الزمالك في الميركاتو الصيفي.. التراجع شعار المرحلة وبيان للتوضيح

اللجنة الجديدة لإدارة كرة القدم في الزمالك واجهت اختبارين فور توليها المسؤولية، لكن يبدو أنها لم تنجح في إنهاء الأمور بالشكل الذي يرضي طموحات القلعة البيضاء.

0
%D8%A7%D9%84%D8%B2%D9%85%D8%A7%D9%84%D9%83%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%8A%D8%B1%D9%83%D8%A7%D8%AA%D9%88%20%D8%A7%D9%84%D8%B5%D9%8A%D9%81%D9%8A..%20%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%B1%D8%A7%D8%AC%D8%B9%20%D8%B4%D8%B9%D8%A7%D8%B1%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B1%D8%AD%D9%84%D8%A9%20%D9%88%D8%A8%D9%8A%D8%A7%D9%86%20%D9%84%D9%84%D8%AA%D9%88%D8%B6%D9%8A%D8%AD

بعد عدة مواسم انتقالات كان يرى البعض إنها الأفضل في تاريخ النادي، تفاجأ عشاق فريق الزمالك المصري بحالة من التخبط الإداري من جانب لجنة كرة القدم الحالية في ملف الصفقات الجديدة خلال الميركاتو الصيفي.


وكانت وزارة الشباب والرياضة المصرية قد أعلنت إيقاف مجلس إدارة نادي الزمالك المصري، بسبب وجود مخالفات مالية، وذلك عقب خسارة القلعة البيضاء لنهائي بطولة دوري أبطال إفريقيا أمام الغريم التقليدي الأهلي بهدفين مقابل هدف.


وتم تشكيل لجنة لإدارة النادي، بالإضافة للجنة لإدارة ملف كرة القدم، وتضم لجنة كرة القدم أيمن يونس وأشرف قاسم وعبد الحليم علي نجوم الزمالك السابقين.


اللجنة الجديدة لإدارة كرة القدم في الزمالك واجهت اختبارين فور توليها المسؤولية، لكن يبدو أنها لم تنجح في إنهاء الأمور بالشكل الذي يرضي طموحات القلعة البيضاء.


الاختبار الأول للجنة إدارة كرة القدم في الزمالك كان مساعدة الفريق الأول على نسيان الهزيمة من الأهلي في نهائي دوري أبطال إفريقيا سريعًا من أجل استكمال مشوار بطولة كأس مصر، لكن المارد الأبيض فرط في اللقب الذي هيمن عليه في السنوات الأخيرة وودع البطولة في نصف النهائي على يد فريق طلائع الجيش.

الاختبار الثاني كان ملف دعم الفريق في سوق الانتقالات الصيفية الذي ينتهي اليوم الأحد، وذلك بعد استغناء القلعة البيضاء عن أكثر من لاعب سواء بالبيع النهائي أو الاستغناء أو الإعارة، حيث رحل محمد حسن ومحمد عنتر وكابونجو كاسونجو والحارس محمد صبحي.


وبالنسبة للصفقات الجديدة، اكتفى الزمالك في سوق الانتقالات الصيفية بضم اللاعب التونسي حمزة المثلوثي الذي تم التعاقد معه من قبل المجلس السابق، كما عاد للفريق من الإعارة محمد أشرف «روقة»، وأحمد أبو الفتوح، والمغربي حميد أحداد، وهو ثلاثي أيضًا كان قد أعلن المجلس السابق عودته في وقت سابق.


أما ما كشف حالة التخبط التي تعيشها إدارة كرة القدم في الزمالك هو ما حدث مع اللاعبين الذين تم التفاوض معهم، وهم أحمد الشيخ وصالح جمعة وعلي غزال وأمير عادل، والذين تم التراجع عن ضمهم جميعًا لأسباب مختلفة رغم الإعلان عن التوصل لاتفاق معهم، بل أن أحمد الشيخ وأمير عادل وقعا بالفعل للقعلة البيضاء قبل أن يتم التراجع بعد ذلك بعدة ساعات.


وتم الكشف عن رفض التعاقد مع أحمد الشيخ بسبب تصريحات سابقة للاعب، أما صالح جمعة فكان لعدم الحاجة لجهوده بناء على رأي المدير الفني جايمي باتشيكو، أما علي غزال فسبب التراجع عن ضمه فكان لتوقيعه لنادي سموحة، ورفض إدارة الأخير التنازل عنه للقلعة البيضاء رغم إعلان اللاعب رغبته في ذلك.


بيان رسمي لتوضيح موقف أمير عادل


وأصدر أشرف قاسم المشرف العام على فريق الكرة بنادي الزمالك بيانا توضيحيا عبر المركز الإعلامي للنادي فيما يخص موقف النادي من استكمال التعاقد مع أمير عادل.


وأكد أشرف قاسم أن أمير عادل تم عرضه على الزمالك ولكن حينما تم إبلاغ الأمر للبرتغالي جايمي باتشيكو المدير الفني للفريق الكروي، وتسلم بعض الفيديوهات الخاصه به طلب مشاهدة اللاعب على أرض الواقع في التدريبات من أجل حسم موقفه النهائي من انضمام اللاعب للزمالك.


وواصل قاسم: تم إخطار أمير عادل ووكيل أعماله بموقف باتشيكو، وهو الأمر الذي رفضه اللاعب ووكيله لتقرر لجنة الكرة عدم استكمال التعاقد مع اللاعب، في ظل سياسة لجنة الكرة بعدم اتخاذ أي قرار قبل موافقة المدير الفني.

.