منتخبات

الولايات المتحدة الأمريكية والمكسيك يبلغان نهائي دوري أمم الكونكاكاف

منتخبا الولايات المتحدة الأمريكية والمكسيك يتأهلان إلى المباراة النهائية من دوري أمم الكونكاكاف التي تقام يوم الأحد المقبل بعد فوزهما على هندرواس وكوستاريكا في نصف النهائي على الترتيب.

0
اخر تحديث:
%D8%A7%D9%84%D9%88%D9%84%D8%A7%D9%8A%D8%A7%D8%AA%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AA%D8%AD%D8%AF%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%85%D8%B1%D9%8A%D9%83%D9%8A%D8%A9%20%D9%88%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%83%D8%B3%D9%8A%D9%83%20%D9%8A%D8%A8%D9%84%D8%BA%D8%A7%D9%86%20%D9%86%D9%87%D8%A7%D8%A6%D9%8A%20%D8%AF%D9%88%D8%B1%D9%8A%20%D8%A3%D9%85%D9%85%20%D8%A7%D9%84%D9%83%D9%88%D9%86%D9%83%D8%A7%D9%83%D8%A7%D9%81

بلغت الولايات المتحدة الأمريكية والمكسيك المباراة النهائية لـدوري أمم الكونكاكاف (أمريكا الشمالية والوسطى والكارايبي) في كرة القدم بفوز الأولى على هندوراس 1-صفر، والثانية على كوستاريكا 5-4 بركلات الترجيح بعد انتهاء الوقت الأصلي بالتعادل في الساعات الأولى من صباح اليوم الجمعة في دنفر في الدور نصف النهائي.

وتقام المباراة النهائية لدوري أمم الكونكاكاف يوم الأحد المقبل.

في مباراة نصف النهائي الأولى، تدين الولايات المتحدة الأمريكية بتأهلها إلى مهاجم يونج بويز السويسري جوردان سيباتشو الذي سجل الهدف الوحيد قبل نهاية الوقت الأصلي بدقيقة واحدة وبعد 11 دقيقة من دخوله مكان مهاجم فيردر بريمن الألماني جوشوا سيرجنت، بضربة رأسية إثر تمريرة عرضية من لاعب وسط سالزبورج النمساوي بريندن أرونسون.

وفي المباراة الثانية، فرض حارس مرمى المكسيك جييرمو أوتشوا نفسه نجما بتصديه للركلة الترجيحية لألان رويس.

وفي ركلات الترجيح، سجل هيرفينج لوسانو وأوربيلين بينيدا وألان بوليدو ولويس رومو وخيسوس جياردو للمكسيك وأهدر لها أوريال أنتونا.

في المقابل، سجل يوهان فينيجاس وبرنالد ألفارو وأريال لاسيتر وفرانشيسكو كالفو لكوستاريكا وأهدر أوسكار دوارتي ألان كروس. 

وتوقفت المباراة بسبب تكرار صيحات معادية للمثليين من قبل جماهير المكسيك خصوصا في كرة مرة وصلت فيها الكرة إلى حارس مرمى كوستاريكا ليونيل موريرا، وهي عادة لسنوات من قبل مشجعي المنتخب المكسيكي.

وأصدر منظمو المباراة مرات عدة تذكيرات للجماهير عبر مكبر الصوت، قبل أن تتوقف لمدة ثلاث دقائق أثناء الوقت بدل الضائع مع استمرار الصرخات.

ووبخ الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» المكسيك عدة مرات بسبب هذه المظاهرات المعادية للمثليين، وفرض عليها غرامات، كما تم فتح إجراء تأديبي بشأن وقائع مماثلة ضد الاتحاد المكسيكي بعد كأس العالم 2018 في روسيا.

وفي عام 2017، طلب الاتحاد المكسيكي من أنصاره الامتناع عن مثل هذا السلوك، لكن دون جدوى.

.