الأمس
اليوم
الغد
11:55
انتهت
العدالة
الروضة
19:45
بى اى سى زفوله
آي زي ألكمار
13:30
إكسيلسيور موسكرون
ستاندار لييج
13:30
دينيزلي سبور
بلدية إسطنبول
13:30
أنطاليا سبور
طرابزون سبور
13:00
ريال بيتيس
أتليتك بلباو
13:00
إنيمبا
سان بيدرو
13:00
إساي اف سي
موتيما بمبي
13:00
زاناكو
نهضة بركان
11:30
ليتشي
جنوى
11:15
فيتيس
فيينورد
11:00
قونيا سبور
غازي عنتاب سبور
11:00
إيبار
خيتافي
19:30
ديسبورتيفو أفيش
سبورتينج براجا
13:30
غرونينغين
أوتريخت
19:30
سينت ترويدن
كلوب بروج
19:00
نيس
ميتز
19:00
ستراسبورج
تولوز
19:00
ستاد رين
أنجيه
19:00
جنت
زولتة فاريغيم
19:00
سيركل بروج
جينك
18:45
فينلو
إيمن
18:45
أيندهوفن
فورتانا سيتارد
18:00
نيوشاتل
لوجانو
12:10
انتهت
الفيحاء
الدرع
18:00
فاماليساو
تونديلا
17:30
أدو دن هاخ
تفينتي
13:30
فالفيك
هيرنفين
14:00
سبال
بريشيا
17:30
ليفانتي
فالنسيا
16:00
نانت
ديجون
20:00
أوساسونا
إشبيلية
20:00
بيلينينسيس
بورتو
19:00
أوبين
أوستيند
19:00
نادي بارادو
حسنية أغادير
17:30
سبورتنج لشبونة
موريرينسي
17:30
ليجانيس
سيلتا فيجو
17:00
فيردر بريمن
بادربورن
17:00
سامبدوريا
بارما
17:00
أندرلخت
شارلروا
16:30
البحرين
السعودية
16:00
قاسم باشا
بشكتاش
16:00
دجوليبا
بيدفيست ويتس
14:00
ساسولو
كالياري
16:00
هوريا
النصر
15:45
سبارتا روتردام
هيراكلس
15:00
ثون
سانت جالن
15:00
بازل
سيون
15:00
زيورخ
سيرفيتي
15:00
ريال بلد الوليد
ريال سوسيداد
15:00
ريو أفي
جل فيسنتي
15:00
فيتوريا غيمارايش
بورتيمونينسي
15:00
باسوش فيريرا
فيتوريا سيتوبال
14:30
يونيون برلين
كولن
14:00
ريمس
سانت إيتيان
14:00
تورينو
فيورنتينا
17:30
باير ليفركوزن
شالكه
18:00
يانج بويز
لوزيرن
17:00
ميشيلين
كورتريك
16:45
انتهت
النصر
البكيرية
12:30
أبها
العربي
12:00
ملاطية سبور
سيفاس سبور
20:30
انتهت
بوافيستا
بنفيكا
17:00
أودينيزي
نابولي
19:45
انتهت
نيم أولمبيك
أولمبيك ليون
19:30
انتهت
إينتراخت فرانكفورت
هيرتا برلين
19:30
انتهت
ويسلاند بيفرين
رويال انتويرب
19:15
انتهت
أياكس
فيليم 2
18:00
انتهت
ليل
ستاد بريست 29
17:30
انتهت
فنرباهتشة
غنتشلر بيرليغي
16:30
انتهت
شباب الأهلي دبي
الوصل
14:00
أتالانتا
هيلاس فيرونا
16:30
انتهت
الوحدة
الجزيرة
15:10
انتهت
الريان
السد
15:10
انتهت
أم صلال
الشحانية
15:10
انتهت
الأهلي
الوكرة
14:25
انتهت
الاتفاق
الطائي
14:25
انتهت
النجوم
الأهلي
14:00
انتهت
الفجيرة
النصر
14:00
انتهت
العين
الشارقة
12:35
انتهت
العين
التعاون
12:15
انتهت
الرائد
المجزل
12:30
انتهت
ضمك
الجيل
13:00
بترو أتلتيكو
اتحاد الجزائر
20:00
أولمبيك مرسيليا
بوردو
14:30
أنقرة جوتشو
جوزتيبي
15:00
غرناطة
ديبورتيفو ألافيس
14:45
الهلال
الجبلين
15:10
نادي قطر
الخور
14:45
الصفا
الاتحاد
15:00
ماريتيمو
سانت كلارا
15:00
واتفورد
كريستال بالاس
17:00
جالاتا سراي
ألانياسبور
15:10
العربي
الدحيل
14:30
أوجسبورج
ماينتس 05
14:30
فرايبورج
فولفسبورج
19:00
الزمالك
بريميرو دي أجوستو
16:00
المصري
إينوجو رينجرز
19:00
انتهت
الأهلي
الهلال
12:00
ريال مدريد
إسبانيول
19:00
بيراميدز
نواذيبو
19:45
انتهت
إنتر ميلان
روما
20:15
انتهت
أرسنال
برايتون
16:00
انتهت
فيتا كلوب
الرجاء البيضاوي
14:00
أستون فيلا
ليستر سيتي
14:00
أستون فيلا
ليستر سيتي
12:30
إيفرتون
تشيلسي
19:00
انتهت
الترجي
شبيبة القبائل
17:00
انتهت
السعودية
قطر
16:30
برايتون
ولفرهامبتون
13:00
اف سي بلاتينيوم
النجم الساحلي
14:00
نيوكاسل يونايتد
ساوثامبتون
14:30
انتهت
العراق
البحرين
15:00
بورنموث
ليفربول
19:30
انتهت
شيفيلد يونايتد
نيوكاسل يونايتد
19:45
بولونيا
ميلان
15:00
توتنام هوتسبر
بيرنلي
20:00
انتهت
فياريال
أتليتكو مدريد
14:30
بوروسيا مونشنجلاتباخ
بايرن ميونيخ
17:30
مانشستر سيتي
مانشستر يونايتد
16:00
زيسكو
مازيمبي
19:00
الوداد البيضاوي
ماميلودي صن داونز
20:00
برشلونة
مايوركا
19:00
موناكو
أميان
16:30
مونبلييه
باريس سان جيرمان
14:30
بوروسيا دورتموند
فورتونا دوسلدورف
14:30
لايبزج
هوفنهايم
15:10
السيلية
الغرافة
19:45
لاتسيو
يوفنتوس
مابيل.. «حافي القدم» المتألق في كأس أمم آسيا

