منتخبات

حكايات الأرقام والألقاب| منتخب مصر.. الأكثر تتويجًا بكأس الأمم

«آس آرابيا» يستعرض في سلسلة تقارير باسم «حكايات الأرقام والألقاب»، عن أبرز الحكايات حول تحقيق بعض الأرقام القياسية في كأس الأمم الإفريقية، ونسلط الضوء على منتخب مصر.

0
%D8%AD%D9%83%D8%A7%D9%8A%D8%A7%D8%AA%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B1%D9%82%D8%A7%D9%85%20%D9%88%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%84%D9%82%D8%A7%D8%A8%7C%20%D9%85%D9%86%D8%AA%D8%AE%D8%A8%20%D9%85%D8%B5%D8%B1..%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%83%D8%AB%D8%B1%20%D8%AA%D8%AA%D9%88%D9%8A%D8%AC%D9%8B%D8%A7%20%D8%A8%D9%83%D8%A3%D8%B3%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%85%D9%85

تقترب بطولة كأس أمم إفريقيا، البطولة التي تحتل المركز الثالث في البطولات القارية، بعد كأس الأمم الأوروبية والكوبا أمريكا، من حيث تاريخ الانطلاق.

وتنطلق كأس أمم إفريقيا 2019، والتي تستضيفها جمهورية مصر العربية، للمرة الأولى منذ عام 2006، في الـ 21 من شهر يونيو القادم.

ويستعرض لكم «آس آرابيا» في سلسلة تقارير، أبرز الحكايات حول تحقيق بعض الأرقام القياسية في البطولة الإفريقية الأغلى بالنسبة للمنتخبات.

تاريخ البطولة وتغييرات جديدة

في هذه الحلقة التي تتناول حكايات الألقاب والأرقام، سيكون الحديث عن المنتخب الأكثر تتويجًا بالبطولة القارية الأغلى بين المنتخبات.

أنشئت بطولة كأس الأمم الأفريقية لأول مرة في التاريخ، عام 1957، بعد تأسيس الاتحاد الإفريقي لكرة القدم «كاف»، وأقيمت بعد أول بطولة في السودان.

وبعد البطولة السادسة التي أقيمت في إثيوبيا 1968، بعدها أصبحت البطولة أكثر استقرارًا وتم وتقام كل عامين في دولة إفريقية مختلفة، وذلك بعد أن أعلن الاتحاد الأفريقي أنه يسمح للاعبين إثنين فقط من اللاعبين المحترفين خارج بلدانهم باللعب ضمن منتخباتهم.

وبعدها تم تغيير نظام البطولة لتتغير إقامتها من الأعوام الزوجية إلى الفردية، بداية من نسخة عام 2013، وذلك لبعض الأسباب، أبرزها ألا تقام في نفس عام كأس العالم.

أما بالنسبة للتعديل الأخير الذي طرأ على البطولة، بعد أن أعلن «كاف» عن زيادة عدد الفرق المشاركة في البطولة من 16 إلى 24 منتخبًا، في عام 2017، بالإضافة إلى إقامة البطولة في يونيو ويوليو بدلًا من يناير وفبراير.

الأكثر تتويجًا

يعد المنتخب المصري هو الأكثر تتويجًا باللقب الإفريقي الأغلى برصيد 7 ألقاب، بفارق لقبين عن المنتخب الكاميروني صاحب الـ 5، و3 ألقاب عن المنتخب الغاني صاحب الـ 4 ألقاب.

ونجح الفراعنة في توسيع الفارق بينهم وبين أقرب ملاحقيهم بعد الفوز بثلاثة نسخ متتالية لأول مرة في التاريخ في نسخ 2006، و2008، و2010.

بطولات منتخب مصر الـ 7

كأس أمم إفريقيا 1957

النسخة الأولى التي توج بها المنتخب المصري لكرة القدم، كانت هي الأولى في تاريخ البطولة، وضمت وقتها 4 منتخبات، مصر والسودان وإثيوبيا وجنوب إفريقيا، وتم استبعاد جنوب إفريقيا.

وفاز المنتخب المصري على نظيره السوداني في نصف النهائي، وفي المباراة النهائية فاز على إثيوبيا برباعية نظيفة.

كأس أمم إفريقيا 1959

النسخة الثانية في تاريخ البطولة توج بها المنتخب المصري أيضًا للمرة الثانية على التوالي، وشهدت أيضًا مشاركة 3 منتخبات، مصر وإثيوبيا والسودان في مجموعة واحدة.

وفاز المنتخب المصري على إثيوبيا بهدف نظيف، وفاز على السودان بهدفين لهدف، ليتوج باللقب الإفريقي الأغلى.

كأس أمم إفريقيا 1986

هذه المرة استضاف المنتخب المصري البطولة على أرضه، وشهدت مشاركة 8 فرق، مقسمة على مجموعتين.

وواجه وقتها المنتخب المصري نظيره منتخب الكاميرون في المباراة النهائية للبطولة، وانتهت بالتعادل السلبي، وشهدت ركلات الترجيح فوز منتخب مصر بنتيجة 5/4.

كأس أمم إفريقيا 1998

في النسخة التي أقيمت في بوركينا فاسو، والتي شهدت مشاركة 16 منتخبًا، مقسمة على 4 مجموعات، وشهدت تتويج الفراعنة في النهاية.

حيث واجه المنتخب المصري نظيره الجنوب إفريقي في المباراة النهائية، والتي شهدت فوز الفراعنة بهدفين نظيفين لتتويج باللقب الرابع في تاريخهم.

ثلاثة ألقاب متتالية

كأس أمم إفريقيا 2006

عاد المنتخب المصري ليستضيف البطولة مرة أخرى، ولكن هذه المرة بنظامها الذي يشترك فيه 16 منتخبًا مقسمة على 4 مجموعات.

وتأهل منتخب مصر للمباراة النهائية، ليواجه نظيره منتخب كوت ديفوار، وتنتهي المباراة بالتعادل السلبي، ليفوز الفراعنة بركلات الترجيح بنتيجة 4/2، ويتوج باللقب ويبدأ مسيرة الثلاثية المتتالية.

كأس أمم إفريقيا 2008

في البطولة التي أقيمت في غانا، قدم المنتخب المصري أداءً ممتازًا، ليتأهل لنهائي البطولة للمرة الثاني على التوالي.

وفي المباراة النهائية واجه منتخب مصر نظيره المنتخب الكاميروني، ليفوز بهدف دون رد، يسجله أسطورة الكرة المصرية محمد أبو تريكة، في الدقيقة 91، ليكرر الفراعنة إنجازهم بتحقيق لقب ثاني على التوالي مثلما فعلوا في أول نسختين.

كأس أمم إفريقيا 2010

في النسخة التي أقيمت في أنجولا، عاد منتخب الفراعنة ليذهل الجميع ويقدم أداء مبهر، يقوده للمباراة النهائية للبطولة، للمرة الثالثة على التوالي.

ولم يكن أحد يصدق أن منتخب مصر سيفوز باللقب للمرة الثالثة على التوالي، وواجه منتخب غانا، الأشرس في القارة وقتها، ليفوز عليه بهدف نظيف في الدقيقة 85 سجله البديل الذهبي للبطولة محمد ناجي جدو، ليحقق الفراعنة الإنجاز الأكبر ويصبحون الأكثر تتويجًا، وإنجاز تحقيق 3 ألقاب متتالية.

.