Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
12:00
انتهت
النفط
الصناعات الكهربائية
17:55
لاسك لينز
لودوجوريتس رازجراد
14:15
الظفرة
الفجيرة
14:50
الباطن
الرائد
16:50
القادسية
التعاون
17:00
الوصل
النصر
17:55
سيسكا موسكو
دينامو زغرب
17:55
فيينورد
فولفسبرجر ايه سي
17:55
ريد ستار بلجراد
سلوفان ليبريتش
17:55
زوريا
سبورتينج براجا
17:55
جنت
هوفنهايم
17:55
ليل
سيلتك
12:00
انتهت
أمانة بغداد
أربيل
17:55
كاراباج اغدام
فياريال
17:55
سيفاس سبور
مكابي تل أبيب
20:00
آي زي ألكمار
رييكا
20:00
بنفيكا
ستاندار لييج
20:00
غرناطة
باوك سالونيكي
20:00
مولده
رابيد فيينا
20:00
نيس
هابويل بئر السبع
20:00
كلوج
يانج بويز
20:00
أومونيا
أيندهوفن
20:00
جلاسجو رينجرز
ليخ بوزنان
14:15
الجزيرة
اتحاد كلباء
20:00
سلافيا براج
باير ليفركوزن
12:00
انتهت
زاخو
الكرخ
14:30
انتهت
السيلية
الغرافة
15:00
انتهت
الطلبة
نفط البصرة
16:45
انتهت
الخريطيات
الخور
17:00
انتهت
دينيزلي سبور
بشكتاش
17:00
انتهت
سيفاس سبور
تشايكور ريزه سبور
17:30
انتهت
أتروميتوس
بانياتوليكوس
19:45
انتهت
جنت
جينك
20:15
انتهت
بنفيكا
بيلينينسيس
12:00
انتهت
القاسم
نفط ميسان
15:30
أسـوان
الاتحاد السكندري
18:00
انتهت
الزمالك
الإسماعيلي
20:00
انتهت
ليفربول
ميتلاند
20:00
يوفنتوس
برشلونة
20:00
انتهت
بيرنلي
توتنام هوتسبر
20:00
انتهت
بوروسيا مونشنجلاتباخ
ريال مدريد
20:00
مانشستر يونايتد
لايبزج
18:00
الإنتاج الحربي
مصر للمقاصة
17:55
ميلان
سبارتا براج
20:00
انتهت
أولمبيك مرسيليا
مانشستر سيتي
17:55
إسطنبول باشاك شهير
باريس سان جيرمان
19:45
انتهت
ميلان
روما
17:55
انتهت
لوكوموتيف موسكو
بايرن ميونيخ
17:55
رويال انتويرب
توتنام هوتسبر
17:55
كراسنودار
تشيلسي
17:30
انتهت
برايتون
وست بروميتش ألبيون
20:00
كلوب بروج
لاتسيو
20:00
أرسنال
دوندالك
17:55
انتهت
شاختار دونتسك
إنتر ميلان
20:00
انتهت
ليفانتي
سيلتا فيجو
19:30
انتهت
باير ليفركوزن
أوجسبورج
20:00
بوروسيا دورتموند
زينيت
20:00
انتهت
أتالانتا
أياكس
17:49
آيك أثينا
ليستر سيتي
20:00
روما
سسكا صوفيا
20:00
فرينكفاروزي
دينامو كييف
20:00
انتهت
أتليتكو مدريد
سالزبورج
20:00
إشبيلية
ستاد رين
20:00
ريال سوسيداد
نابولي
20:00
انتهت
بورتو
أولمبياكوس
17:30
انتهت
الأهلي
النصر
15:55
انتهت
الهلال
أبها
كابوس الرباعية يهدد مسيرة تشافى التدريبية

كابوس الرباعية يهدد مسيرة تشافي التدريبية

سقط السد بقيادة مديره الفني الإسباني تشافي بشكل غير متوقع أمام الدحيل بعد الخسارة برباعية في المباراة التي جمعت بين الفريقين بالدوري القطري.

