الأمس
اليوم
الغد
مارتشيلو ليبي يعود لمنتخب الصين من أجل مونديال قطر 2022

مارتشيلو ليبي يعود لمنتخب الصين من أجل مونديال قطر 2022

ودع ليبي المنتخب الصيني بعدما قاده في بطولة كأس آسيا 2019 بالإمارات والتي ودعتها الصين من ربع النهائي إثر الخسارة بثلاثية نظيفة أمام إيران

إفي
إفي

أعلن الاتحاد الصيني لكرة القدم، الجمعة، عودة الإيطالي مارتشيلو ليبي لتدريب منتخب الصين الأول لقيادته في تصفيات كأس العالم 2022 بقطر.

وكان ليبي (71 عاما) قد رحل عن المنتخب الصيني في يناير الماضي بعد ثلاث سنوات ليخلفه مؤقتا الإيطالي أيضا فابيو كانافارو الذي قاد الفريق في مباراتين فقط خرج منهما المنتخب الآسيوي مهزوما.

وأوضح الاتحاد الصيني في بيان، أن ليبي سيتولى تدريب المنتخب لمحاولة قيادته إلى التأهل لمونديال قطر 2022.

وأضاف البيان: «عندما درب ليبي المنتخب الصيني الفريق أظهر روحه المحاربة والعنيدة. تحت قيادته وقيادة جهازه الفني سيحظى المنتخب الوطني بدفعة كبيرة لتحقيق أحلامه المونديالية»، إذ يسعى الفريق للعودة لكأس العالم الذي لم يشارك به سوى مرة واحدة في نسخة 2002 بكوريا واليابان.

وكان ليبي قد تولى تدريب المنتخب الصيني لأول مرة في 2016 بعدما شغل منصب المدير الفني لجوانجتشو إيفرجراند الصيني بين 2012 و2014.

وبعدما رحل عن المنتخب الصيني في يناير الماضي، ساعد ليبي كانافارو في المباراتين اللتين خاضهما أمام أوزبكستان وتايلاند واللتين انتهتا بخسارة العملاق الآسيوي.

ورغم الآمال التي انعقدت عليه في 2016 ، لم يستطع ليبي قيادة المنتخب الصيني للتأهل لمونديال روسيا 2018.

وودع ليبي المنتخب بعدما قاده في بطولة كأس آسيا 2019 بالإمارات والتي ودعتها الصين من ربع النهائي إثر الخسارة بثلاثية نظيفة أمام إيران.

ويعد ليبي المدرب الوحيد في العالم الذي فاز بدوري أبطال أوروبا (مع يوفنتوس عام 1996) ودوري أبطال آسيا (مع إيفرجراند في 2013)

الأكثر قراءة
اخبار ذات صلة