4 أندية مغربية تتألق في المنافسات الإفريقية

بخلاف اتحاد طنجة الذي انهزم بميدان شباب الساورة الجزائري في دوري أبطال إفريقيا بهدفين لصفر، حققت الأندية المغربية نتائج مميزة في المنافسات القارية.

0
4%20%D8%A3%D9%86%D8%AF%D9%8A%D8%A9%20%D9%85%D8%BA%D8%B1%D8%A8%D9%8A%D8%A9%20%D8%AA%D8%AA%D8%A3%D9%84%D9%82%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%86%D8%A7%D9%81%D8%B3%D8%A7%D8%AA%20%D8%A7%D9%84%D8%A5%D9%81%D8%B1%D9%8A%D9%82%D9%8A%D8%A9

دخلت 5 أندية مغربية، نهاية الأسبوع الجاري، غمار ذهاب سدس عشر نهائي المسابقتين الإفريقيتين، دوري أبطال إفريقيا وكأس الكونفيدرالية الإفريقية، حيث أدركت نتائج جيدة، عدا فريق اتحاد طنجة الذي انهزم بميدان شباب الساورة الجزائري، في دوري أبطال إفريقيا بهدفين لصفر.

وسجل محمد الأمين حامية، هدف السبق من نقطة الجزاء، في الدقيقة 70، قبل أن يضاعف السنغالي كوناني الحاجي يوسوفا، من النتيجة عشر دقائق بعد ذلك، لتبقى أمام الفريق المغربي فرصة التعويض خلال مباراة العودة، التي تقام بطنجة نهاية الأسبوع المقبل، حيث يتوجب عليه تسجيل ثلاثة أهداف وعدم تلقي شباكه لأي هدف إن أراد الوصول إلى دور المجموعات لأول مرة في تاريخه.

وسجل الوداد الرياضي، الذي يشارك للمرة الرابعة على التوالي في المنافسة القارية ذاتها، انتصارا مهما بميدانه على فريق دجاراف دو دكار السنيغالي بهدفين لصفر، في مباراة شهدت ظهور المدرب التونسي، الجديد القديم للفريق المغربي، فوزي البنزرتي لأول مرة في دكة بدلاء الفريق.

وسجل أهداف الوداد الرياضي، الذي لم يقنع في مؤداه عموما، كل من المهاجم الليبيري ويليام جيبور، في حدود الدقيقة 18، ومحمد الناهيري في الدقيقة 87.

انتصار هام لحسنية أغادير

وعلى صعيد كأس الكاف، أدرك فريق حسنية أغادير، انتصارا هاما مساء الجمعة، أمام فريق جينيراسيون فوت السنيغالي بهدفين لصفر.

وأقيمت المباراة على الملعب الكبير لأكادير المغربية، بحضور جماهيري مهم من أنصار الحسنية، الذين تابعوا فريقهم وهو يوقع هدف السبق مبكرا في حدود الدقيقة الثالثة من زمن المباراة بواسطة أيوب الملوكي، على إثر ارتماءة أرضية جميلة، بعد أن رد الحارس السنغالي تسديدة من خارج منطقة العمليات.

ووقع حسنية أغادير هدفه الثاني، في الدقيقة 64، عن طريق تامر صيام، المهاجم الفلسطيني بصفوف الفريق السوسي، وهو الهدف الذي حافظ عليه زملاء ياسين الرامي إلى حدود صافرة الحكم، فابريسيو دوراتي من الرأس الأخضر، النهائية.

ويتوجب على حسنية أغادير الحفاظ على مكتسب مباراة الذهاب، خلال مباراة العودة التي تقام بدكار السنغالية، إن هو أراد الوصول إلى دور سدس عشر النهائي المكرر من مسابقة كأس الكاف، والذي يواجه خلاله وفي حال تأهله إليه، فريقا خارجا من دوري أبطال إفريقيا.

أما فريق نهضة بركان، فقد فاز في مباراة مغاربية، بحصة قوية على الاتحاد الليبي، بثلاثة اهداف لصفر، في المباراة التي احتضنها الملعب البلدي ببركان، أمس السبت.

وقع أهداف نهضة بركان في هاته المباراة كل من البوركينابي آلان تراوري في الدقيقة 45، بالإضافة إلى كل من حمدي لعشير في الدقيقة 75، ومحمد عزيز في الدقيقة 80.

ويومه الأحد، تغلب حامل اللقب، الرجاء الرياضي، بميدانه أيضا، وهو المركب الرياضي محمد الخامس بالدار البيضاء، بحصة قوية جدا على فريق سيركل مبيري سبورتيف الجابوني، بلغت خمسة أهداف لصفر، ليقطع شوطا كبيرا نحو الدور المقبل.

سجل أهداف الرجاء الرياضي في هاته المباراة، التي انتهى شوطها الأول سلبي النتيجة، كل من العميد بدر بانون، محمود بنحليب، عبد الرحيم الشاكير من نقطة الجزاء، في الدقائق 52، 58، و68، فيما سجل الهدف الرابع من نيران صديقة في الدقيقة 83، قبل أن يختتم سفيان رحيمي حصة التسجيل في الدقيقة 88.

.