الأمس
اليوم
الغد
13:00
انتهت
إمبولي
تورينو
13:00
انتهت
بلدية آكهيسار سبور
قيصري سبور
21:00
أهلي برج بوعريريج
أولمبى المدية
21:00
نصر حسين داي
شبيبة القبائل
21:00
مولودية بجاية
شباب بلوزداد
21:00
شبيبة الساورة‎‎
وفاق سطيف
21:00
دفاع تاجنانت
النادي الرياضي القسنطينى
21:00
اتحاد الجزائر
مولودية وهران
13:00
انتهت
بورصا سبور
جوزتيبي
17:00
انتهت
أنقرة جوتشو
سيفاس سبور
16:00
انتهت
جالاتا سراي
بلدية إسطنبول
16:00
انتهت
ألانياسبور
ريز سبور
16:30
انتهت
تونديلا
تشافيس
19:00
بعد قليل
النجف
الكهرباء
19:00
بعد قليل
نفط الجنوب
الكرخ
15:00
انتهت
جمعية عين مليلة
نادي بارادو
21:00
اتحاد بلعباس
مولودية الجزائر
13:00
أمانة بغداد
نفط ميسان
19:00
انتهت
موريرينسي
فيتوريا غيمارايش
18:00
جراسهوبرز
سيون
19:00
الطلبة
البحري
19:00
نفط الوسط
النفط
10:30
انتهت
كييفو
سامبدوريا
18:00
نيوشاتل
لوجانو
18:00
سانت جالن
يانج بويز
13:00
انتهت
بارما
فيورنتينا
14:00
تأجيل
الترجي
شبيبة القيروان
13:00
الديوانية
أربيل
14:00
الصفاقسي
النجم الساحلي
14:00
البنزرتي
الملعب القابسي
14:00
مستقبل قابس
حمام الأنف
14:00
اتحاد بن قردان
الاتحاد المنستيري
14:00
نجم المتلوي
النادي الإفريقي
14:00
اتحاد تطاوين
الملعب التونسي
19:00
انتهت
الميناء
الصناعات الكهربائية
20:00
الإسماعيلي
الأهلي
21:59
انتهت
نهضة بركان
الزمالك
20:00
المصري
الإنتاج الحربي
18:30
انتهت
لاتسيو
بولونيا
20:00
طلائع الجيش
الاتحاد السكندري
14:15
انتهت
إيبار
برشلونة
20:00
بيراميدز
النجوم
18:30
انتهت
يوفنتوس
أتالانتا
20:00
وادي دجلة
حرس الحدود
18:30
انتهت
نابولي
إنتر ميلان
20:00
إنبـي
مصر للمقاصة
20:00
سموحة
بتروجت
10:00
انتهت
ريال مدريد
ريال بيتيس
17:00
انتهت
إيرزوروم سبور
فنرباهتشة
16:00
انتهت
ميلان
فروزينوني
18:00
لوزيرن
زيورخ
13:00
الحدود
الحسين
18:00
ثون
بازل
توماس رونسيرو
الأرجنتيني ريدوندو.. المدريدي إلى الأبد

آن الأوان لأذكركم بأحد أساطير كرة القدم في ريال مدريد والذي لم يحظَ بالقدر الكافي من التقدير في «البرنابيو» مثل ديل بوسكي، وفيرناندو هيرو، وراؤول، وكاسياس، وكريستيانو، إنه يا سادة اللاعب الأرجنتيني السابق فيرناندو ريدوندو.

استطاع ريدوندو أن يكسب احترام وحب جماهير ريال مدريد، نظرا لما قدمه لفريقه من بطولات وأهداف وزعامة أثبتت أثرها داخل أرض الملعب وخارجه.

أسلوبه الأنيق وأدبه الجم يجبران أي شخص على احترامه، نظرة واحدة منه فقط كفيلة بكسب ود أعدائه، وبوجوده ودعمه كان عنصرا هاما في الفريق الملكي إلى جانب راؤول، وهيرو، وسانشيز، وروبيرتو كارلوس، وسيدورف، ومورينتس، وأخيرا مياتوفيتش.

وأعجبني كثيرا الكلام المؤثر الذي صرح به اللاعب الأرجنتيني السابق مع زملائي في صحيفة «لا ناسيون» الأرجنتينية حين أعرب عن مدى تأثره بالاحتفاء الذي لقيه في ملعب «البرنابيو» قبل رحيله إلى صفوف فريق ميلان الإيطالي، كذلك فإن شعوره بانتمائه إلى مدريد بالنسبة له شعور أبدي، حتى أن رحيله وقتها عن الملكي اعتبره مجرد رحيل مؤقت ثم يعود، رغم أن الظروف وقتها كانت تشير بكل وضوح إلى استحالة عودته مرة أخرى.

واستطاع ريدوندو الفوز مع الفريق الأبيض مرتين ببطولة دوري أبطال أوروبا، ليتوج من نفسه ملكا عرش وسط الملعب، ولولا أن فلورنتينو بيريز كان في حاجة إلى المال لضم البرتغالي لويس فيجو، لكان ريدوندو مستمرا في صفوف الفريق دون الحاجة لبيعه، ولكنا رأيناه يلعب جنبا إلى جنب مع زيدان وكاسياس.

اخبار ذات صلة