كهربا: لست هاربًا.. وأعشق جماهير الزمالك

قال محمود عبد المنعم كهربا أنه لم يهرب من الزمالك المصري مشيرًا إلى أنه قرر الرحيل بسبب مجلس الإدارة الذي رفض رفع راتبه.

0
اخر تحديث:
%D9%83%D9%87%D8%B1%D8%A8%D8%A7%3A%20%D9%84%D8%B3%D8%AA%20%D9%87%D8%A7%D8%B1%D8%A8%D9%8B%D8%A7..%20%D9%88%D8%A3%D8%B9%D8%B4%D9%82%20%D8%AC%D9%85%D8%A7%D9%87%D9%8A%D8%B1%20%D8%A7%D9%84%D8%B2%D9%85%D8%A7%D9%84%D9%83%20

أكد محمود عبد المنعم «كهربا» نجم نادي الأهلي المصري، أنه لم يهرب من نادي الزمالك، مشيرًا إلى أنه لم ينتقل إلى الدوري البرتغالي من أجل العودة إلى القلعة الحمراء.

وأضاف كهربا، في تصريحات تلفزيونية، أن داخل جدران نادي الزمالك الجميع كان يعلم أنه ينتمي إلى نادي الأهلي، لافتًا بقوله: «أنا لست كاذب ولا أخاف من أحد حينما كنت أسجل هدف كنت أقبّل شعار الزمالك لأن هذا هو النادي الذي ألعب فيه ومنه اكتسب رزقي».

وأكمل: «مازلت أحب جماهير الزمالك رغم ما اتعرض إليه من إساءات وسباب في الفترة الماضية».

وتابع بقوله: «تجربتي في الدوري البرتغالي كانت عادية والدليل أنني كنت سأحترف من قبل في الدوري التركي، فلماذا أفعل ذلك من أجل الانتقال إلى الأهلي».

وزاد بقوله: «أنا لست هارب وأفعل ما أريده ولا أخون أحد ومسئولو الزمالك هم من قصروا معي وليس الجمهور والذي مازلت أعشقه».

وتطرق للحديث عن مشكلته مع إدارة نادي الزمالك السابقة: «مشكلتي كانت مع إدارة الزمالك أنني أدخلت خزينة النادي 84 مليون جنيه وعندما طلبت زيادة في راتبي رفضوا لذلك قررت الرحيل فورًا».

واتم: «كنت أرغب في العودة إلى بيتي النادي الأهلي مرة أخرى ومن صغري وأنا أعشق النادي الأهلي وأرتدي قميصه وحينما قدمت للأهلي لم أكن طامع في راتب أو غيره ونادي بيراميدز عرض عليّ مبالغ لكنني رفضت من أجل العودة إلى بيتي، أنا طلبت في البداية من الأهلي 20 مليون كراتب سنوي لكن النادي رفضت ثم وقعت على بياض والنادي وضع القيمة المناسبة، وحتى الآن لم أتقاضى شيئا ومخصوم مني مليون و200 ألف جنيه».

شارك كهربا في مباراة الأمس أمام الزمالك في الشوط الثاني كبديل، والتي فاز فيها الأهلي بهدفين مقابل هدف في بطولة الدوري المصري الممتاز.

.