صامويل إيتو سيبقى في قطر بعد نهاية عقده

إيتو لعب دور المنقذ بإحرازه هدف الفوز لفريقه أمام معيذر (فريق درجة ثانية) في المرحلة الثانية من كأس الأمير في المباراة التي أقيمت يوم الأحد الماضي، وبهذا الفوز تأهل قطر إلى المرحلة الثالثة وتفادى الوداع المبكر للكأس

0
%D8%B5%D8%A7%D9%85%D9%88%D9%8A%D9%84%20%D8%A5%D9%8A%D8%AA%D9%88%20%D8%B3%D9%8A%D8%A8%D9%82%D9%89%20%D9%81%D9%8A%20%D9%82%D8%B7%D8%B1%20%D8%A8%D8%B9%D8%AF%20%D9%86%D9%87%D8%A7%D9%8A%D8%A9%20%D8%B9%D9%82%D8%AF%D9%87

رغم بقاء فريق قطر في الدوري القطري وتفادى الهبوط إلى الدرجة الثانية بصعوبة بالغة هذا الموسم، وكذلك مواصلة مشوار كأس الأمير حتى الآن إلا أن فرصة النجم الكاميروني الشهير صامويل إيتو المحترف بالفريق في البقاء بين صفوفه الموسم القادم تكاد تكون معدومة نظرا لعدم الرضا عن المستوى الذي قدمه على مدار الموسم، إلى جانب كثرة رحلاته خارج العاصمة القطرية الدوحة.

ولكنه بعد اختياره سفيرا للجنة المشاريع والإرث المسئولة عن الاستعدادات القطرية لاستضافة كأس العالم عام 2022 فإنه سيبقى في دولة قطر بشكل شبه دائم حتى وإن أعلن اعتزاله الكرة من أجل القيام بالمهام المطلوبة منه في الفترة القادمة بحكم اختياره سفيرا للجنة المشاريع والإرث، وهى المهمة التي تتطلب من إيتو الكثير من الأدوار لمساعدة لجنة المشاريع والإرث في تنفيذ خطتها خلال السنوات المقبلة قبل استضافة قطر للمونديال بشكل رسمي في نوفمبر عام 2022.

وكان إيتو لعب دور المنقذ بإحرازه هدف الفوز لفريقه أمام معيذر (فريق درجة ثانية) في المرحلة الثانية من كأس الأمير في المباراة التي أقيمت يوم الأحد الماضي، وبهذا الفوز تأهل قطر إلى المرحلة الثالثة وتفادى الوداع المبكر للكأس، وسيلعب أمام الأهلي يوم السبت القادم في المرحلة الثالثة ويصعد الفائز إلى المرحلة الرابعة للكأس ( الدور ربع النهائي)، والذي سيشهد الظهور الأول بالكأس للفرق الأربعة الأولى في الدوري هذا الموسم بحسب النظام المتبع في كأس أمير قطر.

وسيسعى إيتو بكل تأكيد إلى الإبقاء على فريقه في الكأس لأطول فترة ممكنة وعدم الخسارة أمام الأهلي حتى لا يتوقف موسمه وموسم فريقه عند هذا الحد، وأيضا حتى يقدم مستوى أفضل مما قدمه في الفترة الماضية من عمر الموسم لاسيما وأن معنوياته الآن مرتفعة جدا بعد اختياره سفيرا عالميا للجنة المشاريع والإرث في قطر.

.