الوداد الرياضي و11 صفقة في سوق الانتقالات الشتوية

الوداد الرياضي و11 صفقة في سوق الانتقالات الشتوية

الوداد الرياضي تحرك بقوة خلال سوق الانتقالات الشتوية، وتمكن من تدعيم الزاد البشري له بـ 11 لاعبًا جديدًا لسد العجز الواضح في قائمة الفريق خلال الموسم الحالي.

توفيق صنهاجي
توفيق صنهاجي
تم النشر

تعاقد الوداد الرياضي مع ما مجموعه 11 لاعبًا جديدًا خلال فترة الانتقالات الشتوية للموسم الحالي، وذلك بعد الانتقادات الكثيرة التي طالت التركيبة البشرية للفريق خلال النصف الأول من الموسم، وكذا التي طالت أيضا المكتب المسير للفريق برئاسة سعيد الناصيري، والذي لم يقم بميركاتو جيد خلال الصيف الماضي.

وجاءت التعاقدات الجديدة للوداد الرياضي، لسد الفقر المهول الذي ظهر في تشكيلة الفريق الأحمر خلال الشطر الأول من الموسم، بعد الإصابات العديدة التي لحقت بمجموعة من لاعبي الفريق والتي نتج عنها غياب العديد من الركائز الأساسية، إذ إن من تلك الغيابات أيضا ما سيمتد إلى غاية الموسم المقبل.

اقرأ أيضًا: حوار| زوران مانولوفيتش: هذه كواليس 6 أشهر مع الوداد البيضاوي

ومن المرتقب أيضا، أن يرحل العديد من لاعبي الفريق الأحمر مع نهاية الموسم الحالي، إلى وجهات أخرى، قد تكون الاحتراف الخارجي، والأمر يتعلق هنا ببعض الركائز الأساسية، أو بعض العناصر التي ينتهي عقدها مع نهاية الموسم أيضًا، والتي لم يتم التجديد معها مؤخرا.

حارسان جديدان

وفي تفاصيل التعاقدات الأخيرة للوداد الرياضي، جلب الأخير حارس المنتخب الأولمبي، عيسى السيودي، والذي كان في السابق محط جدل عندما كان يزاول ضمن فريقه رجاء بني ملال، قبل أن ينتقل إلى صفوف شباب المحمدية بالدرجة الثانية مطلع الموسم الحالي، دون أن يظهر في تشكيلة الفريق طيلة الفترة الماضية.

وجلب الوداد الرياضي، حارسا ثانيا صغير السن هو الآخر، إذ لا يتعدى عمره عشرين سنة، وكان يمارس بفرنسا، تحديدا بشبان فريق موناكو الفرنسي، يتعلق الأمر بينيس هانين.

تعاقد الوداد الرياضي مع هذين الحارسين، أملته حاجة الفريق إلى حارسين احتياطيين لرضا التكناوتي، والتي تشير معطيات أيضا إلى إمكانية رحيله عن الفريق خلال الميركاتو الصيفي المقبل، وذلك بعد المستوى الكارثي الذي أبان عنه ياسين الخروبي، خلال مباراة كأس العرش أمام الجيش الملكي، والتي كانت بالمناسبة الوحيدة التي خاضها بقميص الفريق الأحمر هذا الموسم.

اقرأ أيضًا: صابر ونداو يخلفان زوران مانولوفيتش في تدريب الوداد المغربي مؤقتا

وانفصل الوداد الرياضي بحسب مصدر خاص عن الخروبي مؤخرا، إذ تسلم الحارس أوراقه وغادر الفريق، كما غادره حارسه الاحتياطي الآخر، بدر بنعاشور، الذي انتقل بصفة الإعارة إلى فريق أولمبيك خريبكة، رفقة متوسط ميدان الوداد الرياضي، أنس أصبحي، الذي كان قد تعرض لعقوبة انضباطية خلال الموسم الحالي، أنزلته إلى فريق الأمل للوداد.

