الراحلون عن الأهلي والزمالك.. رحلة جديدة من أجل إثبات الذات

يخوض اللاعبون الراحلون عن الأهلي والزمالك رحلة جديدة ولكن هذه المرة لإثبات الذات وإنقاذ مسيرتهم الكروية بعد فترة قضوها داخل القطبين ولم يحققا طفرة إيجابية.

0
%D8%A7%D9%84%D8%B1%D8%A7%D8%AD%D9%84%D9%88%D9%86%20%D8%B9%D9%86%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%87%D9%84%D9%8A%20%D9%88%D8%A7%D9%84%D8%B2%D9%85%D8%A7%D9%84%D9%83..%20%D8%B1%D8%AD%D9%84%D8%A9%20%D8%AC%D8%AF%D9%8A%D8%AF%D8%A9%20%D9%85%D9%86%20%D8%A3%D8%AC%D9%84%20%D8%A5%D8%AB%D8%A8%D8%A7%D8%AA%20%D8%A7%D9%84%D8%B0%D8%A7%D8%AA

بعد فترة من التواجد داخل جدران الأهلي والزمالك، اتخذت إدارة الناديين الكبيرين قرارا برحيل العديد من اللاعبين عن قائمتها، نظرًا لعدم تحقيق أي استفادة من جهودهم، حيث لم يتم إدراجهم في القائمة الخاصة بالموسم الجديد.


ويدخل مطاريد الأهلي والزمالك بعد رحيلهم عن القطبين تحد جديد من أجل إثبات الذات لإنقاذ مسيرتهم الكروية، بعد فترة طويلة اختفوا خلالها عن الأنظار، رغم الموهبة الكبيرة التي تمتعوا بها.


وفي الأهلي يأتي على رأس الراحلين صالح جمعة الذي أسدل الستار عن مسيرته مع القلعة الحمراء، بعد 5 أعوام قضاها داخل جدرانه، لم يحقق خلالها المردود الفني الذي كانت تنتظره الجماهير.


وانتقل صالح إلى صفوف فريق سيراميكا كليوبترا بداية من الموسم الجديد، حيث يطمع أن يحقق إضافة قوية للفريق الصاعد حديثا للدوري الممتاز ويستعيد بريقه من جديد بعدما خفت نجمه منذ انضمامه إلى الأهلي.


وخلال 5 مواسم مع الأهلي خاض صالح جمعة 72 مباراة في جميع المسابقات، سجل خلالها 12 هدفا، بينما صنع 13 تمريرة حاسمة.

وعلى غرار صالح جمعة يأتي أحمد الشيخ الذي رحل عن الأهلي بعد قرار الجهاز الفني بعدم قيد اللاعب في القائمة الأولية للفريق ليصبح بذلك لاعبا حرا، حيث يأمل أحمد الشيخ خلال خطوته الجديدة أن يعود مجددًا للأضواء لإنقاذ مسيرته الكروية خاصة وأنه يبلغ من العمر 28 عاما.


وخاض الشيخ مع الأهلي خلال 5 مواسم، 59 مباراة، استطاع أن يسجل خلالها 13 هدفا ويصنع 4 تمريرات حاسمة.


وفي الزمالك أعلن النادي رحيل لاعبه الكونغولي كابونجو كاسونجو عن الفريق، خاصة وأن اللاعب لم يقدم الأداء المنتظر منه، وهو ما جعل الإدارة تفرط فيه عقب انتهاء الموسم المنصرم.


وجاء كاسونجو إلى الزمالك عام 2017 بعد تألقه الكبير مع الاتحاد السكندري، فخلال أول مواسمه مع زعيم الثغر سجل 12 هدفا وصنع 3 تمريرات حاسمة، بينما خاض كاسونجو مع الزمالك في مختلف البطولات 74 مباراة، استطاع خلالها أن يسجل 22 هدفا بجانب صناعة 3 تمريرات حاسمة.


كما رحل عن القلعة البيضاء الثنائي محمد عنتر وأحمد رفعت إلى المصري البورسعيدي، حيث تعد هذه الخطوة فارقة في مسيرة الثنائي من أجل العودة إلى الواجهة مجددا، وخاصة عنتر الذي لم يظهر بقوة خلال الفترة التي قضاها داخل أروقة الزمالك.


ومنذ أن تواجد عنتر داخل الزمالك عام 2018، خاض مع الفريق الأبيض 33 مباراة، سجل خلالها 3 أهداف، وصنع 5 تمريرات حاسمة.


أما أحمد رفعت فلم يكن له نصيب بالتواجد المستمر داخل جدران القلعة البيضاء، حيث كان دائما يخرج على سبيل الإعارة وكانت آخرها مع الاتحاد السكندري في الموسم المنصرم، وقدم أداءً جيدًا ورغم هذا رحل عن الفارس الأبيض.

وخاض رفعت مع الزمالك إجمالا 26 مباراة، سجل خلالها 4 أهداف وصنع 3 تمريرات حاسمة.


ليس هذا فقط بل هناك محمد صبحي حارس مرمى الزمالك الذي أعير إلى الاتحاد السكندري، حيث سيدخل صراعا شرسا مع عماد السيد على حماية عرين زعيم الثغر في الفترة المقبلة، بالإضافة إلى رزاق سيسيه الذي تجددت إعارته من الزمالك للاتحاد أيضًا هذا الموسم ويأمل أن يقدم عروضا قوية تسمح له بالدخول في حسابات القلعة البيضاء الفترة المقبلة.


كما استغنى الزمالك أيضًا عن محمد حسن بعد نهاية هذا الموسم ليرحل إلى صفوف فريق سيراميكا كليوبترا، من أجل اللعب بصفة أساسية، خاصة وأنه لم يأخذ حظه بالمشاركة الأساسية خلال تواجده داخل القلعة البيضاء.


وخلال موسمين مع الزمالك شارك محمد حسن في 20 مباراة فقط بمختلف البطولات لم يسجل أو يصنع خلالها أي أهداف.


لاعبون كثيرون خرجوا من جنة القطبين خلال هذا الموسم، لكن يبقى طموحهم هو إثبات أنفسهم بكل قوة خلال الفترة المقبلة، من أجل إنقاذ مسيرتهم الكروية والعودة للواجهة من جديد بعدما خفت بريقهم في الفترة الماضية.


.