سبيتار تجهز اللاعبين بهدف العودة للملاعب عقب انتهاء أزمة فيروس كورونا

حسن الهيدوس قائد منتخب قطر وفريق السد القطري، بدأ تدريبات الكرة، بعد شفائه من إصابة الركبة التي أبعدته عن الفريق منذ فترة.

0
%D8%B3%D8%A8%D9%8A%D8%AA%D8%A7%D8%B1%20%D8%AA%D8%AC%D9%87%D8%B2%20%D8%A7%D9%84%D9%84%D8%A7%D8%B9%D8%A8%D9%8A%D9%86%20%D8%A8%D9%87%D8%AF%D9%81%20%D8%A7%D9%84%D8%B9%D9%88%D8%AF%D8%A9%20%D9%84%D9%84%D9%85%D9%84%D8%A7%D8%B9%D8%A8%20%D8%B9%D9%82%D8%A8%20%D8%A7%D9%86%D8%AA%D9%87%D8%A7%D8%A1%20%D8%A3%D8%B2%D9%85%D8%A9%20%D9%81%D9%8A%D8%B1%D9%88%D8%B3%20%D9%83%D9%88%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7

رغم توقف النشاط الكروي في قطر بسبب تفشى وباء فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، إلا أن هذا الأمر كان في صالح مجموعة من اللاعبين الذين خضعوا للعلاج في الفترة الماضية في مستشفى الطب الرياضي وجراحة العظام (سبيتار)، إحدى الجهات التابعة لمؤسسة أسباير زون بالعاصمة القطرية الدوحة، وذلك بعدما كانت فترة العلاج التي يحتاج إليها كل منهم تعنى انتهاء الموسم الحالي بالنسبة لهم، ولكن توقف النشاط بسبب كورونا وعدم توقف العلاج في سبيتار رغم أزمة كورونا ساعد هذه المجموعة من اللاعبين في العودة إلى الملاعب والمشاركة في تدريبات أنديتهم سواء كانت عن بعد أو داخل النادي وفق الإجراءات الاحترازية المتبعة.

ومن بين هذه المجموعة من اللاعبين، نجد حسن الهيدوس قائد منتخب قطر وفريق السد القطري، والذي بدأ تدريبات الكرة، بعد شفائه من إصابة الركبة التي أبعدته عن الفريق منذ فترة، عقب إصابته في مباراة سيباهان الإيراني في الثامن عشر من فبراير الماضي ضمن الجولة الثانية للمجموعة الرابعة من دوري أبطال آسيا والتي انتهت بثلاثية نظيفة لمصلحة السد، وخضع الهيدوس للعلاج في سبيتار لمدة 4 أسابيع قبل العودة إلى تدريبات فريقه.

اقرأ أيضًا: سبيتار يواصل مكافحة فيروس كورونا في شهر رمضان

كما عاد أيضا زميله طارق سلمان الذي كان يعالج في سبتيار في نفس الوقت مع الهيدوس، وكان متوقعًا عدم لحاقه ببقية الموسم، ولكنه أنهى العلاج وعاد إلى تدريبات السد، ومن ثم سيعود إلى المشاركة في المباريات عند استئناف النشاط الكروي مرة أخرى خلال الفترة القادمة.

كما أنهى مصعب خضر لاعب العربي والمعار إليه من السد فترة العلاج في سبيتار والتي امتدت إلى قرابة الشهرين بعد الجراحة التي خضع لها في سبيتار منذ فترة، وأيضًا فأن خضر كان مستبعدًا لحاقه بالموسم، ولكنه الآن وفى ظل أزمة فيروس كورونا المستجد، سيكون جاهزًا للعودة إلى الملاعب مع استئناف النشاط.

يمكنك قراءة: الأردني أبو عمارة يستكمل علاجه في سبتيار

ومن ناحية أخرى، فأن ثنائي الغرافة عمرو سراج الذي تعرض لإصابة أيضًا على مستوى الرباط الصليبي في مباراة فريقه ضد السيلية، وإلياس أحمد الذي أصيب بقطع في الرباط الصليبي أيضا وكلاهما أجرى العملية الجراحية في سبتيار، كما خضعا كلاهما للبرنامج التأهيلي للعودة إلى الملاعب تحت إشراف الفريق الطبي في مستشفى سبيتار، وفي حال تأخرت عودة الموسم إلى شهر يوليو أو بداية أغسطس المقبلين (كما هو متوقعًا) فأن فرصة عمرو سراج وإلياس احمد كبيرة في اللحاق بالمباريات هذا الموسم.

.