هذا وقد كان الوداد الرياضي قد أضاف اسم السيودي لقائمته المشاركة في دوري أبطال إفريقيا، بعد فتح الباب أمام ذلك مؤخرا، ليصبح عدد حراس الوداد على الصعيد القاري هذا الموسم هو ثلاثة وهم التكناوتي، والحارس الشاب طه مريد، بالإضافة إلى السيودي.

تدعيمات دفاعية

على صعيد الدفاع، كان العدد الأكبر من تعاقدات الوداد الرياضي خلال الميركاتو الشتوي، إذ جلب الفريق خمسة مدافعين، من ضمنهم الظهير الأيمن، يوسف الشينة، القادم من يوسفية برشيد، وهو أكثر اللاعبين تنافسية من ضمن كل أولئك الذين جلبهم الفريق الأحمر خلال فترة الانتقالات الأخيرة.

وجلب الوداد الرياضي أيضا، ظهيرا أيسر، هو يحيى عطية الله، اللاعب السابق لأولمبيك آسفي، والذي كانت له تجربة احترافية يمكن اعتبارها فاشلة بالدوري اليوناني الممتاز هذا الموسم، إذ لم يخض اللاعب مباريات كثيرة.

تعاقد الوداد الرياضي مع ظهير أيسر، أمله قرب انتقال محمد الناهيري، إلى فريق آخر خلال الميركاتو الصيفي المقبل، بالنظر إلى عدم تجديد عقده خلال الميركاتو الشتوي، وهو الذي ينتهي مع الوداد يونيو المقبل.

اقرأ أيضًا: الوداد ضد بترو أتلتيكو.. كان بالإمكان أفضل مما كان

وفرضت إصابة كل من المدافعين الأوسطين، الإيفواري الشيخ كومارا، وأشرف داري، والتي ستبعد الأخير عن الملاعب إلى غاية الموسم المقبل، التعاقد مع ثلاثة مدافعين جدد، يتعلق الأمر، بعادل الرحيلي، المنفصل مؤخرا عن أم صلال القطري، وكذا كل من محمد رحيم، العميد السابق للطاس، الاتحاد البيضاوي، المتوج مؤخرا بلقب كأس العرش لموسم 2018-2019، وهو ابن الوداد الرياضي، وأيوب المودن، القادم من نادي بالدرجة الثانية وهو النادي القنيطري.

وأعار شباب المحمدية، لاعبه رحيم إلى صفوف الوداد الرياضي، إلى غاية نهاية الموسم الحالي، فيما كان انتقال كل من الرحيلي والمودن بصفة نهائية إلى الوداد.

وسط الملعب والهجوم

على صعيد وسط الميدان، تعاقد الوداد الرياضي مع متوسط الميدان الدفاعي، سفيان كركاش، القادم من نهضة بركان، وهو الذي كان قد انتقل إلى صفوف الفريق البرتقالي مطلع الموسم الحالي من مولودية وجدة، لكنه لم يخض إلا مباريات نادرة.

أما على صعيد الهجوم، فقد جلب الوداد الرياضي ثلاثة لاعبين، أولهم كان كاسينجو كازادي، اللاعب السابق لفيتا كلوب الكونغولي، والذي قضى فترة مع شباب المحمدية دون أن يخوض مباريات معه بالدرجة الثانية.

وتعاقد الوداد الرياضي أيضا مع رأس حربة أوغندي، هو جويل أودوندو، والذي كانت له تجربة فاشلة بالدوري التركي الثاني، ولم تتجاوز قيمة الصفقة 40 مليون سنتيم.

آخر الوافدين على القلعة الحمراء، كان المهاجم الإيفواري، جباجبو جونيور، والذي سبق له خوض تجربة بالدوري السوداني رفقة أهلي شندي، وكان قد عاد مؤخرًا إلى الدوري الإيفواري، علما بأن المهاجم، البالغ من العمر 26 سنة، هو خريج لأكاديمية أمادو ديالو بالكوت ديفوار.

اخبار ذات صلة