تغيير ملعب نصف نهائي كأس العرش المغربي.. وجماهير الوداد غاضبة

سوء أرضية ملعب الأمير مولاي عبد الله بالرباط دفع الاتحاد المغربي لتغيير الملعب

توفيق الصنهاجي
توفيق الصنهاجي
تم النشر

غيّر الاتحاد المغربي لكرة القدم، ملعب مباراة نصف نهائي كأس العرش لموسم 2017-2018، بين الرجاء الرياضي ووداد فاس، والتي كان قد برمجها في وقت سابق بمجمع الأمير مولاي عبد الله بالرباط، يوم الثاني من نوفمبر المقبل، إلى ملعب طنجة في اليوم نفسه.

وبحسب تقارير إعلامية مغربية، فإن سبب تغيير ملعب المباراة من الرباط إلى طنجة، هو سوء أرضية مجمع الأمير مولاي عبد الله بالرباط، الأمر الذي يؤشر إلى أنه قد يتم هذه السنة أيضا تغيير ملعب المباراة النهائي التي لطالما كان المجمع الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط مسرحا لها في السنوات الأخيرة، إلا في استثناءات نادرة.

وأغضب القرار الأخير للاتحاد المغربي بتغيير ملعب مباراة الرجاء ووداد فاس، أنصار فريق الوداد الرياضي، بدعوى أن مباراة الوداد الرياضي ضد فريق نهضة بركان، وهي مباراة نصف النهائي الثانية، التي ستجرى في اليوم نفسه، ستقام بملعب أرضيته تبقى أسوء من أرضية ملعب الرباط، آلا وهي أرضية ملعب فاس.

هذا، ومن المنتظر أن يتراجع الاتحاد المغربي أيضا في الساعات المقبلة، عن قرار إقامة مباراة الوداد ونهضة بركان بمدينة فاس، ليتم تحويلها إلى ملعب آخر، قد يكون ملعب مراكش أو ملعبا آخر.

ومنطقيا، فإن إقامة مباراتي نصف نهائي كأس العرش، يجب أن تراعي مسافة تنقل الأندية المغربية، حيث أن تنقل وداد فاس من مدينة فاس إلى طنجة يعادل تقريبا في المسافة، تنقل الرجاء الرياضي من الدار البيضاء إلى طنجة.

الأمر نفسه ينطبق على فريقي الوداد الرياضي ونهضة بركان، إذ أنهما يلتقيان في نصف الطريق الرابط بين بركان والدار البيضاء تقريبا، حيث أن تنقل نهضة بركان من بركان إلى فاس، يعادل تقريبا في المسافة، تنقل فريق الوداد الرياضي من الدار البيضاء إلى فاس.

وإذا ما تم الخضوع إلى هذا المنطق، فإن أمر تحويل ملعب مباراة نهضة بركان والوداد الرياضي من فاس إلى ملعب آخر يبقى صعبا جداً، لكن ليس بالمستحيل في نهاية المطاف.

الأكثر قراءة
اخبار ذات صلة