منتخبات

عشر حقائق قد لا تعرفها عن بطولة كوبا أمريكا

خمسون يومًا تفصلنا عن انطلاق النسخة السادسة والأربعين من بطولة كوبا أمريكا التي تستضيفها البرازيل وإليكم عشر حقائق قد لا تعرفونها عن تاريخ البطولة

0
%D8%B9%D8%B4%D8%B1%20%D8%AD%D9%82%D8%A7%D8%A6%D9%82%20%D9%82%D8%AF%20%D9%84%D8%A7%20%D8%AA%D8%B9%D8%B1%D9%81%D9%87%D8%A7%20%D8%B9%D9%86%20%D8%A8%D8%B7%D9%88%D9%84%D8%A9%20%D9%83%D9%88%D8%A8%D8%A7%20%D8%A3%D9%85%D8%B1%D9%8A%D9%83%D8%A7

نسخة جديدة من بطولة كوبا أمريكا تقام في الصيف المقبل، حيث تستضيف الأراضي البرازيلية النسخة 46 من البطولة، والتي يحصل الفائز بها على حق المشاركة في بطولة كأس القارات 2021.

وتشهد البطولة مشاركة 12 منتخبًا، متمثلة في العشرة منتخبات الأعضاء في اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم «كونميبول»، وهي البرازيل، البلد المستضيف، والأرجنتين، وتشيلي، وأوروجواي، وباراجواي، وفنزويلا، وكولومبيا، وبوليفيا، وبيرو، والإكوادور، بالإضافة إلى منتخبين من قارة آسيا هما منتخب قطر، ومنتخب اليابان.

ووجه «كونميبول» دعوة رسمية إلى منتخب قطر، بصفته مستضيف بطولة كأس العالم 2022، للمشاركة في النسخة المرتقبة من كوبا أمريكا، والتي قبلها الاتحاد القطري لكرة القدم بدوره، من أجل الاستعداد للمشاركة في مونديال 2022، وليصبح «العنابي» أول منتخب عربي في التاريخ يشارك في بطولة كوبا أمريكا.

اقرأ أيضًا.. كل ما تريد معرفته عن بطولة كوبا أمريكا 2019

ومع تبقي 50 يومًا على إقامة البطولة، قام الموقع الرسمي ببطولة «كوبا أمريكا» بنشر 10 حقائق قد لا تعرفها الجماهير عن البطولة عبر تاريخها الذي يمتد إلى 103 أعوام، منذ انطلاقها في أوروجواي 1916، وحتى آخر بطولة، التي أقيمت في الولايات المتحدة الأمريكية عام 2016.

ونستعرض معكم تلك الحقائق العشر في السطور التالية:

- الأسطورة البرازيلية بيليه لم يخض سوى نسخة واحدة فقط من بطولة كوبا أمريكا، حين كان بعمر التاسعة عشر، حيث شارك «الملك» في نسخة 1959، لكن على الرغم من تواجده بجانب جارينشا وديدي وزاجالو، الذين حققوا لقب كأس العالم 1958، إلا أن البرازيل لم تتوج باللقب.



- منتخب باراجواي خاض نهائي نسخة كوبا أمريكا 2011 بدون أي يحقق أي فوز خلال البطولة، حيث تعادل في 3 مباريات بدور المجموعات، أمام إكوادور سلبيًا، ثم أمام البرازيل بنتيجة 2-2، ثم أمام فنزويلا بنتيجة 3-3، ثم لعب ربع النهائي أمام البرازيل، في مباراة انتهت بالتعادل السلبي، وهي ذات النتيجة التي آلت إليها نتيجة نصف النهائي أمام فنزويلا، لكنه في المباراة النهائية خسر أمام منتخب أوروجواي بنتيجة 3-0.

- الحارس التشيلي سيرجيو ليفينجستون هو أكثر لاعب يشارك في بطولة كوبا أمريكا، بعدما خاض 34 مباراة، حيث كانت آخر مبارياته في 28 مارس 1953 أمام منتخب بوليفيا.



أما اللاعبون الذين لا زالوا يلعبون حتى الآن، ويدخلون في قائمة أكثر اللاعبين مشاركة في البطولة، فهم الأرجنتيني خافيير ماسكيرانو بـ 26 مباراة، ومواطنه ليونيل ميسي بـ 21 مباراة، وحارس مرمى تشيلي كلاوديو برافو بـ 20 مباراة.

- المكسيكي لويس هيرنانديز سجل الهدف رقم 2000 في بطولة كوبا أمريكا، في نسخة 1997 التي أقيمت في بوليفيا، وجاء خلال المباراة التي جمعت بين المكسيك وكوستاريكا، في التاسع عشر من يونيو، وانتهت بالتعادل الإيجابي بهدف لكل فريق.

- النسخة المئوية من بطولة كوبا أمريكا، والتي أقيمت في الولايات المتحدة عام 2016 احتفالًا بمرور 100 عام على انطلاق أول نسخ المسابقة، كانت أول بطولة على الإطلاق تقام خارج حدود قارة أمريكا الجنوبية.

- النسخة المئوية من بطولة كوبا أمريكا، تم تصميم كأس خاص لها، ولن يرفعه أي منتخب آخر آخر قبل عام 2116، في عيد الميلاد رقم 200 لانطلاق البطولة، ويحتفظ منتخب تشيلي حاليًا بهذا الكأس الاستثنائي.



- النسخة المقبلة من بطولة كوبا أمريكا، ستشهد للمرة الأولى في التاريخ، استخدام تقنية حكم الفيديو المساعد «فار»، على الرغم من اعتماد اتحاد أمريكا الجنوبية على التقنية في عدد من بطولاته، مثل كوبا ليبرتادوريس، وكوبا سودأمريكانا، وريكوبا.

- أول هدف في تاريخ بطولة كوبا أمريكا جاء عبر الأوروجواياني خوسيه بانديبين، في الثاني من يوليو 1916، حين كانت تسمى البطولة باسم «بطولة أمريكا الجنوبية لكرة القدم»، وجاء في الدقيقة 44 ضد منتخب تشيلي، في المباراة التي انتهت بفوز منتخب أوروجواي بنتيجة 4-0، وأقيمت على ملعب « جيمناسيا لابلاتا» في العاصمة الأرجنتينية بوينس آيريس.

- المهاجم الأرجنتيني مارتين باليرمو أهدر ثلاث ركلات جزاء في مباراة واحدة، في نسخة كوبا أمريكا 1999، التي أقيمت في باراجواي، خلال المباراة التي فاز بها منتخب كولومبيا على منتخب الأرجنتين بنتيجة 3-0، الطريف أن منتخب «لوس كافيتيروس» حصل على ركلتي جزاء خلال تلك المباراة، أهدر إحداها.



- أسطورة منتخب الأرجنتين دييجو أرماندو مارادونا شارك في نسخة 1979 من بطولة كوبا أمريكا، مرتديًا القميص رقم 6، وليس قميصه الشهير بالرقم 10، مارادونا، الذي كان بعمر الثامنة عشر حينها، لم يرتد القميص رقم 10 الذي كان مخصصًا للاعب آخر، مارادونا شارك لأول مرة رفقة الأرجنتين في البطولة، خلال المباراة الثانية، التي خسرها «الألبيسيلستي» أمام منتخب البرازيل بهدفين لهدف، في المباراة التي أقيمت على ملعب ماراكانا.

.