«سبيتار» تساعد اللاعبين على اللحاق بمباريات الدوري القطري

من بين أبرز الأسماء التي عادت إلى المشاركة حسن الهيدوس قائد نادي السد الذي تعرض للإصابة خلال مباراة لفريقه في دوري أبطال آسيا شهر فبراير الماضي.

0
%C2%AB%D8%B3%D8%A8%D9%8A%D8%AA%D8%A7%D8%B1%C2%BB%20%D8%AA%D8%B3%D8%A7%D8%B9%D8%AF%20%D8%A7%D9%84%D9%84%D8%A7%D8%B9%D8%A8%D9%8A%D9%86%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20%D8%A7%D9%84%D9%84%D8%AD%D8%A7%D9%82%20%D8%A8%D9%85%D8%A8%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D8%AA%20%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88%D8%B1%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D9%82%D8%B7%D8%B1%D9%8A

شهدت مباريات الدوري القطري التي استأنفت مؤخرًا بعد توقف قرابة 5 أشهر بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» مشاركة العديد من اللاعبين القطريين الذين كانوا مصابين طوال فترة التوقف وحتى قبلها، ولكنهم خضعوا للعلاج في مستشفى الطب الرياضي وجراحة العظام «سبيتار» بالعاصمة القطرية الدوحة، وهذا الأمر ساعدهم على اللحاق بمباريات أنديتهم في الدوري قبل ختام المسابقة خاصة وأنهم من العناصر الأساسية بالفرق التي يلعبون معها، وبالتالي هناك حاجة لجهودهم قبل نهاية الموسم.

ومن بين أبرز الأسماء التي عادت إلى المشاركة حسن الهيدوس قائد نادي السد الذي تعرض للإصابة خلال مباراة لفريقه في دوري أبطال آسيا شهر فبراير الماضي، ولكنه خضع للعلاج في سبتيار طوال الفترة الماضية، ومع عودة الدوري عاد للمشاركة وسجل لفريقه هدف الفوز على الأهلي في الجولة الماضية بتسديدة صاروخية لا تصد ولا ترد ومنح فريقه 3 نقاط منحته ولو بصيص من الأمل في الحصول على المركز الثاني هذا الموسم.

اقرأ أيضًا: سبيتار.. الشريك الطبي لمؤسسة دوري نجوم قطر

وفى الطريق أيضًا للحاق بمباريات السد الثنائي سالم الهاجري وعلي أسد بعد فترة علاج مكثفة في سبيتار أجرى كل منهما عملية جراحية بعد الإصابة بقطع في وترأكيلس، وكذلك فترة العلاج ألتأهيلي قبل العودة إلى الملاعب.

وفى نادي الريان عاد الظهير الأيمن محمد علاء للمشاركة مجددًا مع الفريق بعد غيابه منذ شهر يناير الماضي حيث سافر إلى اسبانيا وأجرى عملية جراحية في الغضروف بمعرفة أطباء فريق برشلونة الإسباني، وبمساعدة من تشافي هيرنانديز مدرب السد القطري الذي ساهم في توفير فرصة للاعب لإجراء الجراحة بأقصى سرعة، ومع عودة علاء من إسبانيا خضع للعلاج في سبيتار لتجهيزه قبل العودة إلى الملاعب، وشارك علاء بالفعل لأول مرة في الجولة الـ20 خلال الشوط الثاني من مباراة فريقه أمام السيلية وكان موفقًا في الفترة التي شارك بها.

وفي النادي العربي عاد اللاعب الأيسلندي أرون جورنارسون إلى الملاعب مرة أخرى وتحديدًا مع استئناف الدوري بعد تم علاجه في سبيتار لفترة ليست بالقصيرة، وكانت فتر غياب اللاعب مؤثرة على فريقه بصورة كبيرة خاصة وانه القائد واللاعب الأكثر أهمية في وسط الملعب.

وفى النادي العربي عاد أيضًا مصعب خضر بعد الانتهاء من العلاج في سبيتار خلال فترة توقف الدوري، وشارك اللاعب بالفعل بشكل أساسي في مباريات فريقه.

.