مابيل.. «حافي القدم» المتألق في كأس أمم آسيا

تحول أوير مابيل نجم المنتخب الأسترالي من لاجئ في مخيم كيني هربا من الحرب في جنوب السودان إلى أحد نجوم منتخب أستراليا في كأس أمم آسيا الإمارات 2019.

وكالات
وكالات

على الرغم من أنه وُلد في إفريقيا، إلا أنه يحمل ألوان منتخب أوقياني ويتألق راهنا في كأس آسيا لكرة القدم.

تحول أوير مابيل من لاجئ في مخيم كيني هربا من الحرب في جنوب السودان إلى أحد نجوم منتخب أستراليا في الإمارات 2019.

من حفاة الأقدام إلى ارتداء أحذية

يقول صاحب الهدف الثاني في مرمى فلسطين والأول في مرمى سوريا بتسديدة رائعة ضمن الجولتين الثانية والثالثة، لدى شرحه عن مؤسسة «بيرفوت تو بوتس» «من حفاة الأقدام إلى ارتداء أحذية» التي أنشأها لتقديم الأحذية لأطفال المخيمات: «انتقلت عائلتي من السودان إلى كينيا بسبب الحرب في 1994، بعد عام وُلدت في المخيم وعشت هناك 10 سنوات قبل الانتقال إلى أستراليا مع أقربائي في 2006».

وروى في حديث لشبكة «بي بي سي» البريطانية في نوفمبر الماضي معاناة عائلته اليومية: «كان لدينا كوخ من الطين، كنا أنا مع والدتي وشقيقي وشقيقتي في مساحة غرفة واحدة، وكنا نحصل على الطعام مرة في الشهر من الأمم المتحدة».

