Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
بيرنارد كازوني

مدرب جديد ينضم لضحايا الدوري القطري

بات المدرب الفرنسي بيرنارد كازوني أحدث ضحايا الدوري القطري هذا الموسم بعدما تعرض للإقالة من تدريب فريق الخور دون إعلان رسمي من النادي حتى الآن

آس آرابيا
آس آرابيا
تم النشر
آخر تحديث

أصبح المدرب الفرنسي بيرنارد كازوني أحدث ضحايا الدوري القطري لكرة القدم هذا الموسم بعدما تعرض للإقالة من تدريب فريق الخور دون إعلان رسمي من النادي حتي الآن، ولكن المدرب أكد لعدد من الصحف في بلاده أنه سيرحل عن تدريب الفريق بعد الخسارة القاسية أمام السد بستة أهداف مقابل هدفين مما أدى لتعقد موقف الفريق واستمراره في المركز قبل الأخير قبل 6 جولات فقط على انتهاء المسابقة.

ورغم أن كازوني تولى المهمة عقب الإطاحة بالتونسي عادل السليمي هذا الموسم إلا أنه لم يستمر طويلا وانضم إلى قائمة المدربين المغادرين للدوري، ولم يذهب المدرب إلى النادي لقيادة تدريب الفريق أمس الإثنين، وفضل الانتظار في منزله لحين تسوية أوضاعه المالية والحصول على حقوقه قبل مغادرته للعاصمة القطرية.

وتكشف هذه الإقالة حالة التخبط التي يعيشها نادي الخور بسبب عدم الاستقرار وغياب الاستراتيجية الواضحة التي يعمل بها النادي خاصة وأن كازوني خسر أمام السد أقوى فرق الدوري وصاحب الصدارة، كما أن الدوري استؤنف بعد توقف أكثر من شهرين بسبب مشاركة منتخب قطر في كأس آسيا الأخيرة والتي توج بلقبها للمرة الأولى في تاريخه.

لكن لماذا لم تتم إقالته خلال التوقف إذا كانت العلاقة بينه وبين إدارة النادي غير جيدة، وأيضاً فإن النادي تعاقد مع 4 لاعبين جدد خلال الانتقالات الشتوية الأخيرة بناء على رأي المدرب كازوني، والآن لا أحد يعرف من سيكون المدرب البديل في الخور، وكذلك فإن الوقت لا يساعد على التعاقد مع مدرب أجنبي جديد خاصة وأن الدوري أوشك على الانتهاء.

وحرصت إدارة النادي على منح المدرب عمر نجحي مدرب فريق تحت 23 سنة بقيادة الفريق في مباراته المقبلة في الجولة الـ17 أمام قطر كمدرب مؤقت حتى تستقر الإدارة على ما ستفعله.

وكان عمر قد تولى المهمة خلفًا للمدرب التونسي عادل السليمي الذي قاد الفريق خلال فترة الإعداد والمباريات الخمس الأولى بالدوري.

اخبار ذات صلة