آس آرابيا
آس آرابيا
تم النشر

لم يتوقع الإسبانى تشافي هيرنانديز مدرب السد القطري أن يسقط مع فريقه برباعية أمام الدحيل السبت فى الجولة التاسعة للدورى ليخسر للمرة الثانية فى 7 مباريات فقط (للفريق مباراتان مؤجلتان أمام العربى والخور على التوالى )، وهو أمر لم يتعود عليه السد صاحب الرصيد الأكبر فى عدد مرات حصد لقب الدورى بين جميع الأندية فى قطر (14 لقبا).

نتيجة لذلك باتت المهمة التدريبية الأولى لتشافى مهددة بكل تأكيد حيث يحتاج إلى الكثير من العمل بعدما تراجع فريقه إلى المركز الرابع برصيد 15 نقطة وبفارق 8 نقاط عن الدحيل صاحب الصدارة، وبالتالى فإنه حال فوزه فى مباراتيه المؤجلتين لن يصل إلى الصدارة.

اقرأ ايضاً: تشافى: السد لن يفوز بالدوري.. وفاريا: لم أتوقع الفوز برباعية

كابوس كأس أمير قطر يعود لمطاردة السد

وخاض تشافي المباراة باحثا عن تحقيق انتصار جديد على الدحيل الذى حقق تفوقًا كبيرًا عليه في بداية مهمته التدريبية شهر أغسطس الماضى عندما قاد السد للفوز على الدحيل وإقصائه من ثمن نهائى بطولة دورى أبطال آسيا، وكذلك الفوز عليه في كأس السوبر وتحقيق أول بطولة فى تاريخ تشافي كمدرب.

وعلى أرض ا1ستاد عبد الله بن خليفة بنادى الدحيل عاد كابوس نهائى كأس أمير قطر يطارد تشافى مجددا حيث سبق وخسر السد أمام الدحيل فى مباراته الاخيرة كلاعب منتصف مايو الماضى واختتم مشواره دون التتويج بالبطولة عقب الخسارة 1-4، وأمس تكرر السيناريو بنفس النتيجة 1-4 وكان الدحيل تخصص في الفوز على السد بهذه النتيجة، وسبق وخسر السد تحت قيادة تشافى 2-4 أمام الريان فى الجولة السادسة للدورى، وأيضًا خسر أمام الهلال السعودي في ذهاب الدور نصف النهائى لدوري أبطال آسيا مطلع شهر أكتوبر الماضي بنتيجة 1-4.

وكذلك فان تشافي ظهر خلال المباراة عاجزًا عن التعامل مع تفوق الدحيل وسيطرة لاعبيه على وسط الملعب، وتأثر السد بخروج نجمه أكرم عفيف مصابا، ووصل الأمر إلى حد أن الدحيل لعب منقوصًا لاعبه أحمد ياسر فى الدقائق الأخيرة نتيجة حصوله على الإنذار الثاني في المباراة، واستطاع الدحيل أن يسجل هدفه الرابع وهو يلعب بـ 10 لاعبين فقط أمام السد بـ 11 لاعبًا.

هذه الخسارة من المؤكد ستضع تشافى تحت الضغط بصورة كبيرة، ولن يكون مسموحا للسد بخسارة مباراة ثالثة بالدوري تحت قيادته لأن هذا ربما يعنى انتهاء حلم الفريق فى الاحتفاظ باللقب الفائز به الموسم الماضى وكذلك يهدد مسيرة الفريق فى مونديال الأندية التي سيشارك فيها السد بالدوحة وتقام خلال الفترة من 11- 21 ديسمبر المقبل، وكذلك فإن تشافي عليه إيجاد حلول لحالة الإجهاد التى يعانى منها لاعبو السد والتى تجعلهم غير قادرين على إنهاء المباريات بالصورة المطلوبة وهو الأمر الذى ظهر جليا فى المباريات الأخيرة بالدوري.

اخبار ذات صلة