منتخبات

جيرو.. خيار ديشامب الأول في هجوم فرنسا

ديشامب يفضل الاعتماد على جيرو نظرًا لتميزه في ألعاب الهواء ومساندته للدفاع

0
%D8%AC%D9%8A%D8%B1%D9%88..%20%D8%AE%D9%8A%D8%A7%D8%B1%20%D8%AF%D9%8A%D8%B4%D8%A7%D9%85%D8%A8%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%88%D9%84%20%D9%81%D9%8A%20%D9%87%D8%AC%D9%88%D9%85%20%D9%81%D8%B1%D9%86%D8%B3%D8%A7

سرق كيليان مبابي الأضواء خلال المباراة التي جمعت المنتخب الفرنسي لكرة القدم أمام نظيره الأرجنتيني في دور الستة عشر من المونديال، وحصل أنطوان جريزمان على لقب أفضل لاعب في المباراة أمام أوروجواي في دور الثمانية.

هل حان دور أوليفييه جيرو للحصول على لقب أفضل لاعب في المباراة أمام المنتخب البلجيكي في الدور قبل النهائي؟

ولم يضع جيرو بصمته بتسجيل هدف للمنتخب الفرنسي، خلال مشواره نحو الدور قبل النهائي، ولكن مازال جيرو يقود هجوم المنتخب الفرنسي في روسيا.

وتساءل البعض لماذا فضل المدرب ديديه ديشامب بقاءه في الفريق في المقام الأول، وعدم استدعائه للاعبين أمثال أنتوني مارسيال وألكسندر لاكازيتي والمغضوب عليه كريم بنزيما.

ومع ذلك، تظل مساهمة جيرو مهمة للفريق كنقطة محورية في اللعب الهجومي.

ويتطلع جيرو لتسجيل هدف ليضع نفسه أمام الفرنسي العظيم زين الدين زيدان في قائمة أفضل الهدافين للمنتخب الفرنسي.

ويحتل جيرو المركز الرابع مناصفة مع زيدان، حيث سجل 31 هدفا في 79 مباراة، خلف تيري هنري (51 هدفا) وميشيل بلاتيني (41 هدفا) وديفيد تريزيجيه (34 هدفا)، ويأتي خلف جيرو لاعبون أمثال جاست فونتين وجان بيير بابان ويوري دجوركاييف.

ولم يشارك جيرو كأساسي في المباراة الافتتاحية للمنتخب الفرنسي، في البطولة الحالية، التي فاز بها 2/1 على أستراليا ولكنه شارك في الدقيقة 70 بدلا من جريزمان.

وفضل ديشامب الاعتماد على سرعة الثنائي عثمان ديمبلي ومبابي في الوسط خلال المباراة الأولى.

وقام المدرب بتغيير رأيه في المباراة الثانية أمام بيرو، وقال عن جيرو: «فقط عندما لا يكون موجودا ندرك مدى فائدته».

وكانت تسديدة جيرو التي مهدت لمبابي تسجيل الهدف الذي ضمن لفرنسا مقعدا في الأدوار الإقصائية.

ومنذ هذه المباراة استمر جيرو في اللعب طوال المباريات التالية- في المباراة التي انتهت بالتعادل السلبي مع الدنمارك، والفوز على المنتخب الأرجنتيني 4/3 والتغلب على أوروجواي 2/صفر في دور الثمانية.

وقال ديشامب: «ربما لا يملك أسلوبا متوهجا مثل لاعبين آخرين ولكن الفريق يحتاجه في كل مباراة حتى لو لم يسجل».

وأضاف: «إنه مفيد في الهجوم ولكن أيضا في الألعاب الهوائية وفي الدفاع. يفعل أشياء كثيرة ليكون الفريق متوازنا».

وتابع: «يستفيد اللاعبون الآخرون من تواجده لأنه يجذب اهتمام المدافعين».

ويعتبر جيرو قويا في الألعاب الهوائية حيث يبلغ طوله 1.93 متر، ويمكنه أن يحتفظ بالكرة وله لمسة رائعة لجعل اللاعبين يدخلون في الهجمات. وتأمل فرنسا الآن أن يكون يدخر الأهداف لمباراة الدور قبل النهائي أمام المنتخب البلجيكي المقرر إقامتها غدا الثلاثاء.

وقال ديشامب: «صحيح أنه لم يسجل حتى الآن، ولكنني أعيدها، حتى الآن».

وتابع: «لو كان سجل قبل هذه المباراة كانت الأمور ستصبح جيدة لأن المهاجم يحب دائما التسجيل، ولكن جيرو دائما ما يكون كريمًا للغاية ولا يتذمر عندما يتعلق الأمر للعمل الجاد».

وتعلم ديشامب، كقائد للمنتخب الفرنسي الذي توج بمونديال 1998، كيفية تقدير المهاجم الذي يعمل بكد عندما شارك ستيفان جيفارش طوال البطولة ولم يسجل أي هدف.

ولكن، جيفارش خاض 14 مباراة فقط مع المنتخب الفرنسي وسجل هدفا وحيدا. ولكن معدل أهداف جيرو في المباريات لا يختلف كثيرا عن الـ 51 هدفا الذي سجلهم هنري في 123 مباراة، في مسيرته الدولية التي بدأت في 2011.

وعلى مستوى الأندية، ارتبط في الغالب مع فريق أرسنال بعد انضمامه إليه في 2012 قادما من فريق مونبلييه.

وكان الفرنسي أرسين فينجر، مدرب أرسنال السابق، من معجبي جيرو، الذي سجل 105 أهداف في 253 مع الفريق، ولكن بوصول لاكازيتي وبعده بيير إيمريك أوباميانج انتقل جيرو لتشيلسي في يناير الماضي.

والآن، مثل مهاجمي فرنسا الذي يسبقونه في قائمة هدافي المنتخب، يريد جيرو أن يتوج مسيرته بالفوز بكأس العالم.

وكان هنري وتريزيجيه وزيدان أعضاء في الفريق الذي فاز بكأس العالم 1998، بينما كان بلاتيني قائدا للمنتخب الفرنسي الفائز بيورو 1984.

وبوجود ديشامب، الفائز كلاعب بمونديال 1998، يملك جيرو كل الدعم الذي يحتاجه.

.