Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
مدرب الأهلي المصري الجديد.. صداع القلعة الحمراء

مدرب الأهلي المصري الجديد.. صداع القلعة الحمراء

أنباء المدرب القادم لنادي الأهلي المصري أهم الأخبار في مصر، والأكثر إثارة للجدل، ولا تزال كل الخطوط مفتوحة في القلعة الحمراء للوصول إلى مدرب يليق بتاريخ النادي.

آس آرابيا
آس آرابيا
تم النشر

لا تزال أنباء المدرب القادم لنادي الأهلي المصري أهم الأخبار في مصر، والأكثر إثارة للقيل والقال، بعد أن كان النادي قاب قوسين أو أدنى من إتمام التعاقد مع مدرب ألماني، قيل إنه روجر شميدت، وفي بعض الأحيان فيليكس ماجات، لكن من الواضح أن سياسة النادي اتجهت إلى خيار آخر.

البداية كانت من تسريبات حول التعاقد مع المدرب الأسطوري، البرتغالي مانويل جوزيه في ولاية رابعة، الأخير غضب لأنه ليس الخيار الأول لإدارة الأحمر، كما سمعت همهمات في الأروقة بأن المدرب البالغ من العمر 73 عامًا لن يكون في كامل الاستعداد واللياقة لقيادة الأهلي في هذا الظرف الحرج.

النادي الأهلي يسعى لدخول الموسم المقبل في أفضل حال، وهو الخارج لتوه من كأس مصر.

وهناك العديد من الأصوات التي تنادي بتولي محمد يوسف المدرب المؤقت الحالي المسؤولية في ظل المستوى الجيد الذي ظهر به الأهلي أمام اطلع بره الجنوب سوداني، والذي فاز عليه 13-0 بمجموع مباراتي الذهاب والإياب في الدور التمهيدي بدوري أبطال إفريقيا، البطولة التي يود الأهلي للعودة إلى منصات التتويج بها، وهو صاحب الرقم القياسي فيها بـ8 ألقاب.

استعدادات الأهلي للموسم الجديد، وسط الفاصل الزمني المضغوط أصلًا، مهددة بقوة إذا لم ينجح النادي في إتمام التعاقد مع مدرب أجنبي يلبي طموحات الفريق الأحمر وجماهيره المتعطشة للانتصارات.

فمن المتوقع أن يأتي المدرب الجديد على فريق سيكتشف عناصره وبعد أن تم قيد معظم لاعبيه في القائمتين المحلية والإفريقية ولم تتبق سوى مقاعد محدودة، وسيكون أول مطالبه في الصفقات مرهونًا بالانتظار إلى شهر يناير.

بعد جوزيه، اتجه الأهلي إلى المدرسة اللاتينية عبر العديد من الأسماء، أهمها خورخي فوساتي، وخورخي خيسوس وريكاردو جاريكا، ولكن أيًا من تلك الأسماء لم يأت رسميًا أو تذهب المفاوضات معه بعيدًا، وفق ما تشير إليه التقارير الصحفية القادمة من مصر.

ويقال إن محمود الخطيب مقتنع للغاية بخورخي فوساتي، المدرب الأوروجوياني الذي يرى فيه بيبو خليفة للمدرب البرتغالي مانويل جوزيه الذي قاد الأهلي إلى عصر ذهبي هو الأفضل في تاريخ النادي.

الساعات القادمة قد تحمل الجديد بالنسبة لمدرب الأهلي المصري، لكن المؤكد أن كل يوم يمر دون التعاقد مع مدرب جديد بحجم طموحات الأهلي سيؤثر قطعًا على مسيرة الفريق الموسم المقبل.

اخبار ذات صلة