وأردف: «كل شخص كان يحصل على كيلوجرام من الأرز وبالتالي 4 كيلوجرامات للعائلة و3 كيلوجرامات من الحبوب، لذا كانت القسمة صعبة، كنا نحصل على وجبة طعام واحدة ليلا وفي باقي الأوقات يجب أن تجد حلولا بنفسك».

وبدأ مابيل في ممارسة اللعبة بعمر الخامسة في مخيم كاكوما التابع لمفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين والذي يأوي راهنا نحو 185 ألف لاجئ، ثم تابع مانشستر يونايتد الإنجليزي مع مدربه الأسطوري السير أليكس فيرجسون من خلال دفع دولار أمريكي واحد لمشاهدته على التلفزيون على بعد ساعتين من كوخه: «إذا لم أكن قادرا على الذهاب كان علي التأكد من ذهاب أحدهم لإبلاغي بالنتيجة».

الفرصة

شظف الحياة منح مابيل فرصة أخرى عندما انتقل في 2006 إلى أستراليا ضمن برنامج إنساني: «قلت لنفسي (هذه هي فرصتي) إذا عملت جاهدا كل شيء يمكن أن يحصل ويمكنني مطاردة أحلامي».

بفضل كرة القدم تعلم الإنجليزية وبدأ يعبر عن مشاعره، فتعاقد بعمر السادسة عشرة مع نادي أديلايد وأحرز معه لقب الكأس في 2014.

صحيح أنه واجه بسبب لون بشرته عنصرية دائمة وتنمرا في حياته الجديدة، على غرار تهجم أحد جيرانه عليه مطالبا إياه بالعودة إلى بلاده، إلا أنه فخور بتمثيل أستراليا التي «منحتني وعائلتي فرصة ثانية في الحياة. بعض الناس عنصريون لكن هذا البلد للجميع» كما يقول النجم الأسترالي.

مرحلة جديدة

بعدها بدأت مرحلة جديدة من حياة مابيل، فودع أستراليا المنضمة إلى الاتحاد الآسيوي عام 2006 متجها إلى القارة العجوز.

وبفضل سرعته ومهارته بالمراوغة، انضم إلى نادي ميدتيلاند الدنماركي عام 2015 بعمر العشرين، وأعير في أول موسمين في الدنمارك والبرتغال حيث هبط نادياه إلى الدرجة الثانية.

سقوط لا يقارن بما واجهه اللاعب في طفولته: «رحلت بعمر التاسعة عشرة وكنت أتوقع أن ألعب فورا، لكن في الواقع لم أكن جاهزا للكرة الأوروبية، الهبوط مرتان كان صعبا علي من الناحية الذهنية»، متابعًا: «لن أغير ذلك، لأن ما حصل جعلني أقوى وأقدر الأوقات التي أعيشها الآن».

لكن مابيل العائد إلى ناديه الأساسي دخل في حسابات مدربه كينيث أندرسون هذا الموسم وسجل خمسة أهداف و9 تمريرات حاسمة في 16 مباراة في الدوري الدنماركي، فضلا عن تسجيله ضد الكويت في باكورة مبارياته الدولية في أكتوبر 2018.

أصبح اللاعب رقم 21 عنصرا رئيسا في تشكيلة المدرب جراهام أرنولد مع المنتخب وخاض تقريبا كل دقائق الدور الأول مع حاملة اللقب.

لم ينسَ صاحب الـ 4 أهداف في 7 مباريات دولية، بداياته، فبعدما عاد إلى المخيم مع شقيقه الأكبر وشاهد الأطفال يلعبون حفاة الأقدام بدأ بجلب الأحذية لهم بمساعدة من زملائه ثم منحهم تجهيزات أخرى.

ويقول: «كرة القدم خدمتني كثيرا، أريد رد الدين للأطفال.. الهدف البعيد الأمد هو أن نجعل حياة اللاجئين أكثر سهولة».

اخبار ذات صلة