بيانه من سيحل بدلا من بلقبلة، لكن تقارير أشارت إلى أنه محمد بن خماسة لاعب فريق اتحاد العاصمة.

ووقعت الجزائر، المتوجة مرة واحدة في تاريخها عام 1990 على أرضها، في مجموعة ثالثة تضم كينيا والسنغال وتنزانيا ضمن البطولة التي تستضيفها مصر.

ومن المقرر أن يخوض «ثعالب الصحراء» مباراة ودية ضد مالي الأحد قبل الانتقال إلى مصر استعدادا للمشاركة في النهائيات.

اخبار ذات صلة