كرة عربية

وزير مغربي سابق يفجر مفاجأة بخصوص مونديال 2026

الوزير يطالب المغرب بإبرام صفقة مع الولايات المتحدة الأمريكية

0
%D9%88%D8%B2%D9%8A%D8%B1%20%D9%85%D8%BA%D8%B1%D8%A8%D9%8A%20%D8%B3%D8%A7%D8%A8%D9%82%20%D9%8A%D9%81%D8%AC%D8%B1%20%D9%85%D9%81%D8%A7%D8%AC%D8%A3%D8%A9%20%D8%A8%D8%AE%D8%B5%D9%88%D8%B5%20%D9%85%D9%88%D9%86%D8%AF%D9%8A%D8%A7%D9%84%202026



فجّر منصف بلخياط، وزير الشباب والرياضة المغربي السابق، قنبلة، عندما قال، إن أفضل سيناريو ممكن في الأيام القليلة المقبلة، هو أن يتفاوض المغرب، ويبرم صفقة مع الولايات المتحدة الأمريكية، قبل عملية التصويت النهائي، لمعرفة الفائز بشرف تنظيم كأس العالم في كرة القدم، 2026، والمقرر لها في 13 من يونيو المقبل، بالعاصمة الروسية موسكو.

وأكد الوزير المغربي السابق، والذي يعمل ضمن لجنة موروكو 2026، في حوار مع قناة لوماتان الإلكترونية، أن المغرب عليه ضمان 104 صوتا للفوز بشرف تنظيم كأس العالم 2026، وإذا لم يدرك هذا المنى، فهذا معناه بالنسبة إليه، أن المملكة المغربية تفاوضت، وأبرمت صفقات مع الولايات المتحدة الأمريكية.

واستغرب المحاور، من كلام بلخياط، إذ دعاه إلى توضيح ما يقصده بالمفاوضات مع الولايات المتحدة الأمريكية، وبخصوص ماذا، غير أن الوزير السابق، كان ذكيا في إجاباته، ودبلوماسيا، إذ اكتفى بالقول، إن المغرب عليه أن يبرم صفقة مع بلاد العم سام قبل مرحلة التصويت النهائي.

ويشارك بلخياط، في حملة ترويجية لدعم ملف المملكة المغربية 2026، من خلال الجولات الأوروبية المكوكية، التي يقوم بها في أوروبا، رفقة السفير المعين الجديد للملف المغربي، لوثار ماتيوس، اللاعب الألماني السابق الشهير.

وسيقوم المسؤول برفقة اللاعب الألماني، والعديد من المسؤولين الآخرين، بزيارة تقودهم إلى ثمان دول أوربية نهاية الشهر الجاري، بداية من المجر ومرورا بكل من إنجلترا وفرنسا.

ومن المنتظر أن يعرض الملف المغربي، على أنظار اتحادات كرة القدم بالبلدان الأوروبية الثلاثة، بالإضافة إلى اتحادات كرة القدم لدول أوربية أخرى، على غرار، جمهورية التشيك، سلوفاكيا، ليشينشتاين، ألمانيا، وغيرها.

.