ملعب «آس آرابيا» | فايلر قتل الأهلي.. وواقعية كارتيرون تنتصر للزمالك في القمة 120 للكرة المصرية

نجح نادي الزمالك في تحقيق انتصار هام على حساب منافسه الأهلي بثلاثية مقابل هدف، في لقاء القمة 120 الذي جمع بين الفريقين على استاد القاهرة الدولي ضمن مباريات الجولة الـ21 لمسابقة الدوري المصري الممتاز.

0
%D9%85%D9%84%D8%B9%D8%A8%20%C2%AB%D8%A2%D8%B3%20%D8%A2%D8%B1%D8%A7%D8%A8%D9%8A%D8%A7%C2%BB%20%7C%20%D9%81%D8%A7%D9%8A%D9%84%D8%B1%20%D9%82%D8%AA%D9%84%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%87%D9%84%D9%8A..%20%D9%88%D9%88%D8%A7%D9%82%D8%B9%D9%8A%D8%A9%20%D9%83%D8%A7%D8%B1%D8%AA%D9%8A%D8%B1%D9%88%D9%86%20%D8%AA%D9%86%D8%AA%D8%B5%D8%B1%20%D9%84%D9%84%D8%B2%D9%85%D8%A7%D9%84%D9%83%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D9%82%D9%85%D8%A9%20120%20%D9%84%D9%84%D9%83%D8%B1%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B5%D8%B1%D9%8A%D8%A9

نجح نادي الزمالك في تحقيق انتصار هام على حساب منافسه الأهلي بثلاثية مقابل هدف، في لقاء القمة الذي جمع بين الفريقين على استاد القاهرة الدولي ضمن منافسات الجولة الحادية والعشرين من الدوري المصري الممتاز.

وبدأ الزمالك المباراة بطريقته المعتادة 4-2-3-1، بينما اعتمد الأهلي على طريقة 4-3-3 والتي لم يجيدها الفريق لافتقاده للأجنحة، في ظل إيقاف كهربا ورحيل رمضان صبحي وإصابة حسين الشحات وأحمد الشيخ.

يتميز فريق الزمالك تحت قيادة المدرب الفرنسي باتريس كارتيرون بفعاليته أمام المرمى، وهذا ما ظهر خلال مباراة القمة، حيث أتيحت للزمالك 4 فرص محققة للتسجيل، نجح من خلالها في إحراز ثلاث أهداف، بينما صنع الأهلي 8 فرص لكنه سجل هدفًا وحيدًا.

وسدد الزمالك 9 تسديدات بينهم 5 على المرمى «أون تارجت»، في المقابل أطلق لاعبو الأهلي 26 تسديدة بينهم فقط 7 كرات مسددة على المرمى «أون تارجت»، وهو ما يوضح فعالية لاعبي الزمالك وقلة تركيز لاعبي الأهلي في اللمسة الأخيرة.

اقرأ أيضًا: فايلر.. أخطاء القمة المصرية تساوي الكثير

اعتمد الزمالك على استغلال المساحات خلف الظهير الأيمن محمد هاني وهو ما نتج عنه الهدف الأول، والظهير الأيسر علي معلول وهو ما نتج عنه الهدف الثالث لأسامة فيصل من هجمة مرتدة.

وكان أشرف بن شرقي هو أخطر أسلحة الزمالك في نقل الفريق لأماكن الخطورة وخلق الفرص لزملائه، حيث قام بمراوغتين صحيحتين صنع من خلالها الهدف الأول، كما وصلت دقة تمريراته إلى 79% خلال أحداث المباراة.



وصنع كارتيرون الفارق للزمالك في النصف ساعة الأخيرة من المباراة، بعدما دفع بالثلاثي محمد أوناجم، كاسونجو كابونجو، وأسامة فيصل ليعتمد على سرعات الثلاثي في المرتدات وهو ما أسفر عن فرصة محققة لكاسونجو ثم الهدف الثالث من صناعة أوناجم إلى أسامة فيصل.

وفشل فايلر في منح التفوق لفريقه وتعويض الغيابات، بعدما بدأ المباراة بدون وجود جناح على الجبهة اليمنى لمساندة محمد هاني، ليسمح للزمالك لاختراق دفاع الأهلي من هذه الجبهة.



ودفع فايلر بالثلاثي حمدي فتحي وأليو ديانج وعمرو السولية في وسط الملعب، لكن الثلاثي بدوا تائهين في أرض الملعب دون وجود أدوار محددة لهم، حيث فشل ديانج في التغطية خلف محمد هاني، واختفى حمدي فتحي تماما بينما تراجع مستوى السولية الذي لا يجيد اللعب في مركز 6 وهو ما حدث في الشوط الثاني.



وتفوق خط وسط الزمالك بشكل تام على ثلاثي الأهلي، حيث تلقى الثلاثي إنذارات بينما خرج ثنائي الأبيض بدون أي إنذارات، كما كان التونسي فرجاني ساسي لاعب الزمالك أقل اللاعبين فقدا للكرة في أحداث اللقاء «مرتين فقط».

ولم تستطع تبديلات فايلر إنقاذ الفريق من الهزيمة، حيث بدخول مروان محسن تقاسم الكرات العرضية مع بادجي وفشل في استغلالها، كما تأخر فايلر كثيرا في الدفع بأحمد فتحي صاحب الخبرات الكبيرة في مباريات القمة.

.