بعد اقترابه من العربي.. يوسف المساكني أمام الفرصة الأخيرة في الدوري القطري

التونسي يوسف المساكني نجم الدحيل، سيكون أمام الفرصة الأخيرة في الدوري القطري حين ينتقل إلى العربي على سبيل الإعارة.

0
%D8%A8%D8%B9%D8%AF%20%D8%A7%D9%82%D8%AA%D8%B1%D8%A7%D8%A8%D9%87%20%D9%85%D9%86%20%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B1%D8%A8%D9%8A..%20%D9%8A%D9%88%D8%B3%D9%81%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B3%D8%A7%D9%83%D9%86%D9%8A%20%D8%A3%D9%85%D8%A7%D9%85%20%D8%A7%D9%84%D9%81%D8%B1%D8%B5%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%AE%D9%8A%D8%B1%D8%A9%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88%D8%B1%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D9%82%D8%B7%D8%B1%D9%8A

يستعد التونسي يوسف المساكنى للظهور في الدوري القطري مجددا مع اقتراب انتقاله على سبيل الإعارة من الدحيل إلى العربي خلال فترة الانتقالات الشتوية الحالية، خاصة وأنه غاب عن الملاعب منذ فترة ليست بالقصيرة بعدما خرج من حسابات الفرنسي من أصول تونسية صبري لموشي مدرب الدحيل.

ونظرا للإمكانيات التي يتمتع بها المساكني، والتي لم يعبر عنها في آخر موسمين بسبب كثرة الإصابات التي تعرض لها، ما أثر على نسبة مشاركاته سواء مع الدحيل أو المنتخب التونسي لكرة القدم، فإن نادي الدحيل حرص على تمديد تعاقده معه حتى صيف 2023 للإبقاء عليه، حتى وأن انتقل للعب إلى ناد آخر على سبيل الإعارة، كما سيحدث قريبا مع النادي العربي، الذي يحتاج إلى لاعب بنفس مواصفات المساكني لدعم صفوفه حتى نهاية الموسم الحالي.

وسيكون انتقال المساكني إلى العربي بمثابة الفرصة الأخيرة له في الموسم الحالي للتعبير عن نفسه بقية الموسم قبل أن يدخل في دائرة النسيان، لاسيما وأنه بعيد تماما عن التألق والظهور بالصورة التي تتناسب مع قدراته الفنية والبدنية.

كما أن خروجه من الدحيل ربما يؤثر عليه من الناحية النفسية خاصة وأنه خارج قائمة الفريق المشاركة في مونديال الأندية المقبل بالعاصمة القطرية الدوحة، وهي المرة الأولي تاريخيا التي سيشارك فيها الدحيل بهذه البطولة العالمية، ومن ثم كانت فرصة رائعة بالنسبة للمساكني للعودة إلى الملاعب في أجواء مونديالية بعدما سبق وحرمته الإصابة من المشاركة مع نسور قرطاج في مونديال روسيا 2018.

ويحتاج المساكني إلى التركيز في الملعب بشكل أكبر، وأن تبعد عنه الإصابات التي جعلته يتحول من اللاعب رقم واحد في الدحيل إلى لاعب خارج القائمة تماما، بل وخارج النادي حتى ولو على سبيل الإعارة لناد آخر.

ويلعب المساكني مع الدحيل منذ العام 2103، وقدم معه مستويات متميزة وتوج بأكثر من لقب محلى في قطر، ولكن مع إصابته قبل مونديال روسيا تأثر مستواه بشكل كبير، ولعب في الموسم الماضي مع نادي أوبن البلجيكي (وهو نادٍ تابع لأكاديمية أسباير)، لكنه لم يترك بصمة في بلجيكا وعاد قبل بداية الموسم الحالي الدحيل، وتقرر استبعاده من القائمة في الميركاتو الحالي على أمل الاستفادة من الفرصة التي ستتاح له، والتي ستكون الأخيرة بكل تأكيد.

.