الوداد المغربي يؤدب لاعبيه

النادي المغربي يعتزم إنهاء حالة التسيب الموجودة في الفريق.

0
%D8%A7%D9%84%D9%88%D8%AF%D8%A7%D8%AF%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%BA%D8%B1%D8%A8%D9%8A%20%D9%8A%D8%A4%D8%AF%D8%A8%20%D9%84%D8%A7%D8%B9%D8%A8%D9%8A%D9%87

تجتمع اللجنة التأديبية التابعة لفرع كرة القدم بنادي الوداد الرياضي المغربي، الإثنين، للبحث في معاقبة الحارس ياسين الخروبي، واللاعب أنس أصباحي، على إثر أفعال وصفت بالمسيئة لسمعة الفريق الأحمر المغربي.

ومن المنتظر أن تصدر اللجنة عقوبات على اللاعبين بالتوقيف والغرامة المالية، على إثر احتجاجاتهما الأخيرة، خصوصا الحارس الخروبي، الذي رفض تغييره خلال المباراة الأخيرة بين الوداد الرياضي والأهلي الليبي، والتي أقيمت الجمعة الماضي، بتونس، في إطار إياب دور سدس عشر نهائي كأس العرب للأندية الأبطال.

وقبل نهاية المباراة بدقائق قليلة جدا، أسر مدرب الوداد الرياضي في تلك المباراة، الفرنسي نويل توسي، أن يغير الحارس الخروبي، ويعوضه بمحمد رضا التكناوتي، لمعرفته بإمكانيات الأخير في التصدي لضربات الترجيح، في وقت كانت المباراة تسير إلى التعادل الإيجابي هدف لمثله، وإلى احتكام الفريقين لتلك الضربات لتحديد الفريق المتأهل إلى الدور المقبل.

ولم يرق التغيير للخروبي، وهو ما ظهر على شاشة التلفزيون بالنسبة لجماهير الفريق الأحمر، والتي دعت بالمقابل، إلى ضرورة تأديب الحارس من طرف المجلس التأديبي للنادي، كي يكون عبرة لم تسول له نفسه الخدش بسمعة النادي، بعدم الرغبة في الامتثال لأوامر المدرب.

وتمكن التكناوتي عند دخوله من التصدي لضربة ترجيحية، فيما اعتلت أخرى عارضته الأفقية، ليكون قد ساهم بشكل فعال جدا، في كسب فريقه لورقة المرور إلى دور ثمن نهائي كأس العرب للأندية الأبطال على حساب الأهلي الليبي من قلب رادس التونسية.

.