الزمالك يصدر قراره النهائي بشأن انتقال مصطفى محمد لسانت إيتيان

مجلس إدارة نادي الزمالك المصري أصدر بيانًا رسميًا حول التفاوض مع نادي سانت إيتيان الفرنسي حول انتقال لاعب القلعة البيضاء مصطفى محمد للأخير.

0
اخر تحديث:
%D8%A7%D9%84%D8%B2%D9%85%D8%A7%D9%84%D9%83%20%D9%8A%D8%B5%D8%AF%D8%B1%20%D9%82%D8%B1%D8%A7%D8%B1%D9%87%20%D8%A7%D9%84%D9%86%D9%87%D8%A7%D8%A6%D9%8A%20%D8%A8%D8%B4%D8%A3%D9%86%20%D8%A7%D9%86%D8%AA%D9%82%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%B5%D8%B7%D9%81%D9%89%20%D9%85%D8%AD%D9%85%D8%AF%20%D9%84%D8%B3%D8%A7%D9%86%D8%AA%20%D8%A5%D9%8A%D8%AA%D9%8A%D8%A7%D9%86

قرر مجلس إدارة نادي الزمالك المصري، اليوم الجمعة الموافق 15 يناير 2021، إيقاف التفاوض بشكل نهائي مع نادي سانت إيتيان الفرنسي حول انتقال لاعب القلعة البيضاء مصطفى محمد لصفوف الفريق.

وجاء نص بيان نادي الزمالك كالتالي:

تابع نادي الزمالك بكل اهتمام تصريحات رئيس نادي سانت ايتيان الفرنسي يتاريخ 14 يناير 2021، في قناة النهار وما تضمنته من إشارة إلى أن اشخاصا لم يسميهم، أو يبين صفتهم، طلبوا الحصول على أموال مقابل تسهيل انتقال لاعب الزمالك مصطفى محمد إلى ناديه.

وفي هذا الشأن..يؤكد نادي الزمالك ما يلي:

أولا: أن نادي الزمالك يرفض بأي شكل من الأشكال أية إساءة أو محاولة للتشهير لأي من المنتسبين له، والذين يتمتعون بالشفافية والمصداقية.

ثانيا: يرفض النادي بشكل قاطع لا لبس فيه ما تضمنته التصريحات المذكورة من تهديد بالإفصاح عن اسماء من طلبوا الحصول على أموال حال عدم اتمام الصفقة، ويطالب المسؤولين بنادي سانت إيتيان بالإفصاح فورا عن هذه الأسماء إن وجدت، وذلك إلتزاما بمعيار النزاهة والشفافية واجبة الاتباع.

ثالثا: وفي هذا الإطار.. يعلن نادي الزمالك إلغاء التفاوض نهائيا، بشأن انتقال اللاعب مصطفى محمد إلى نادي سانت إيتيان الفرنسي، احتراما منا لكيان وشأن نادي الزمالك، وكذلك جماهيره العريضة في كل مكان والتي لا ترضى بمثل هذه الأمور، والتي تتعارض مع قيم ومبادىء النادي العريق، والذي طالما شهدت بها الألسن والقلوب وتمسسها المشاعر.

رابعا: أن نادي الزمالك يقوم حاليا باتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال هذا الموضوع، مما يحافظ من خلاله على حقوقه الأدبية، والمعنوية، والتي تتمثل في التشهير والاساءة لبعض المسؤولين بالنادي، وسوف يعلن النادي فورا وبكل وضوح عن كل المعلومات التي يتم الكشف عنها والتعامل معها وفق أعلى معايير الوضوح والشفافية.

.