Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
16:00
اتحاد بن قردان
الترجي
16:00
هلال الشابة
الاتحاد المنستيري
17:00
النادي الإفريقي
نجم المتلوي
16:00
الملعب التونسي
شبيبة القيروان
14:00
تأجيل
نادي مصر
الإنتاج الحربي
18:00
انتهت
الزمالك
المصري
19:00
مانشستر سيتي
ريال مدريد
19:00
انتهت
مانشستر يونايتد
لاسك لينز
19:00
يوفنتوس
أولمبيك ليون
18:00
انتهت
النصر
الهلال
16:55
انتهت
باير ليفركوزن
جلاسجو رينجرز
19:00
برشلونة
نابولي
17:30
انتهت
العدالة
الاتفاق
19:00
انتهت
ولفرهامبتون
أولمبياكوس
19:00
بايرن ميونيخ
تشيلسي
13:30
الغرافة
الخور
19:00
انتهت
إنتر ميلان
خيتافي
15:45
انتهت
الوكرة
العربي
15:45
السد
الدحيل
16:55
انتهت
إشبيلية
روما
13:30
أم صلال
الأهلي
19:00
انتهت
بازل
إينتراخت فرانكفورت
17:00
انتهت
فينترتور
بافوايس
15:45
الشحانية
نادي قطر
17:00
نهضة الزمامرة
حسنية أغادير
21:00
الشوط الثاني
نهضة بركان
الوداد البيضاوي
16:00
انتهت
لوزيرن
يانج بويز
15:45
انتهت
الريان
السيلية
16:00
انتهت
رابيرسويل
سيون
17:00
الرجاء البيضاوي
أولمبيك آسفي
16:55
انتهت
شاختار دونتسك
فولفسبورج
16:30
انتهت
الوحدة
الشباب
16:55
انتهت
كوبنهاجن
بلدية إسطنبول
21:00
انتهت
المغرب التطواني
الرجاء البيضاوي
أزمة «نادي القرن» تشتعل بين الأهلي والزمالك في مصر.. أين الحقيقة؟

أزمة «نادي القرن» تشتعل بين الأهلي والزمالك.. من يطفيء النار؟

تفاقمت الأزمة بشدة بين مسؤولي الأهلي المصري والغريم التقليدي الزمالك حول النادي الأحق بلقب نادي القرن الإفريقي الممنوح رسميا للأحمر من قبل الكاف

إيهاب الجنيدي
إيهاب الجنيدي
تم النشر
آخر تحديث

هل جامل الاتحاد الإفريقي لكرة القدم «الكاف»، النادي الأهلي المصري بمنحه لقب نادي القرن على حساب غريمه التقليدي الزمالك.. هل الزمالك الأحق باللقب في القرن الماضي نظراً لعدد البطولات التي حققها خلاله والتي تتجاوز عدد بطولات غريمه التقليدي.. لماذا ينبش مجلس إدارة نادي الزمالك في هذا الملف من جديد بعد نحو 20 عامًا من منح اللقب للقلعة الحمراء؟.. هل يستطيع مسؤولو الزمالك تغيير واقع اعتراف الاتحاد الإفريقي والاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» بأن الأهلي هو نادي القرن في القارة السمراء؟.. أي الفريقين على صواب وأيهما على خطأ؟.. هل سيسكت الأهلي تجاه ما يحدث.. هل سيتراجع الزمالك ويقر بأحقية منافسه في اللقب؟.. هل سيتحرك المسؤولون عن الرياضة المصرية لإنهاء حالة الاحتقان الحالية بين جماهير القطبين بسبب هذا اللقب القاري الغالي؟.. العشرات من الأسئلة وغيرها، تسيطر على الشارع المصري في الأسابيع الأخيرة، في ظل أزمة نادي القرن الحقيقي التي اشتعلت وتأججت نارها بشكل حارق، بين قطبي الكرة المصرية والإفريقية الأهلي والزمالك في الفترة الأخيرة.

