Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
قبل الاستئناف الرسمي.. الدوري المصري يعود داخل قاعات المحاكم

قبل الاستئناف الرسمي.. الدوري المصري يعود داخل قاعات المحاكم

مع اقتراب عودة الدوري المصري في الأسبوع الأول أغسطس، بدأت المنافسة تحتدم في سياق آخر وهو المشادات والمشاحنات التي اتسمت بها الفترة الأخيرة في الكرة المصرية

أحمد مجدي
أحمد مجدي
تم النشر
آخر تحديث

مع اقتراب عودة الدوري المصري في الأسبوع الأول من أغسطس، بدأت المنافسة تحتدم في سياق آخر وهو المشادات والمشاحنات التي اتسمت بها الفترة الأخيرة في الكرة المصرية، والتي عادة ما تصل إلى قاعات المحاكم حيث يختصم أطراف تلك المنازعات قضائيًا.

هذه المرة اشتعل الأمر بسبب فيديو من داخل نادي الزمالك، أظهر صوت المستشار مرتضى منصور رئيس النادي الأبيض وهو يتناول بالسباب كلًا من محمود الخطيب رئيس الأهلي ولاعب الفريق محمود عبد المنعم كهربا.

الأخير هو اللاعب الذي أثيرت حوله ضجة كبيرة إثر انتقاله إلى الأهلي من ديسبورتيفو أفيس البرتغالي فيما قيل إنه بإيعاز كامل من الأهلي أدى إلى تمرده على ناديه الأسبق، الزمالك.



مرتضى منصور خرج ليؤكد بعد وقت قليل من نشر الفيديو عبر مواقع التواصل الاجتماعي، أن هذا الصوت ليس صوته، وأنه صوت تمت «فبركته» متهما مسؤولي الأهلي بقيادة الخطيب بالوقوف خلف هذا الأمر لإيقاعه، ما قال بعض الإعلاميين عبر قناة النادي الأبيض الرسمية إنه بسبب قوة موقف الزمالك لأول مرة في ملف نادي القرن الإفريقي، اللقب الذي يرى قطاع كبير من مشجعي الزمالك أن الأجدر به كان فريق القلعة البيضاء نظرًا لأنه حاز ألقابا في القرن العشرين أكثر من الأهلي على الصعيد الإفريقي.

اقرأ أيضًا: الزمالك يواصل استعدادته لاستئناف المسابقات.. ورئيسه: نستطيع شراء ميسي

بينما يرى مشجعو الأهلي أن المعايير التي وضعت منتصف العقد الأخير من الألفية الماضية كانت عادلة، وأن الأندية كلها أقرتها، وأن نظام التنقيط الذي عُمل بمقتضاه في هذا الاختيار هو معيار عادل.

محمود الخطيب رئيس الأهلي صعّد قضية السباب إلى منصات القضاء، ووجه بلاغات عديدة، وأفادت تقارير صحفية مصرية بأنه يدرس الاستقالة حال عدم محاسبة مرتضى منصور المتمتع بالحصانة البرلمانية على ما وجهه للأهلي والخطيب وكهربا.

اقرأ أيضًا: تحرك جديد من الأهلي ضد لافتات «الزمالك نادي القرن الحقيقي»

كهربا أيضًا أفادت بعض التقارير بأنه يدرس رفع الأمر للجهات القضائية لتناول رئيس الزمالك له، وهو الذي بينه وبين الزمالك أصلًا مشكلة قضائية في محاكم فض النزاعات الكروية نظير ما يقول الزمالك إنه «هروب» للاعب الدولي من الفريق الذي كان يرتبط بعقد معه، بينما ينادي كهربا بتعرضه للاضطهاد والضغوطات والسباب العلني في مشكلته مع الزمالك، وأنه لم يرتبط بعقد رسمي موثق مع القلعة البيضاء رغم مكوثه في صفوف الزمالك 4 سنوات أمضى اثنتين منها معارًا إلى اتحاد جدة السعودي.

ساحات قضائية ومشكلات ومشاحنات ومشادات.. هكذا يستعد الكل في مصر لعودة النشاط الرياضي، والدوري المصري الذي سيفتقد أصوات الجماهير كما هو الحال منذ مأساة بورسعيد في 2012، ستكون عودته بعد أقل من شهر على وقع دقات قاعات المحاكم.

اخبار ذات صلة