«الكاف» يمنح المغرب تنظيم تظاهرتين قاريتين قبل أمم إفريقيا

في انتظار تنظيم المغرب للبطولة القارية الأبرز على صعيد المنتخبات.

0
%C2%AB%D8%A7%D9%84%D9%83%D8%A7%D9%81%C2%BB%20%D9%8A%D9%85%D9%86%D8%AD%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%BA%D8%B1%D8%A8%20%D8%AA%D9%86%D8%B8%D9%8A%D9%85%20%D8%AA%D8%B8%D8%A7%D9%87%D8%B1%D8%AA%D9%8A%D9%86%20%D9%82%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%AA%D9%8A%D9%86%20%D9%82%D8%A8%D9%84%20%D8%A3%D9%85%D9%85%20%D8%A5%D9%81%D8%B1%D9%8A%D9%82%D9%8A%D8%A7

منح الاتحاد الإفريقي لكرة القدم «الكاف» المغرب، شرف استضافة تظاهرتين قارتين في انتظار الحسم في مسألة تنظيم نهائيات كأس أمم إفريقيا للكبار، كان 2019.

وسينظم المغرب لأول مرة في تاريخه كأس أمم إفريقيا للفوتسال، والتي يحمل لقبها، عام 2020، إذ قرر لها الإقامة بصالة مدينة العيون.

ومعلوم أن كأس إفريقيا للفوتسال، تقام كل أربع سنوات، وتعتبر مؤهلة لنهائيات مونديال الفوتسال، أو كرة الصالات، حيث إن آخر نسخة كانت قد أقيمت عام 2016، بجنوب إفريقيا، وأحرز لقبها المنتخب الوطني المغربي للفوتسال لأول مرة في تاريخه، وتأهل بالتالي أيضا لأول مرة في تاريخه آنذاك، إلى نهائيات المونديال الذي احتضنته كولومبيا في السنة نفسها.

ويسعى المغرب بتنظيمه لبطولة إفريقيا للفوتسال إلى الحفاظ على لقبه، وضمان تأهله للمرة الثانية على التوالي إلى نهائيات مونديال هذا النوع الرياضي المقرر كذلك في 2020.

إلى ذلك، منحت الكاف أيضا، شرف تنظيم كأس أمم إفريقيا للفتيان، أقل من 17 سنة للمغرب عام 2021، لتكون المرة الثانية التي يمنح فيها شرف تنظيم هذه التظاهرة القارية المهمة للمملكة بعد عام 2013، حيث كانت قد احتضنتها كل من مدينتي الدار البيضاء بالمركب الرياضي محمد الخامس، ومدينة مراكش بملعبها الكبير.

وتأهل المغرب آنذاك، وعقب احتضانه لتلك التظاهرة، والتي كانت المرة الأولى التي يشارك فيها أيضا، إلى نهائيات مونديال الفتيان والذي نظم بالإمارات العربية المتحدة في تلك السنة أيضا، لأول مرة في تاريخه، بعد احتلاله للصف الرابع في أمم إفريقيا.

ومعلوم أيضا، أن المغرب كان قد كسب هذه السنة، ورقة تأهله إلى نهائيات كأس أمم إفريقيا للفتيان حيث سيشارك فيها للمرة الثانية في تاريخه العام المقبل بتانزانيا، على أمل أن يكسب منها ورقة عبوره أيضا للمرة الثانية في تاريخه إلى نهائيات المونديال والذي سيقام السنة المقبلة بالبيرو.

وبتنظيمه لنسخة 2021، يكون المغرب قد ضمن مشاركته الثالثة في نهائيات أمم إفريقيا لأقل من 17 سنة، لتكون المشاركة الثانية على التوالي أيضا في هذه التظاهرة.

وفي علاقة بموضوع تنظيم التظاهرات القارية، لن تعلن الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم، أي شيء بخصوص موضوع نهائيات الكان للعام المقبل، والتي ستقام لأول مرة في فصل الصيف، وبأربعة وعشرين منتخبا، إلا بعد إجراء الانتخابات الرئاسية في البلد المقرر لمطلع شهر أكتوبر.

ويبقى المغرب أبرز مرشح لتعويض الكاميرون، في حال تم إقرار سحب التنظيم منها خلال الأيام المقبلة، علما بأن المملكة حظيت أيضا، بشرف تنظيم الألعاب الإفريقية العام المقبل كذلك، وهي المرة الأولى التي ستحتضن فيها هذه التظاهرة القارية الكبرى.

.