قراءة في أوراق الأهلي والزمالك حول قضية نادي القرن

وقبل الخوض في كافة التفاصيل بين الجانبين، ومبررات كل طرف، يجب التأكيد على أن الأهلي قد حصل رسميا على لقب نادي القرن الإفريقي من الاتحاد الإفريقي لكرة القدم في شهر مايو عام 2001، في حفل كبير بمدنية جوهانسبيرج، الجنوب إفريقية، وتسلم رئيس القلعة الحمراء الراحل صالح سليم جائزة التتويج من رئيس الاتحاد الإفريقي السابق، وبعدها اعترف الاتحاد الدولي لكرة القدم، بهذا اللقب وبعث تهنئة للنادي الأهلي بفوزه باللقب.

كما اعترفت الكثير من الأندية العالمية بنيل الأهلي للقب وهنأته على الفوز بها ومنها: ريال مدريد الإسباني وروما الإيطالي، وبايرن ميونيخ الألماني، وغيرها من عمالقة أوروبا والعالم.

اقرأ أيضاً: 3 قرارات تكشف تراجع الزمالك عن عدم استكمال مباريات الدوري المصري

ولكن وبعد سنوات من هذا التتويج، عاد الزمالك عبر مجلس إدارته الحالي، برئاسة المستشار مرتضى منصور، بالبحث في أوراق الماضي الدفين، والتأكيد على أن الاتحاد الإفريقي لكرة القدم قد جامل الأهلي، بمنحه اللقب، خاصة مع عدم اعتراف الزمالك بالمعايير التي حصل من خلالها المارد الأحمر، على اللقب، وتأكيده على أن تواجد الشخصية الأهلاوية المرموقة مصطفى مراد فهمي، كسكرتير عام للاتحاد الإفريقي للعبة (الكاف) كان له الدور الكبير في ذهاب اللقب للمارد الأحمر.

وزاد الطين بلة قيام نادي الزمالك بتعليق لافتة على مقره في قلب بمنطقة ميت عقبة المصرية، وكتب عليها: نادي الزمالك، نادي القرن الحقيقي بالبطولات والإنجازات وليس بالمحسوبية والمجاملات، قبل أن يزيلها بعد ذلك خوفا من توقيع عقوبات مالية كبيرة عليه من قبل الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، بعدما وضع شعار الكاف عليها.

الأهلي يحتفل بلقب نادي القرن.. ويرفض تحركات الزمالك لسلبه حقه

مجلس إدارة الأهلي، برئاسة أسطورة الكرة المصرية والإفريقية السابق، محمود الخطيب، لم يقف صامتا إزاء ما يحدث، وكانت البداية بتجاهل شكاوى الزمالك حول أحقيته باللقب، وأقام في زكرى حصوله على الجائزة احتفالية كبيرة عبر شاشة قناته الفضائية، نقل خلالها تهنئة عدد كبير من نجوم وأندية العالم له بحصوله على اللقب.

وبدوره، هنأ الكاف عبر حساباته الرسمي على مواقع التواصل الاجتماعي، الأهلي بزكرى، فوزه بجائزة نادي القرن، وكتب: اليوم يكون قد مضى 20 عاماً على تتويج الأهلي المصري نادياً للقرن الإفريقي، ذكرى سعيدة.

كما رفض الأهلي بشدة اللافتة التي علقها نادي الزمالك، وأرسل منذ ساعات إنذارًا على يد محضر إلى رئيس نادي الزمالك ومديره التنفيذي؛ لتعديهما على العلامة التجارية للنادي الأهلي (شعار النادي)، وما لها من حماية قانونية، كما أن الأهلي هو المالك الحصري لهذه العلامة، والتي تعد أحد استثماراته الرئيسية.



وجاء في الإنذار، أنه بتاريخ 22 مايو عام 2000 منح الاتحاد الإفريقي لكرة القدم جائزة نادي القرن للنادي الأهلي، وعليه تم تغيير العلامة التجارية (شعار النادي) بإضافة نادي القرن باللغتين العربية والأجنبية أسفل الشعار، وتم تسجيل تلك العلامة التجارية واكتسبت حماية قانونية، ولكن النادي فؤجي بقيام رئيس الزمالك بتعليق لافتات بمحيط ناديه وأعلى مبانيه تحمل شعار نادي الزمالك، وكتب عليها: (نادي الزمالك.. نادي القرن الحقيقي).

