منتخبات

حكايات السحر الأسود| 2015.. «سبايدر مان» في مرمى «رزاق بريمه»

ضمن حكايات السحر الأسود التي نستعرضها لكم في «آس آرابيا» من إرث بطولات كأس أمم إفريقيا نتذكر ذلك الموقف الغريب فما علاقة «سبايدر مان» بحارس غانا رزاق بريمه

0
%D8%AD%D9%83%D8%A7%D9%8A%D8%A7%D8%AA%20%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%AD%D8%B1%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B3%D9%88%D8%AF%7C%202015..%20%C2%AB%D8%B3%D8%A8%D8%A7%D9%8A%D8%AF%D8%B1%20%D9%85%D8%A7%D9%86%C2%BB%20%D9%81%D9%8A%20%D9%85%D8%B1%D9%85%D9%89%20%C2%AB%D8%B1%D8%B2%D8%A7%D9%82%20%D8%A8%D8%B1%D9%8A%D9%85%D9%87%C2%BB

بين قارات العالم السبع، لا توجد قارة أكثر طرافة وتشويقًا وحكايات لا تتكرر من القارة الإفريقية، فهي القارة التي تنجب إلى جانب مواهبها الاستثنائية، آلاف القصص التي لا تحدث في سواها، «حكايات السحر الأسود» السلسلة التي تتناول حكايات السحر في القارة السمراء، قبل انطلاق المعترك الكروي الإفريقي الأبرز، كأس أمم إفريقيا 2019.

السمة الأساسية للقارة الإفريقية وملاعبها، ظواهر السحر الأسود والشعوذة والطلاسم التي يؤمن بها الأفارقة، ويصدقون أنها تجلب الحظ لفرقهم وتتعسه لدى المنافسين، وهذا موضوع هذه السلسلة من التقارير التي تتناول ظواهر السحر الأسود في كأس أمم إفريقيا، قبل 4 أشهر من انطلاق البطولة الأبرز على الصعيد القاري في مصر 2019.

سبايدر مان

حكايتنا اليوم ستكون من نصف نهائي بطولة كأس أمم إفريقيا 2015، التي استضافتها غينيا الاستوائية، وحققت كوت ديفوار لقبها في النهائي بعد التغلب على المنتخب الغاني.

منتخب غانا كان يواجه المنتخب المضيف، غينيا الاستوائية، في نصف نهائي البطولة الصعبة، ورغم تحقيق غانا الفوز بثلاثية نظيفة على غينيا الاستوائية التي كانت قد أقصت تونس من ربع النهائي في مباراة شهيرة شهدت الكثير من اللغط التحكيمي، إلا أن هناك لقطة جذبت الأنظار إلى حد كبير.

حارس المنتخب الغاني، رزاق بريمه، ظهر قبيل اللقاء وهو يلقى مجسمًا غريبًا داخل مرماه، بعد أن يقبلها بمنتهى الولاء.

ليس هذا الغريب فحسب، الأغرب هو أن ذلك المجسم كان عبارة عن دمية لشخصية «سبايدر مان» الهوليودية الشهيرة، ما جعل الأمر يملك ملمحًا طريفًا أيضًا.

شاهد لقطة تقبيل رزاق بريمه حارس غانا لدمية سبايدر مان ووضعها في المرمى







الأقلام حول العالم تسابقت للحديث عن وجود سحر أسود في هذه اللقطة، وأن «سبايدر مان» قد يكون ذا دور في هذا الأمر في اعتقاد بريمة وما يؤمن به من هذه الأشياء.

لكن فرضية أخرى ظهرت للنور، حيث قيل إن الحارس عبر عن ولائه لابنه الصغير الذي كان عاشقًا لشخصية «سبايدر مان» الشهيرة في عالم هوليوود، وأنه كان يتفاءل بتلك الدمية وأن ابنه أعطاها له كي «تجلب له الحظ».

في كل الأحوال، انطوى السلوك على جانب «ميتافيزيقي» بشكل أو بآخر، فالإيمان بأن دمية تجلب الحظ، ليس أكثر منطقية من أن تلقى داخل المرمى لإقفاله على مهاجمي الفرق المنافسة.

.