الأمس
اليوم
الغد
13:00
انتهت
إمبولي
تورينو
13:00
انتهت
بلدية آكهيسار سبور
قيصري سبور
21:00
أهلي برج بوعريريج
أولمبى المدية
21:00
نصر حسين داي
شبيبة القبائل
21:00
مولودية بجاية
شباب بلوزداد
21:00
شبيبة الساورة‎‎
وفاق سطيف
21:00
دفاع تاجنانت
النادي الرياضي القسنطينى
21:00
اتحاد الجزائر
مولودية وهران
13:00
انتهت
بورصا سبور
جوزتيبي
17:00
انتهت
أنقرة جوتشو
سيفاس سبور
16:00
انتهت
جالاتا سراي
بلدية إسطنبول
16:00
انتهت
ألانياسبور
ريز سبور
16:30
انتهت
تونديلا
تشافيس
19:00
الشوط الاول
النجف
الكهرباء
19:00
الشوط الاول
نفط الجنوب
الكرخ
15:00
انتهت
جمعية عين مليلة
نادي بارادو
21:00
اتحاد بلعباس
مولودية الجزائر
13:00
أمانة بغداد
نفط ميسان
19:00
انتهت
موريرينسي
فيتوريا غيمارايش
18:00
جراسهوبرز
سيون
19:00
الطلبة
البحري
19:00
نفط الوسط
النفط
10:30
انتهت
كييفو
سامبدوريا
18:00
نيوشاتل
لوجانو
18:00
سانت جالن
يانج بويز
13:00
انتهت
بارما
فيورنتينا
14:00
تأجيل
الترجي
شبيبة القيروان
13:00
الديوانية
أربيل
14:00
الصفاقسي
النجم الساحلي
14:00
البنزرتي
الملعب القابسي
14:00
مستقبل قابس
حمام الأنف
14:00
اتحاد بن قردان
الاتحاد المنستيري
14:00
نجم المتلوي
النادي الإفريقي
14:00
اتحاد تطاوين
الملعب التونسي
19:00
انتهت
الميناء
الصناعات الكهربائية
20:00
الإسماعيلي
الأهلي
21:59
انتهت
نهضة بركان
الزمالك
20:00
بعد قليل
المصري
الإنتاج الحربي
18:30
انتهت
لاتسيو
بولونيا
20:00
بعد قليل
طلائع الجيش
الاتحاد السكندري
14:15
انتهت
إيبار
برشلونة
20:00
بيراميدز
النجوم
18:30
انتهت
يوفنتوس
أتالانتا
20:00
بعد قليل
وادي دجلة
حرس الحدود
18:30
انتهت
نابولي
إنتر ميلان
20:00
بعد قليل
إنبـي
مصر للمقاصة
20:00
بعد قليل
سموحة
بتروجت
10:00
انتهت
ريال مدريد
ريال بيتيس
17:00
انتهت
إيرزوروم سبور
فنرباهتشة
16:00
انتهت
ميلان
فروزينوني
18:00
لوزيرن
زيورخ
13:00
الحدود
الحسين
18:00
ثون
بازل
بيراميدز.. طفرة الدوري المصري

بيراميدز.. طفرة الدوري المصري

الصراع على لقب الدوري المصري بات بين الثلاثي الزمالك، الأهلي وبيراميدز، ما بين أمنيات الفوز باللقب أو الحفاظ عليه أو التتويج لأول مرة باللقب الأكبر في مصر

أحمد عبدالخالق
أحمد عبدالخالق

أسابيع مثيرة تتبقى على الموسم الحالي 2018 – 2019، في الدوري المصري، حيث يحتدم الصراع على لقب الدوري المصري، بين ثلاثة فرق لأول مرة منذ عدة سنوات.

ذلك الصراع بات بين الثلاثي الزمالك، الأهلي وبيراميدز، ما بين أمنيات الفوز باللقب أو الحفاظ عليه أو التتويج لأول مرة باللقب الأكبر في مصر.

ولعل الذاكرة تعود لعدة سنوات سابقة، في الدوري المصري عندما شهد منافسة قوية بين العديد من الأندية، باختلاف المنافسين.

دوري المجموعتين موسم 2013 - 2014

تعود الذاكرة لدوري موسم 2013 – 2014، الذي تكون من مجموعتين لتقام في نهاية المنافسات دورة رباعية بين أصحاب المركزين الأول والثاني، لتحديد الفائز باللقب، والذي حسمه الأهلي بفارق الأهداف عن سموحة، الحصان الأسود في ذلك الموسم.

الدورة الرباعية حينها جمعت بين الأهلي والزمالك وسموحة وبتروجيت.

