محاولات لإقامة ديربي المغرب بين الوداد والرجاء في أبوظبي

سيكون الوداد الرياضي، هو مستضيف ديربي الإياب أمام الرجاء، مما يجعله في موقف قوة لاختيار ملعب المباراة، خصوصا إذا ما استمر إغلاق مركب محمد الخامس بالدار البيضاء.

0
%D9%85%D8%AD%D8%A7%D9%88%D9%84%D8%A7%D8%AA%20%D9%84%D8%A5%D9%82%D8%A7%D9%85%D8%A9%20%D8%AF%D9%8A%D8%B1%D8%A8%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%BA%D8%B1%D8%A8%20%D8%A8%D9%8A%D9%86%20%D8%A7%D9%84%D9%88%D8%AF%D8%A7%D8%AF%20%D9%88%D8%A7%D9%84%D8%B1%D8%AC%D8%A7%D8%A1%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A3%D8%A8%D9%88%D8%B8%D8%A8%D9%8A

يدرس ناديا الوداد والرجاء الرياضيان، نقل ديربي المغرب الأول بين الفريقين، إلى مدينة أبوظبي، عاصمة الإمارات العربية المتحدة، وذلك بمناسبة مباراة العودة عن الدوري المغربي للمحترفين لهذا الموسم، حسب ما أفاد به مصدر خاص لآس آرابيا.

وقال المصدر ذاته، إن أحد وكلاء اللاعبين البارزين حاليا في الساحة الكروية بالمغرب، والمقيم بدولة الإمارات العربية المتحدة، هو صاحب الفكرة، إذ يواصل مفاوضاته بهذا الخصوص مع المسؤولين الإماراتيين، خاصة في ظل علاقة الصداقة التي تربطه بالعديد من مسؤولي الدولة.

ويجري الوكيل المذكور، اتصالاته بعيدا عن مسؤولي الاتحاد المغربي لكرة القدم، الذين لم تعد علاقته معهم بالشكل الذي كان عليه في السابق، يضيف المصدر نفسه لآس آرابيا.

ويبقى تغييب مسؤولي الاتحاد المغربي لكرة القدم، عن نقاش المفاوضات، أمرا غريبا في حد ذاته، خصوصا وأن المباراة رسمية، وتدخل في نطاق منافسات الدوري المغربي للمحترفين، الذي لم يتم تنظيم أي مباراة عنه خارج المغرب تاريخيا.

لكن الأمر، لا يعد مشكلا بالنسبة لمصدر آس آرابيا، الذي أوضح أن العصبة الاحترافية، هي المخول لها ببرمجة المباريات ومكانها، وهو ما جعل الوكيل المذكور، يفاوض الفريقين فقط علما بأن رئيس العصبة الاحترافية، هو طرف في مباراة الديربي، بحكم أنه يشغل منصب رئيس الوداد الرياضي أيضا.

وجرى الحديث بشكل كبير، حول إجراء مباراة الديربي، بين الوداد والرجاء الرياضيين، في ذهابها، بالعاصمة الإماراتية أبو ظبي، في ظل إغلاق مركب محمد الخامس بالدار البيضاء للإصلاح، لكن المباراة أقيمت في نهاية المطاف بملعب مراكش الكبير، وانتهت بفوز الوداد الرياضي بهدف وحيد.

وسيكون الوداد الرياضي، هو مستضيف ديربي الإياب، مما يجعله في موقف قوة لاختيار ملعب المباراة، خصوصا إذا ما استمر إغلاق مركب محمد الخامس بالدار البيضاء، الذي كثر القيل والقال بخصوص موعد افتتاحه من جديد.

تجدر الإشارة، إلى أنه سبق للفريقين البيضاويين، أن تقابلا مرة واحدة خارج المغرب، وكان ذلك قبل سنوات مضت، في إطار دوري ودي، بالعاصمة الليبية طرابلس، وهي المباراة التي كانت قد انتهت سلبية النتيجة.

.