وطالب الأهليفوراً بإزالة تلك اللافتات من محيط نادي الزمالك وأعلى مبانيه، وكذلك من بطاقات العضوية لأعضاء الجمعية العمومية لنادي الزمالك، وكذلك إزالتها من الموقع الرسمي للزمالك خلال 15 يومًا من تاريخه، وإلا سيقوم النادي الأهلي باتخاذ كافة الإجراءات القانونية ضد رئيس الزمالك والمدير التنفيذي؛ مدنيًا وجنائيًا؛ للحفاظ على الحقوق المحمية بحكم القانون.

الزمالك يتجاهل التهديدات الحمراء ويعلن عن احتفالية كبيرة بلقب نادي القرن

على الجانب الأخر، واصل الزمالك إيمانه بأنه نادي القرن الحقيقي، وأعلن عن احتفالية كبيرة سيتم تنظيمها يوم 9 من شهر يوليو الجاري، للاحتفال بكونه نادي القرن الحقيقي، وكشفت تقارير عن أنه اختار يوم التاسع نسبة لعدد البطولات التي حققها الزمالك في القرن الماضي، بينما شهر يوليو وهو الشهر السابع في العام، نسبة للبطولات التي حققها غريمه الأهلي.

ولم يكتف الزمالك، بهذا الأمر، ولكن قرر رئيسه فتح ملف لقب نادي القرن من جديد في المحكمة الرياضية الدولية، بعدما لم يجد رداً من الاتحاد الدولي للعبة، وأخبره بأن الاختيار حق أصيل للاتحاد الإفريقي للعبة.

وكلف مرتضى منصور، نائبه المستشار أحمد جلال إبرهيم، برئاسة لجنة تضم 3 من أعضاء مجلس الإدارة، من أجل جمع كل الملفات الخاصة بقضية نادي القرن، والتي تنوعت ما بين اللوائح والنتائج وأرقام الفريق في بطولات الاتحاد الأفريقي، وكذلك الاستعانة بجميع خبراء اللوائح الرياضية والقانونيين والرياضيين، بجانب اللجوء لبعض الخبراء القانونيين الأجانب وخبراء لوائح بالاتحاد الأفريقي والاتحاد الدولي، وذلك لرفع دعوى قضائية في المحكمة الرياضية الدولية لاسترداد لقب نادي القرن من الأهلي.



وحمل مرتضى منصور، رئيس الزمالك السابق الدكتور كمال درويش، مسؤولية حصول الأهلي على اللقب، لأنه تم خلال فترة رئاسته للنادي، ولكن الأخير رد عليه بشكل قاطع وحاسم، موضحا ما حدث في عام 2000، وانتقد إثارة هذا الملف من جديد في الفترة الحالية.

وقال الدكتور كمال درويش: في ذلك الوقت كانت هناك جهتان، تمنحان لقب نادي القرن، الأولى هى الاتحاد الدولي للإحصاء ومنح الزمالك اللقب، والجهة الثانية هي الاتحاد الإفريقي الكاف ومنح اللقب للأهلي، والأهلي والزمالك ليسا ناديين صغيرين حتى يستمر الخلاف بينهما على هذا الأمر حتى يومنا هذا، وأقول لأبناء الزمالك إذا كنتم تريدون التفاخر بهذه الجائزة، فأكتبوا: الزمالك بطل القرن.. وفقاً للاتحاد الدولي للإحصاء.

وزارة الرياضة المصرية تسعى لرأب الصدع بين الجانبين وتهدئة الأجواء

على الصعيد الرسمي في مصر، قام وزير الشباب والرياضة المصري الدكتور، أشرف صبحي بزيارة الناديين من أجل تهدئة الأوضاع وترك الأمور تسير بصورة طبيعية من جانب القلعة البيضاء لحين البت في شكواه من جانب المحكمة الدولية.

وطالب مجلس إدارة النادي الأهلي، الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، بالتدخل الفوري فيما يخص ما وصفه بمخالفة قانونية قام بها الزمالك، تمثل انتهاكا لحقوق الملكي الفكرية وذلك بعد تعليقه لافتة نادي القرن الحقيقي.

اخبار ذات صلة