دوري الإسماعيلي 2002

تستعيد الذاكرة أيضًا موسم 2002 الذي توج به النادي الإسماعيلي والذي خطف لقب المسابقة من براثن الثنائي المعتاد الأهلي والزمالك، حيث كان ندًا قويًا طوال الموسم، واستطاع أن يهزم الزمالك بنتيجة 4 – 3 ثم التعادل مع الأهلي بنتيجة 4 – 4 في واحدة من أجمل مواسم الدوري على مر تاريخه.

الإسماعيلي نال اللقب حينها بعدما احتل المركز الأول برصيد 66 نقطة، ويليه الأهلي في المركز الثاني بفارق نقطتين، ثم الزمالك ثالثًا برصيد 53 نقطة.


يمكنك أيضًا قراءة: تركي آل الشيخ: 2 – الأهلي المصري: 0

كيف أصبح بيراميدز قوة كبيرة في الدوري المصري؟

موسم أول لنادي بيراميدز دخله الفريق بقوة كبيرة، وبدعم كبير من مالكه تركي آل الشيخ، للمنافسة على لقب الدوري وذلك بعد قيامه بتدعيم الصفوف بصفقات من العيار الثقيل في فترة الانتقالات الصيفية الماضية، ثم اتبعها بمثلها في فترة الانتقالات الشتوية.

كان على رأسها التعاقد مع نخبة من الدوري المصري مثل أحمد الشناوي حارس مرمى الزمالك وعمر جابر وعلي جبر وغيرهم، ثم عبدالله السعيد وعمر خربين وبعض المحترفين، وأخيرًا التعاقد مع المدير الفني رامون دياز، وأخيرًا ظاهرة الدوري المصري اللاعب البرازيلي ماركوس كينو.


الفوز المتتالي فتح سقف الطموحات للفريق، في مواصلة المنافسة على اللقب، وليس المشاركة الشرفية فقط او احتلال أحد المراكز المتوسطة في المسابقة.

تلك العوامل جعلت من بيراميدز قوة لا يستهان بها في الدوري المصري.

فرص بيراميدز في الفوز بالدوري

بيراميدز نجح في عبور أول عقبة له، والتي كانت أمام الأهلي وحقق الفوز مجددًا بعد التفوق عليه المارد الأحمر في الدور الأول، بهدفين مقابل هدف، وفي الدور الثاني بهدف دون رد سجله كينو في مواجهة الخميس الماضي، قبل أن يلتقي بالعقبة الأخرى أمام الزمالك يوم الثلاثاء المقبل، وتلك المواجهتين قد تحدد بشكل كبير الفائز بلقب الدوري.

بيراميدز لديه مواجهات قوية في آخر لقاءاته بالدوري المصري، بدأها بمواجهة ناجحة أمام الأهلي وينتظر لقاء الزمالك المرشح الأول للمسابقة، قبل أن يصطدم بمنافسه المصري الذي يعيش فترة زاهية منذ قدوم إيهاب جلال المدير الفني في ختام مشوار المسابقة.

فرص فريق بيراميدز تبدو صعبة ولكنها ليست مستحيلة، فإنها يحتل المركز الثاني حاليًا بفارق الأهداف عن المتصدر الزمالك، بـ 60 نقطة، ويقبع الأهلي في المركز الثالث برصيد 58 نقطة.

وإذا ما حقق بيراميدز الفوز في تلك المواجهات جميعًا عليه أن ينتظر تعثر أي منافس له، وخاصة في لقاء القمة.

فرص الزمالك في التتويج بالدوري المصري

الزمالك عاد لصدارة الدوري بعدما فقدها في الأسبوع الماضي، ونجح في الفوز على الإسماعيلي بهدفين دون رد، واستغل تعثر الأهلي أمام بيراميدز بهدف نظيف.

الزمالك أمامه مباراتان هامتان عقب مواجهة بيراميدز المرتقبة، حيث يلتقي بالإنتاج الحربي ثم حرس الحدود.

تلك المواجهات تجعل فرص الزمالك أقرب للتتويج باللقب حسابيًا قبل الأهلي.

فرص الأهلي للحفاظ على لقب الدوري المصري

الأهلي جاء من بعيد بعد تعثر خلال هذا الموسم، ونجح في استعادة صدارة الدوري في الأسبوع الماضي قبل أن يتعثر في الجولة الماضية بالدوري ويتراجع للمركز الثالث، حيث يعيش فترة غير مطمئنة بعد التعثر الإفريقي الكبير والخسارة الثانية أمام بيراميدز، فتحت النيران داخل جدران القلعة الحمراء بعد التراجع الغريب هذا الموسم.

الأهلي يلتقي بالمصري قبل أن يصطدم بطلائع الجيش وإنبي والنجوم الذين يعانون في المسابقة.

اخبار ذات صلة