إبراهيم النقاش عريس مباراة الوداد ونهضة الزمامرة رغم خسارة فريقه

فريق الوداد البيضاوي فاز على نهضة الزمامرة بهدفين مقابل هدف في المباراة التي أقيمت في الدوري المغربي على ملعب البشير.

0
اخر تحديث:
%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85%20%D8%A7%D9%84%D9%86%D9%82%D8%A7%D8%B4%20%D8%B9%D8%B1%D9%8A%D8%B3%20%D9%85%D8%A8%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D9%88%D8%AF%D8%A7%D8%AF%20%D9%88%D9%86%D9%87%D8%B6%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%B2%D9%85%D8%A7%D9%85%D8%B1%D8%A9%20%D8%B1%D8%BA%D9%85%20%D8%AE%D8%B3%D8%A7%D8%B1%D8%A9%20%D9%81%D8%B1%D9%8A%D9%82%D9%87

أكد إبراهيم النقاش، نجم فريق نهضة الزمامرة المغربي، أن فريقه ونادي الوداد الرياضي قدما مباراة قوية، مشيرًا إلى أن الفريقين قد قدما مباراة تليق بالكرة المغربية.

فاز فريق الوداد غلى نهضة الزمامرة بهدفين مقابل هدف في الأسبوع السابع ببطولة الدوري المغربي «البطولة المغربية الاحترافية إنوي القسم الأول» وسجل الهدفين أيوب الكعبي في الدقيقتين الثالثة و48، ولنهضة الزمامرة عبد جاميلو اتشباو في الدقيقة 73.

وأضاف النقاش، في تصريحات تلفزيونية، أن فريقه كان يمكن أن يتفادى الأخطاء في المباراة، وفريقه كان يأمل في أن يسجل الأهداف وأن يصل إلى التعادل، لكن هذا لم يحدث.

لاعب الوداد السابق يأمل أن يقدم فريقه مسيرة ناجحة في بطولة الدوري المغربي برفقة نهضة الزمامرة وفق تصريحاته أيضا.

يحتل فريق الوداد الرياضي المركز الأول في ترتيب الدوري المغربي «البطولة الوطنية المغربية» برصيد 18 نقطة، بعدما فاز في ست مباريات وخسر مباراة، من أصل سبع مباريات، بينما يحتل فريق نهضة الزمامرة في المركز الرابع عشر برصيد 6 نقاط، بعدما لعب سبع مباريات وفاز في مباراتين وخسر في خمس مباريات.

كما حرص لاعبو نادي الوداد على تكريم قائدهم السابق ولاعب نهضة الزمامرة الحالي إبراهيم النقاش وزميله أمين تيغارزي، لاعب الفريق السابق.

حيث قام لاعبو الوداد بمبادرة رائعة قبل انطلاق المباراة حيث استدعى الثنائي النقاش وتيغازوي لالتقاط الصورة الجماعية مع فريقهما السابق.

وبعد انتهاء المباراة تبادل لاعبو الوداد القمصان مع النقاش وتيغازوي كما التقط العدسات عناق بين محمد بنشريفة، مساعد مدرب الوداد الرياضي مع النقاش قبل المباراة.

كما تحدث التونسي فوزي البنزرتي مدرب الوداد لوقت طويل مع إبراهيم النقاش، وكان الفريق الأحمر قد خص النقاش بخطاب شكر على موقعه ووعده بأن يظل الباب مفتوحًا له إذا ما قرر العودة بعد نهاية مشواره.

.