الرجاء والوداد.. «ديربي الدار البيضاء» بداية طريق المجد في إسبانيا

العديد من النجوم المغاربة لعبوا وتألقوا من قبل لفريقي الرجاء الرياضي والوداد الرياضي، وبعد ذلك انتقلوا لأندية الدوري الإسباني لكرة القدم.

0
%D8%A7%D9%84%D8%B1%D8%AC%D8%A7%D8%A1%20%D9%88%D8%A7%D9%84%D9%88%D8%AF%D8%A7%D8%AF..%20%C2%AB%D8%AF%D9%8A%D8%B1%D8%A8%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D8%AF%D8%A7%D8%B1%20%D8%A7%D9%84%D8%A8%D9%8A%D8%B6%D8%A7%D8%A1%C2%BB%20%D8%A8%D8%AF%D8%A7%D9%8A%D8%A9%20%D8%B7%D8%B1%D9%8A%D9%82%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AC%D8%AF%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A5%D8%B3%D8%A8%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A7

ستتجه أنظار عشاق الساحرة المستديرة صوب مركب محمد الخامس، اليوم السبت، لمتابعة المواجهة النارية بين الرجاء الرياضي والوداد الرياضي في «الديربي العربي»، ضمن بطولة كأس محمد السادس للأندية الأبطال «البطولة العربية».

ويستضيف مركب محمد الخامس مباراة الذهاب لدور الـ16 بالبطولة البطولة العربية بين الرجاء والوداد، في أول مواجهة رسمية غير محلية بين الفريقين الكبيرين.

اقرأ أيضًا: كأس محمد السادس| الرجاء والوداد.. فوز غائب منذ 1274 يومًا

مباراة الرجاء والوداد تحظى باهتمام إعلامي وجماهيري كبير على المستوى العربي وليس المغربي فقط، حيث تنتظر الجماهير العربية بشغق كبير المباراة الأقوى في البطولة حتى الآن.

وبالطبع عند الحديث عن ديربي الدار البيضاء تستعيد الذاكرة العديد من الأسماء التي لعبت من قبل للرجاء أو الوداد، وظهرت أيضًا في الدوري الإسباني وحققت العديد من الإنجازات.

ويستعرض «آس آرابيا» في السطور التالية أبرز 4 لاعبين أرتدوا قميص الرجاء أو الوداد، وبعد ذلك تألقوا وحققوا إنجازات مع الأندية الإسبانية..

1- نور الدين نيبت

أحد أساطير الكرة المغربية وفريق الوداد، والذي حقق نجاحًا كبيرًا مع فريق ديبورتيفو لاكورونا، وساعده على مقارعة قطبي الكرة الإسبانية ريال مدريد وبرشلونة، وحقق لقب الدوري الإسباني عام 2000 مع فريقه.

وشارك نور الدين نيبت في دوري أبطال أوروبا وسجل أهدافا حاسمة لفريقه خصوصا هدف الفوز في مرمى مانشستر يونايتد الإنجليزي 2-1 في الجولة الثانية من الدور ربع النهائي على استاد ريازور في كورونا.

2- بادو الزاكي

أسطورة حراسة المرمى بادو الزاكي لعب من قبل لصالح فريق الوداد، واحترف في نادي ريال مايوركا الإسباني وحقق معه نتائج جيدة، وكان أهمها التأهل لنهائي كأس إسبانيا لأول مرة في تاريخ النادي سنة 1990.

كما لمع الزاكي في الدوري الإسباني واستطاع التصدي لضربات جزاء أشهر لاعبي كرة القدم الدوليين، كالأرجنتيني سانشيز والهولندي كومان.

اختير الزاكي كأحسن لاعب أجنبي في الدوري الإسباني موسم 1986-1987، كما أحرز لقب أحسن حارس مرمى في الليجا في سنوات 1986-1987 و1988-1989 و1989-1990.

3- صلاح الدين بصير

نجم فريق الرجاء الرياضي السابق، تألق مع الفريق البيضاوي وانتقل بعد ذلك لصفوف فريق الهلال السعودي، ومع مواصلته تقديم مستويات رائعة جذب أنظار مدرب ديبورتيفو لاكورونيا خوسيه مانويل كورال ليلتحق بالفريق ويجاور زملائه مصطفى حجي ونور الدين نيبت.

ولعب صلاح الدين بصير في موسمه الأول مع 21 مباراة وسجل فيها 5 أهداف، وهو معدل جيد بالنسبة للاعب جديد على الليجا.

4 - ياسين بونو

حارس مرمى فريق الوداد السابق والذي لم يحصل على الفرصة للمشاركة باستمرار بسبب وجود الحارس العملاق نادر المياغري، بحث عن محطة جديدة من أجل الانطلاق وبالفعل اختار فريق أتلتيكو مدريد ولعب لفريق الرديف.

وبعد موسمين، انتقل الى صفوف ريال سرقسطة من الدرجة الثانية حينها موسم 2014-2015، قبل أن ينتقل بعدها الى جيرونا موسم 2016-2017 ويساهم في موسمه الأول معه في الصعود الى الدرجة الأولى، قبل أن يعود الى الدرجة الثانية بنهاية موسم 2018-2019.

وأعلن نادي إشبيلية في سبتمر الماضي تعاقده مع بونو على سبيل الإعارة لمدة موسم واحد مع خيار الشراء، لكنه لم يشارك مع الفريق سوى في مباراتين في الدوري الأوروبي حتى الآن.

.