سبيتار تساعد لاعبي الرجاء المغربي على العودة للملاعب

الإشادة جاءت من خلال سعيد وهبي المتحدث الرسمي باسم نادي الرجاء المغربي الذي أثنى على جودة الخدمات الطبية التي تلقاها كل من عبد الإله الحافيظي ومحمود بن حليب ومحمد الديوك

0
%D8%B3%D8%A8%D9%8A%D8%AA%D8%A7%D8%B1%20%D8%AA%D8%B3%D8%A7%D8%B9%D8%AF%20%D9%84%D8%A7%D8%B9%D8%A8%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D8%B1%D8%AC%D8%A7%D8%A1%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%BA%D8%B1%D8%A8%D9%8A%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20%D8%A7%D9%84%D8%B9%D9%88%D8%AF%D8%A9%20%D9%84%D9%84%D9%85%D9%84%D8%A7%D8%B9%D8%A8

أشادت إدارة نادي الرجاء المغربي بجودة الخدمات الطبية المقدمة للاعبين في مستشفى الطب الرياضي وجراحة العظام «سبيتار»، والتي تعد إحدى الجهات التابعة لمؤسسة أسباير زون بالعاصمة القطرية الدوحة، لاسيما في ظل تلقى أكثر من لاعب من الفريق المغربي للعلاج في سبيتار خلال الموسم الحالي، كما أن هناك اتفاقية تعاون بين الاتحاد المغربي لكرة القدم مع سبيتار من أجل تقديم الخدمات الطبية وعلاج اللاعبين بالمنتخبات المغربية لكرة القدم عن طريق الفريق الطبي العامل في المستشفى.

الإشادة جاءت من خلال سعيد وهبي المتحدث الرسمي باسم نادي الرجاء المغربي، الذي أثنى على جودة الخدمات الطبية التي تلقاها كل من.. عبد الإله الحافيظي ومحمود بن حليب ومحمد الديوك الذين أجروا عمليات جراحية على مستوى الرباط الصليبي في سبيتار، كما خضع فيه عمر بوطيب لبرنامج علاجي بعد إصابته على مستوى الكاحل، مؤكدا إشادة لاعبي الرجاء بمستوى الرعاية الصحية التي تلقوها والاهتمام الذي وجدوه فيه.

اقرأ أيضًا: دراسة: الاكتئاب يسيطر على لاعبي الكرة بسبب فيروس كورونا

وأشار وهبي إلى العلاقة الوطيدة التي تربط إدارة الرجاء بمستشفى سبيتار المتخصص من خلال توفير خدمات طبية شاملة ورفيعة المستوى، وبأعلى معايير الجودة العالمية لعلاج الإصابات الرياضية مما يساعد الرياضيين على سرعة العودة إلى الملاعب.

الجدير بالذكر أن اللاعب محمد الدويك الذي تقلى العلاج مؤخرًا في سبيتار سبق وأكد أن مستشفى الطب الرياضي وجراحة العظام فى الدوحة متطورة جدا وتعد الأفضل في العالم، وقال بعد إجراء جراحة الرباط الصليبي: أجريت عملية جراحية وسط اهتمام رائع من الفريق الطبي في المستشفى، والأمور في سبيتار تسير بشكل مثالي من حيث الرعاية ومتابعة حالتي أولًا بأول، ولهذا اخترت هذا المستشفى الذي أراه الأفضل في العالم في الطب الرياضي وإصابات الملاعب، لاسيما في ظل الإمكانيات التي يتمتع بها والقدرات الطبية المميزة.

وأضاف: «أعتقد أن اختياري لسبيتار كان في محله تماما، وأنصح جميع الرياضيين في العالم بالتوجه إلى سبيتار في حالة التعرض للإصابة لأن جودة العمل تساهم بشكل كبير في سرعة العودة إلى الملاعب بصورة طبيعية، وهذا الأمر يتطلع إليه جميع الرياضيين عقب الإصابة لأن العودة إلى الملاعب مرة أخرى تكون مطلوبة».

.