«سبيتار» يقدم جائزة الباحثين الشباب لتطوير الطب الرياضي

كونه مستشفى رائد عالميا في مجال الطب الرياضي وعلوم الرياضة، يواصل «سبيتار» إعطاء الأولوية للتعاون السريري والبحثي والتعليمي مع العديد من الأفراد والمؤسسات.

0
%C2%AB%D8%B3%D8%A8%D9%8A%D8%AA%D8%A7%D8%B1%C2%BB%20%D9%8A%D9%82%D8%AF%D9%85%20%D8%AC%D8%A7%D8%A6%D8%B2%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%A7%D8%AD%D8%AB%D9%8A%D9%86%20%D8%A7%D9%84%D8%B4%D8%A8%D8%A7%D8%A8%20%D9%84%D8%AA%D8%B7%D9%88%D9%8A%D8%B1%20%D8%A7%D9%84%D8%B7%D8%A8%20%D8%A7%D9%84%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D8%B6%D9%8A

يقدّم مستشفى جراحة العظام والطب الرياضي «سبيتار» في قطر جائزة الباحثين الشباب، للمرة الثالثة على التوالي، وذلك خلال انعقاد المؤتمر العالمي للطب الرياضي السادس والثلاثين، والمزمع إقامته في الفترة من 24 إلى 27 سبتمبر المقبل بالمركز الدولي للمؤتمرات بالعاصمة اليونانية أثينا.

وتأتي هذه الجائزة من «سبيتار» تكريسا للتعاون المشترك والجهود المبذولة لتطوير الطب الرياضي في مجالي البحث والتعليم، وتهدف هذه الجائزة التي تقدم إلى 4 باحثين شباب لأفضل البحوث (ملصقات علمية وعروض شفوية) خلال المؤتمر الذي يُعقد كل سنتين، إلى تشجيع ودعم الباحثين الشباب، ومكافأتهم من خلال النشر المتميز لأعمالهم على نطاق دولي واسع.

ستحفز جائزة «سبيتار» للباحث الشاب، جميع الباحثين والأطباء الشباب من مواصلة تطوير وتطبيق أعلى معايير البحث العلمي في الطب والعلوم الرياضية لصالح المشاريع البحثية الأساسية والسريرية، ومن شروط الجائزة أن يكون جميع المرشحين قد أكملوا في غضون ست سنوات درجة البحث أو الإقامة الطبية ويجب ألا يكونوا حاصلين على مستوى أعلى من أستاذ مساعد.

وتتشكل لجنة التحكيم من خمسة خبراء وأطباء من مستشفى «سبيتار» والاتحاد الدولي للطب الرياضي من ذوي الخبرة، الذين يقومون بتقييم العروض التقديمية بشكل مستقل وفق ضوابط ومعايير محددة.

ومنذ تأسيس الشراكة الفعلية بين سبيتار والاتحاد الدولي للطب الرياضي في 2016، ساهم سبيتار في النجاح المستمر للمؤتمر الدولي للطب الرياضي من خلال مشاركة خبراء سبيتار خلال المؤتمر بتقديم العديد من المحاضرات والجلسات النقاشية وتقديم الأوراق العلمية وورش عمل متعلقة بمواضيع الطب الرياضي.

ويعقد المؤتمر الدولي للطب الرياضي كل عامين بمشاركة مجموعة كبيرة من العلماء والأطباء والمختصين والباحثين المتميزين في مجال الطب الرياضي، حيث يعد هذا المؤتمر من أهم الأحداث التي تجمعهم تحت سقف واحد بحثا عن الإثراء العلمي والمعرفي.

وباعتباره مستشفى رائد عالميا في مجال الطب الرياضي وعلوم الرياضة، يواصل «سبيتار» إعطاء الأولوية للتعاون السريري والبحثي والتعليمي الواسع النطاق مع العديد من الأفراد والمؤسسات والمنظمات المحلية والإقليمية والدولية العلمية والرياضية، بالإضافة إلى تقديم مبادرات تشجع الباحثين على المشاركة المعرفية، وذلك للاستفادة وتقديم إسهامات قيمة لقطاع الطب الرياضي حول العالم.

.